فوائد الجوز



فاخر الكيالي


تنتشر اشجار الجوز في المناطق الباردة من العالم اما في العراق فهي تنتشر في المنطقة الشمالية الجبلية الباردة…ثمار الجوز تمتاز بطعمها اللذيذ واحتوائها على قدر كبير من السعرات الحرارية فقد اثبتت التحليلات العلمية ان كل
(500)غم من ثمار الجوز الجافة تحتوي على 3500 سعرة حرارية



اي ان هذه الكمية تكفي لامداد الجسم بطاقة غذائية لمدة 48 ساعة….ويحتوي الجوز على كميات كبيرة من زيت الجوز ومواد بروتينية تشبه الى حد كبير البروتين الحيواني كما ان ثمار الجوز تحتوي نسبة عالية من فيتامينات بي و سي اضافة الى املاح الفسفور…يعطى الجوز للاطفال لفائدته في مقاومة الكساح وفقر الدم على ان لا يفرطوا في تناوله…ويسمح لمرضى السكر بتناوله باعتدال.


الاجزاء المستعملة في الجوز
الثمرة الاوراق القشرة الخضراء قشرة الثمرة

الموطن و التاريخ
من الاشجار المشهورة في جبال لبنان و سوريا و تمتد الاشجار حتى اليونان وهي موجودة ايضا في اسيا و ايران الهند هملايا و كشمير
تعيش اشجار الجوز في الجبال على ارتفاع 4000 7000 قدم
هنالك عدة انواع من الجوز منها التي موطنها اسيا و منها النوع المسمى Black Walnut الجوز الاسود و موطنه شمال امريكا

تركيبته

الثمرة

سكريات صمغ

اهم جزء في الجوز هو Juglon و Nucin
املاح معدنية حديد كاليسيوم نحاس زنك فوسفور بوتاسيوم
فيتامينات A B1 B2 PP

القشرة

زيت صمغ زلال مواد معدنية الياف سيليلوز ماء


استعمالات و فوائد الجوز الطبية

1 الاوراق لها تاثير قابض و منظف و معقم و القشرة الخضراء لها تاثير ملين للطبيعة
2 تستعمل الاوراق لعلاج امراض الجلد مثل الالتهابات الفيروسية المسماة Herpes
3 القشرة الخضراء و القشرة الخشبية التي تليها ذات تاثير معرق
4 القشرة الخضراء غير الناضجة تقتل الديدان الدودة الوحيدة
5 يجدد نشاط الجسم يمنع الترهل و الضعف
6 الجوز يمنع سقوط الشعر و يحول الابيض بالصبغ الى اسود
7 الجوز يساعد على التئام الجروح
8 شانه شان المكسرات خافض لمستوى السكر بالدم
9 يساعد على ازالة تحجر الجلد في اصابع الاقدام " مسامير الاقدام " وذلك بتدليك المسامير بالقشرة الخضراء
10 ثماره المجففة تسلق ثم تجفف و تحلى بالسكر وتقدم مع الفاكهة الاخرى كمغذ و فاتح للشهية منشط للكبد
11 ينصح بالاكثار منه للمصابين بمرض " التصلب اللويحي "
12 قشرة الجوز القاسية تحمص و تطحن تستعمل لتبييض الاسنان و تقوية اللثة و ازالة روائح الانفاس بودرة فحمية


اكدت نتائج دراسة قام بها الخبير ماراننوني في جامعة تكساس ان تناول اربع من ثمار الجوز يوميا يرفع من مستوى اوميغا في الدم بالدرجة التي يحتاجها الجسم و ان ذلك يستمر لمدة اسبوعين بعد التوقف عن تناولها.

فقد تبين ان الجوز هو الاغنى باوميغا / 3 / من بين كل المكسرات و انه قادر على رفع نسبة الانواع الطويلة تلك في الدم اسوة بتناول الاسماك او زيتها و بشكل عام فان تناول ربع كوب من ثمار الجوز يؤمن اكثر من 90 من احتياج الانسان اليومي من اوميغا و ربما شكل التجاعيد الموجودة في ثمار الجوز عند ازالة القشرة الصلبة عنها و الشبيه بشكل هيئة الدماغ البشري هو دافع الكثيرين الى القول بان الجوز غذاء للعقل و الدماغ ‏
دراسات علمية نشرت في مجلة التغذية الاميركية بان تناول الجوز يساعد على رفع مستوى هرمون ميلاتونين في الدم و هذا الهرمون يساعد على تنظيم النوم و حث الجسم على الدخول فيه بالاضافة الى مساهمته في تحسين مستوى القدرات الذهنية و العقلية بدءا من الاطفال وو صولا الى كبار السن فان مكسرات الجوز تخفف من حدة التفاعلات في عمليات الالتهابات سواء في المفاصل او الرئتين او حساسية الجلد او الصدفية كذلك اكدت دراسة استمرت اكثر من عشرين عاما و شملت 80 الف ممرضة ان من يتناولون يوميا حوالي 30 غراما من المكسرات كالجوز هم اقل عرضة للاصابة بحصاة المرارة بمقدار يتجاوز 25 .‏


تم تصغير هذه الصورة اضغط هنا لمشاهدة الصورة كاملة الصورة الاصلية بابعاد 1024 728 و حجم 191KB.




مقاومة الجوز للامراض تفوق فيتامين اي بخمسة عشر ضعفا
قال علماء من الجمعية الكيميائية الامريكية في "بنسلفانيا" ان ثمار الجوز تحتوي على اعلى معدل من مضادات الاكسدة من بين كل انواع المكسرات الاخرى كالفول السوداني والفستق وغيرها
المعروف ان مضادات الاكسدة تساعد الجسم على مقاومة الامراض كما ان مضادات الاكسدة الموجودة في الجوز تزيد في قوتها من ضعفين الى 15 ضعفا عن قوة فيتامين اي المعروف بانه يحمي الجسم من الكيماويات الطبيعية الضارة المسؤولة عن الامراض حسب ما جاء في دراسة العلماء الامريكيين وتوصف المكسرات انها مفيدة ومليئة بالعناصر الغذائية اذ تحوي بروتينا عالي الجودة وكثيرا من الفيتامينات والمعادن بالاضافة الى الالياف الغذائية كما انها خالية من الجلوتين وكانت ابحاث سابقة اوضحت ان تناول كميات صغيرة من المكسرات بشكل دائم يمكن ان يقلل من مخاطر الاصابة بامراض مثل امراض القلب وبعض انواع السرطان والسكر من النوع الثاني ومشاكل صحية اخرى
وقال د فينسون من جامعة "سكرانتون" ان هناك ميزة اخرى في الجوز كمصدر لمضادات الاكسدة: "فالحرارة الناتجة عن تحميص المكسرات تقلل من جودة مضادات الاكسدة لكن الناس يتناولون الجوز كما هو او غير محمص وبالتالي يحصلون على فاعلية كاملة لمضادات الاكسدة