السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اثبتت دراسة علمية تثبت ان مصاصي الدماء ليسوا اسطورة وانما "مرضى"استعرض موقع Msn على الانترنت دراسة نشرها نيل اوسترويل ادعى فيها ان اسطورة "مصاصي الدماء" قد تكون ****ة في الواقع الى اساس طبي وتقول الدراسة ان الكاتب برام ستوكر يصف مصاص الدماء "دوق دراكولا" في روايته "دراكولا" بانه كان يملك حاجبين غليظين جدا.. وشعر كثيف في اماكن متعددة من جسده.. وله اسنان ناصعة البياض وبارزة بشكل واضح" وهذه جميعها كما تقول الدراسة اعراض لمرض جيني نادر اسمه بورفيرا كوتانيا تاردا pct).
حيث ان المصابين بهذا المرض تبدو عليهم اعراض اخرى تماثل بشكل كبير الاوصاف التي يطلقها كتاب قصص دراكولا على مصاصي الدماء مثل:
1 يفقد جلد المصابين بهذا المرض لونه وتظهر عليه البثور عندما يتعرض للضوء ومعروف ان مصاصي الدماء لا يظهرون في ضوء الشمس.
2 تصاب لثة المرضى ب Pct بمرض يؤدي الى بروز اسنانهم بشكل كبير وهي احدى صفات مصاصي الدماء في الاساطير.
3 المواد الكيميائية الموجودة في الثوم تسبب تفاقم هذه الاعراض الى الاسوا بشكل كبير والثوم هو سم يستخدم في الاساطير لقتل مصاصي الدماء.
4 يؤدي المرض الى نقص متكرر في الكريات الحمر لدى المريض ويحتاج المريض الى نقل دم في كل مرة تسوء فيها حالته ومصاصو الدماء طبعا في الاساطير يشربون دماء ضحاياهم!
ويقول عالم جينات النبات كريسبين تايلور في مقال نشرته مجلة خلايا النبات): "هذه الاعراض.. خصائص تتوافق مع صفات مصاصي الدماء.. ويعتقد ان الحكايات الشعبية عن وجود مثل هؤلاء الوحوش قد تكون في الواقع تحكي عن اشخاص مساكين مصابين بمرض بورفيريا".
وقد يكون الخوف من هذه الاساطير لا يسيطر الا على عقول الجهلة والجبناء الا ان الحقيقة احيانا تكون مخيفة اكثر من الخيال!
انشالله عجبكم الموضوع الله الله في الردود مع تحيات روعة احساس!!!!!!!!!