الطفوله
احلى مافي هالحياة
مرحله من غير هم
كنا دايم نبتسم
كنا حتى لو بكينا . وجارت الدنيا علينا
بعد لحظات وثواني
بسمه فينا ترتسم
..
كنا نركض
خلف كوره . لا لا انا ماكنت معهم
وحدي بس بعيد عنهم . كنت انا اضحك عليهم
جالس لحالي اهذري . جالس احسب كم كوبري
صلحه احمد في ماجد
والله واجد!

...
وقبل ما يحل الظلام
للبيوت نروح نجري . لا لا انا ماكنت معهم
امشي وحدي بعيد عنهم . امشي واعدد اثرهم
وهم عني يبعدون
يبعدون . يبعدون
الا ماجد !
كان مثلي حيل ضايق .
بس حزني كان حارق
كان يسالني ببراءه .
ليش تعرج . قلت مادري . باستياء
ليش تبكي قلت مابكي . بكبرياء
ضاق مني .
ثم سالني في غباء .
قال وثرايك تثابق
وراح عني .
....
كنت اسال دوم نفسي .
ليش ما اركض معاهم !
ليش دوم امشي وراهم !
وش بلاي ! . او وش بلاهم !!
ليه انا غير الانام !
زاحمتني الاسئله..
كل شي اجهله
وان تعبت من الاجابه..
احظن الحيره وانام

.....
مرت سنين وكبرت .
صار همي اليوم اكبر
حتى دمعي صار اكثر
للاسف توي قدرت .
افهم اني شخص عاجز !
يعني بيني وبينكم
مليون حاجز !
صدقوني ذي حقيقه .
لا طلعت السوق . كل ما امشي دقيقه
القى كل شوي ابله
يمشي ويناظر صديقه .
ويغمز له
يقول ناظر ..!
وش يناظر !
وتتفجر في خفوقي
الف ضيقه

























--------------------------------------------------------------------------------


ووحده في وسط الزحام ..
طالعتني باهتمام .
بنت في عمر الزهور . اي رشاقه . واي اناقه .
واي عطور
قلت في نفسي ياهوووه
هي تناظرني بغرام ! . او هي نظره والسلام !!
بس اكيد انها تعرفني . شايفتني
شايفتني في جريده
واعجبتها لي قصيده
اييييه انا توي افتكرت
لي قصيده .
كنت ناشر معها صوره
بس صوره . ياسلاااا م
وفاجاتني .
لما صارت لي قريبه . كانت تمتم بطيبه
يكسر الخاطر حراااام !!!
وتركت دمعه غريبة .
وضاعت بوسط الزحام
دمعه كانت تحكي وضعي . زلزلتني
ارتطم قلبي بضلعي . دمرتني
صدقوني .
اصعب اللحظات واقسى
لاغدا الرجال يكسر . خاطر انثى
كيف ينسى ؟
جاوبوني !

...
وزاد همي .
يوم فكرت بوظيفه . ثم زواج
اي وظيفه . واي زواج
اللي مثلي .
مهما طالب . لويلف ولو يدور
زين لو حطوه كاتب
لا . وعلى بند الاجور ..
ماهو رسمي !!
....
صدقوني لو تدرج . وصار راتبه ايتصاعد
وابتدا وضعه يزين
ما اظنه بيتزوج . حتى لو بعد التقاعد !
.....
وفي النهايه .
يابلدنا.. مهما كانت تسميتنا
عاجزين . معوقين
لك عهدنا . وذا قسمنا
اقسم بالله العظيم . منزل الذكر الحكيم
ان اصونك يابلادي . من شرور العابثين
من مطامع كل حاسد . من نوايا كل فاسد
واني لك حصن حصين
انتي ناديني وشوفي . لا نويتي بالجهاد
والله اقهر لك ظروفي . دامك انتي لي بلاد
وباسم كل العاجزين .
دام فينا اصبع يطول الزناد
لا يهمك يابلادي .
وازهليها







يا رب يساعدو ويزيل الهم والحزن عنو


ويا رب تكون الخاطرة عجبتكم

لانها من اروع الخواطر التي قراتها


تحياتي لكم