قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ما تركت بعدي فتنة اضر على الرجال من النساء ان اول فتنة بني اسرائيل كانت في النساء لايخفى على الجميع مدى الانحطاط الذي وصلت له اغلب وسائل الاعلام من عرض للنساء العاريات والمتبرجات والمتغنجات سواء في الاعلانات او في نشرات الاخبار او في البرامج وغير ذلك فهذاء خطر محدق بالمشاهدين خصوصا العزاب الذين تثار غرائزهم وينتج عن ذلك انحرافهم والوقوع فيما حرم الله والدليل كثرة الاخبار عن الاغتصاب والخلوة الغير شرعية الذي لايمر يوم الا ونسمع او نقرا عن ذلك واخشى اننا اذا سكتنا عن هذا الوضع المؤسف ستتطور الامور ويحدث مايوجد في بلاد الغرب علينا جميعا الوقوف وقفة صارمة في وجه الفساد الاعلامي والتعاون على الخير وذلك بحذف القنوات التي تعرض النساء بدون احتشام من خلال جهاز الرسيفر بعد ذلك ستقل اشارات البث عند اصحاب تلك القنوات و يؤدى هذا الى عزوف الشركات عن الاعلان فى هذه القنوات بعدها ستضطر القنوات التوقف عن عرض النساء بدون لباس محتشم لان القنوات تمول مصروفاتها من قيمة الاعلانات ويجب على من حذف قناة ما او صحيفة ما فتح موقعها الاكتروني والتوجه الى خانة "اتصل بنا" وكتابة ان سبب حذف القناة او الامتناع عن قراءة هذه الصحيفة هو وجود النساء المتبرجات بها لكي يتداركون الوضع ويتوقفون عن اظهار النساء نهائيا واذا كان لابد من ظهور المراة يشترط ان يكون لباسها محتشم ومتحجبة مع عدم وضع المكياج ومن يتابع برامج هامه في القنوات المحذوفة عليه مشاهدتها من خلال موقع اليوتيوب وعلى طريقه اذا وجد مقطعا به نساء متبرجات في اليوتيوب يعمل بلاغ وذلك بالضغط على ايقونة الراية او العلم في اسفل المقطع ثم تحديد محتوى جنسي والضغط على "لا يعجبني" ثم الضغط على ارسال فاذا غلبت اعداد عدم الاعجاب على الاعجاب في المقطع سيقوم اليوتيوب بحذف المقطع اليا وارجو غاية الرجاء من خطباء المساجد تخصيص خطبة عن هذا الموضوع الخطير والتاكيد على الخطوات اعلاه لاننا باذن الله سنجني ثمرة تعاونا جميعا للحفاظ على شبابنا وفتاياتنا من الانحراف فنحن مستهدفون من اعداء الاسلام لافساد شبابنا وفتياتنا وهذا هشتاق الحملة على تويتر وفيس بوك #لجم_الاعلام_الهابط