الاخوة الافاضل
السلام عليكم من الله ورحمته وبركاته
ان التفكير الكثير والتشعب الغير مفيد في هذه المسالة يقيد النفوس ويثبط من عزيمتها في ان تعمل وتحاول الارتقاء والتهذب...فلنحاول ان نفكر في ما نحن فيه الان... فالموت شيء لم نقم بتجربته ولن نقوم بتجربته والعودة منه...
اي انه لا يوجد من مات وعاد بعد موته ليقول لنا ماذا حدث له وكيف كانت مرحلته التي اتى منها.!!
ولا ما هى المراحل التى مر بها جسده فى اطوار التحلل منذ دخوله القبر حتى ان صار جسده ترابا..
ويقول سبينوزا ان الحكمة الحقيقية للانسان الحر هي في "تامل الحياة، عوضا من تامل نقيضها"؟
واذا نظرنا الى ما ورد من احاديث رسولنا صلوات ربى وتسليماته عليه فى الحديث الذى رواه جندب بن عبدالله:-
113543 - شهدت صفوان وجندبا واصحابه وهو يوصيهم ، فقالوا : هل سمعت من رسول الله صلى الله عليه وسلم شيئا ؟ قال : سمعته يقول : ( من سمع سمع الله به يوم القيامة ، قال : ومن شاق شق الله عليه يوم القيامة ) . فقالوا : اوصنا . فقال : ان اول ما ينتن من الانسان بطنه ، فمن استطاع ان لا ياكل الا طيبا فليفعل ، ومن استطاع ان لا يحال بينه وبين الجنة بملء كف من دم اهراقه فليفعل .
الراوي: جندب بن عبدالله - خلاصة الدرجة: [صحيح] - المحدث: البخاري - المصدر: الجامع الصحيح - الصفحة او الرقم: 7152
ومن المعلوم لدينا ان ما يحث للجسم بعد الموت سواء دفن الجسم فى القبر-اى قبر-اوغرق فى البحر اواحرق فى النار
او اكلتة السباع .. فانة يتحلل الى عناصره الرئسية الاولى المكونة له وهى عناصر التراب المعروفة والتى يتكون منها, وهى: الكربون والاوكسجين والايدروجين والفسفور والكبريت والاوت والكالسوم والبوتاسيوم والصوديوم والكلور والمغنسيوم والحديد والمنجنيز والنحاس واليود والفورين والكوبالت والزنك والسيلكونوالالمنيوم .. وهذا ما اثبته العلم الحديث بتحليل جسم الانسان تحليلا معمليا ...

وما اخبرنا العلماء من الناحية الطبية عن تحول الجسد بعد الوفاة وهو لا يتعارض مع ما ورد فى الحديث السابق الا وهو ما هي التغيرات التي تحدث للجسد بعد الوفاة؟؟؟؟؟
تغيرات ما بعد الوفاة Postmortem changes
تمر هذه التغيرات بثلاث مراحل اساسية نلخصها فيما يلي:
المرحلة الاولى : هي مرحلة "التيبس" والمسماة باللاتينيةRigor mortis التي تعني "تيبس الموت". تظهر في اول اربع ساعات من الوفاة، وتصل ذروتها خلال 12 الى 48 ساعة يعتمد هذا الوقت على سبب الوفاة ذاتها وحرارة الجو التي تسرع من العملية كلما ارتفعت درجتها.
وفي تفسير مبسط لمرحلة التيبس نجد انه في الجسم الحي تتحلل مادة الجليكوجين Glycogen (الخازنة للجلوكوز) الى الجلوكوز باستخدام الاوكسجين وانزيم الطاقة المسمى بالATP (Adenosine Triphosphate)، الا انه حينما تحدث الوفاة يتوقف الاوكسجين الداخل للجسم عبر التنفس فيبدا الجليكوجين المخزن في التحول الى مادة حمض اللكتيك Lactic Acid في عملية لا هوائية (بدون وجود هواء) (anaerobic process)، ويتسبب هذا الحمض بدوره الى تكوين مادة لزجة حول الالياف العضلية التي تسبب صلابة العضلات وتيبسها.
المرحلة الثانية: يدخل الجسم بعد ذلك او احيانا في نفس التوقيت الى مرحلةLivor mortis التي تبدا بعد الوفاة بساعة او اثنتين، وقد تطول الى ابعد من ذلك، وهو ما جعل بعض العلماء يصنفونها على انها مرحلة ثانية. ويتجمع خلالها الدم ويستقر على هيئة كتل بنفسجية صغيرة وكبيرة، ويثبت في اماكن متفرقة من الجسم حيث تنتج هذه الكتل عن تحلل الدم وخروج صبغة الهيموجلوبين الى خارج الاوعية الدموية المتحطمة.. وتصل هذه المرحلة الى ذروتها خلال 18 الى 24 ساعة تقريبا.
كما تبدا حرارة الجسم في النزول خلال هاتين المرحلتين نتيجة لعدم قدرة خلايا الدماغ الميتة على الحفاظ على حرارة الجسم عند 37 درجة مئوية (درجة حرارة الجسم الحي).
المرحلة الثالثة: وفيها يدخل الجسم الى التحلل Decomposition التي بدورها تنقسم الى مرحلتين:
1- مرحلة التحلل الذاتي Autolysis:
وهو تفاعل كيميائي انزيمي تتحلل من خلاله مادة الخلية.. وتخرج الانزيمات الهاضمة التي كانت من قبل صديقة لجسم الانسان في حياته وتبدا في تحليل خلايا الجسد؛ لذلك سميت المرحلة بالتحلل الذاتي. ولا شك ان الاعضاء التي تحتوي على انزيمات هاضمة بتركيزات اعلى ستبدا بالتحلل قبل غيرها مثل البطن والبنكرياس الذي يتحلل قبل القلب.
2- مرحلة التعفن Putrefaction:
وهي عملية اقتحام البكتيريا وعملية التخمر في تحلل الجسم، واذا بدات هذه المرحلة يصعب توقفها حتى بالتثليج. وتساعد مرحلة التحلل الذاتي في عملية التعفن حيث تهيئ بيئة غير هوائية صالحة لنشاط البكتيريا الاكلة. فتبدا هذه البكتيريا في النمو واخراج الغازات بعد ما يقرب من اسبوع التي تتجمع شيئا فشيئا حتى تودي الى تفجر الجسم خلال اسابيع.




تنتج هذه البكتيريا مواد متعددة كالهيدروجين، الماء، ثاني اكسيد الكربون، الاحماض، الكحول، والاسيتون، كما تنتج مركبات نفاذة الرائحة ناتجة عن تكسير الاحماض الامينية وهي الرائحة التي تفوح من جسم المتوفي.
تعتمد مرحلة التحلل Decomposition على حرارة الجو بدرجة عالية خاصة في مرحلة التحلل الذاتي، حيث تعمل الانزيمات بشكل جيد كلما ارتفعت درجة الحرارة، كما ان وجود الماء (الرطوبة) يساعد ايضا على اتمام المرحلة؛ لان المركبات المكونة للرائحة تذوب في الماء. وكلما انخفض الاوكسجين تكونت البكتيريا اللاهوائية المختصة بتحلل الجسم.
المصدر
http://www.islamonline.net/arabic/sc...rticle09.shtml


ومن كل ما سبق يتضح لنا ان فناء اللحم يكون بين ستة اشهر الى عام والعظم بين عشرين الى خمسين عاما، ويتحلل الجسد حسب طبيعة الجو المحيط (الرطوبة والحرارة والتعرض للشمس ومكان وطبيعة الموت وطبيعة الجسد) .
مراحل التحلل: عند موت الانسان يبدا التحلل داخليا بعد اربع دقائق وهو ما يسمى علميا التحلل الذاتي، فيستهلك الاوكسجين وتزداد نسبة ثاني اكسيد الكربون والفضلات التي تسمم الخلايا، ثم تبدا بعض الانزيمات بتحليل الخلايا من الداخل بسبب ازدياد نسبة الحموضة فتفكك الشحوم والبروتينات والسكريات لعناصر ابسط، وهذا التحلل لا يكون ظاهر للعيان في الايام الاولى ولكنه يكون كثيف في الكبد بسبب كثافة الانزيمات والدماغ بسبب نسبة السوائل الموجودة به، ويتغير لون الدم ويتجمع الدم تحت الجلد، وبسبب ازدياد نسبة الحموضة تتجلط السيتوبلازما، ثم تبدا مرحلة البلاء او الاهتراء، حيث تقوم البكتريا اللاهوائية والهوائية والفطور بتحليل الخلايا بعد ان قضت على الدفاعات المتبقية من الكريات البيض وتجعلها تنهار بالكامل وتحولها لغازات وسوائل ومواد اولية، ويتغير لون الدم الى الاخضر القاتم، والغازات الناتجة عن التحلل هي الميثان و ثاني اكسيد الكربون وسلفيد الهيدروجين والامونيا. وان لم تخرج من الفتحات الطبيعية قد تتسبب بانفجار الجسد، وهذه الغازات هي التي تعطي رائحة الانتان لجسد الميت، وكل هذا ضمن الاسبوع الثالث، ثم تقوم بعض الحشرات التي لها دور هام في الفناء بوضع بيوضها في الفتحات الموجودة وتقوم يرقاتها بالغذاء على الجسد المتحلل، ثم تتعاون كل هذه المخلوقات على تحليل اللحم والعظم ويفنى اللحم قبل العظم بسبب طبيعته، وهنا تبدا مرحلة التحلل الجاف حيث ينبت على العظم المتبقي طحالب تساهم في تفتيته وذلك حسب الرطوبة المتوفرة، وفي العقد الاول تظهر على العظام شقوق ويتقشر ولكنه يتحول الى غبار مع مرور الوقت ( اي من التراب والى التراب نعود ) .
وصلى الله وسلم على نبينا محمد، وعلى اله وصحبه ومن سار على هديه الى يوم الدين.
واسمحوا لى اخوتى الافاضل بغلق هذا الموضوع