قديما كانت أوراق الصبار واحدة من أسرار الجمال الخاصة بالطبقات المرفهة على وجه الخصوص، إذ يذكر أن الملكة كليوباترا كانت تدلك وجهها يوميا بعصارته، كما كانت الإمبراطورة جوزفين زوجة نابليون تنظف بشرتها بعصارته مخلوطة باللبن. واشتهر هذا النبات عند القدامى بنبتة «الخلود» أو «المعجزة»، وكثر ذكر مزاياه التي تقي من التجاعيد وتعالج بعض الأمراض، في أوراق البرديات ونقوش جدران المعابد. وجاء العلم الحديث ليؤكد كل هذا وأكثر. فقد أثبتت الدارسات أن الصبار من أفضل المنظفات للبشرة مما أدخل عصارة لحائه في كثير من مستحضرات العلاج والتجميل للشعر والبشرة على حد سواء. وحسبما تقول خبيرة التجميل الطبيعي دينا الجارم، فإن الصبار من أفضل العصارات الطبيعية التي تكيف البشرة وتعطيها النعومة والحيوية وتكسبها البياض والنضارة. مضيفة أنه أيضا يحبس الماء في الجلد فيتركه رطبا ناعما، ويستخدم كقناع لعلاج تساقط الشعر والمساعدة على نموه. ويوجد للصبار 200 نوع أفضلها للتجميل «الألو فيرا» الذي يحتوي على أكثر من 100 عنصر غذائي مفيد لجسم الإنسان، كما يمكن استخدامه لتطهير الأعضاء الداخلية للجسم، والقضاء على حب الشباب، وعلاج الصلع وشيخوخة البشرة، فضلا عما يتمتع به من مفعول سحري في تسكين الألم والحروق. ومن أهم الفيتامينات التي يحتويها (A.B.C.D) أما المعادن فيحتوي على الصوديوم، الماغنسيوم، الزنك. تعلق الجارم بأن «المادة الهلامية تستخرج من أوراق الصبار من قبل العديد من الشركات العالمية التي تخصصت في إنتاج مستحضرات تجميله بخلاصاته، ولاقت رواجا كبيرا، خصوصا أن الصبار من النباتات القليلة التي لا تتلقى أي مواد كيميائية وقت زراعتها وتعتبر الأنواع العربية الأفضل من غيرها».
في هذا الصدد تقدم دينا الجارم بعض الوصفات الطبيعية للصبار لتحسين حالة البشرة والشعر 1 – قناع يمنع تساقط الشعر ويكسبه لمعانا:
الطريقة الأولى:
تستخرج المادة الهلامية من أوراق الصبار وتوضع على فروة الرأس مباشرة مع التدليك المستمر، ثم توضع فوطة ساخنة على الرأس لمدة ربع ساعة أو التعرض للبخار.
الطريقة الثانية:
تقطع أوراق الصبار وتخلط في الخلاط حتى تصبح لينة ثم يغلى قليل من أزهار «البابونج»، وتضاف إلى خليط الصبار مع قليل من زيت الزيتون ويوزع الخليط على الشعر بفرشاة ويترك لمدة نصف ساعة ويشطف بالماء.
قناع لمعالجة تقصف الشعر:
تفتح 3 أوراق صبار من المنتصف وتستخرج المادة الهلامية التي بداخلها وتضاف إليها 3 ملاعق زيت زيتون و3 ملاعق زيت جرجير. ويستخدم المزيج لعمل حمام زيت أسبوعي لمنع التقصف والتساقط ويحفظ بباقي الخليط في علبة بلاستيك بالثلاجة.
قناع للبشرة للتخلص من الشوائب والدهون وإزالة البثور
تستخرج ورقتان من نبات الصبار ويضاف إليهما نصف كوب حليب، يترك لمدة ساعة في الثلاجة قبل أن تضاف قطرات من زيت جنين القمح ويفرد الخليط على الوجه ويترك ليجف، ثم يشطف بالماء ليترك البشرة ناعمة وصافية.
وتلفت خبيرة التجميل إلى أن مستخرج الصبار «المادة الهلامية» يمكن استخدامه في كثير من الأحوال مثل:
- صناعة لوسيون من مستخلص أوراق الصبار تدهن بها البشرة قبل نزول حمام السباحة، أو البحر أو التعرض للشمس.
- يستخدم كدهان ليساعد على التئام الجروح وإزالة آثار الندب، والأكزيما، والصدفية، وعلاج فعال ضد تصبغ الجلد.
- تعصر 3 من أوراقه وتوضع على نار هادئة مع كوب ماء وبعض قطرات من «ماء الورد» حتى يبدأ الخليط بالغليان ويتحول إلى سائل لزج يغسل به الشعر بعد الشامبو بدلا من البلسم.
- المداومة على استخدام مستخلص الصبار تخلص الجسم من المواد الضارة والسامة وتعيد التوازن الحيوي لإيقاعه الجمالي.


تعليقات فيس بوك facebook