راح العزي ز .

هلت دموع العين عشر وثمان..
والقلب غطته المصيبة بالاحزان..

والبيت خلا بعد ماكان مليان..
بالضحك والسوالف ونغمة الالحان..

راح العزيز اللي له في القلب مقدار..
من بين الاهل والربع والاخوان..

بفقده العقل متلخبط ولا زان..
كنه جبل في داخلة ثار بركان..

اشوف صورته واقول يالله يارحمن..
ياقادر على كل شي بكل الاكوان..

هذا العزيز ارجوك تغفر له يا غفار..
وتسكنة يارب بوسيع الجنان..

يالله تصبر اهلة وناسة والاعوان..
وكل اللي لهم منه خير يارحمن..

كان العزيز شهم وقلبه مليان ن حنان..
مقتدي برسوله في كل زمان ومكان..

ادعوا واطلبوا له الرحمة يا اخوان..
لجل يثبت عند سؤال الرحمن..