الخشوع في الصلاة icon14.gif الخشوع في الصلاة
فضلة ~ الاسباب المعينة عليه
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله وحده،والصلاة والسلام على من لانبي بعده، وبعد:
اخي المسلم :اعلم ان الخشوع لب الصلاة وروحها وبهاوها، وصلاة بلاخشوع
صلاة جوفاء لا فائدة منها..وان لقبول الاعمال عندالله شرطان:
الاول:الاخلاص فيه لله، والثاني:صحة الاداء فيه بان يكون موافقا للسنة؛ لقوله تعالى:
{ليبلوكم ايكم احسن عملا}.قال العلماءالخشوع في الصلاة frown.gifاحسن عملا اي :اصوبه واخلصه)،
والصلاة اخي المسلم من اهم العبادات التي يوديها المسلم في اليوم والليلة خمس مرات
فاذا فقد الخشوع من الصلاة فقد الشرط الثاني واصبحت الصلاة ناقصة بل هي حركات
تودي لا روح فيها ولاخشوع.وغياب الخشوع في الصلاة داء يستحق الوقفة عنده،
ويستوجب العلاج، وذلك لامرين هامين :
الامر الاول:ان الصلاة ميزان لقبول الاعمال اوردها، يقولعليه الصلاة والسلام:
(اول ما يحاسب به العبد يوم القيامة الصلاة، فان صلحت صلح له سائر عمله،
وان فسدت فسد سائر عمله)
الامرالثاني:ان المرء ليس له من صلاته الا ما عقل منها، كما قال ابن عباس
رضي الله عنهما وفي المسند مرفوعاالخشوع في الصلاة frown.gifان العبد ليصلي لبصلاة ولم يكتب له
الا نصفها، اوثلها اوربعهاحتى بلغ عشرها)...فهل ترضى يااخا الاسلام
ان ترد اعمالك الاخرى بسبب عد م اصلاح صلاتك؟ وهل يكفيك ان يكتب
لك من صلاتك ربعها اوثمنها او عشرها.
والخشوع في الصلاة هو : تفريغ القلب لها، وعد م الاشتغال بما عداها، وايثارها
على غيرها، وحينئذ تكون قرة عين للمصلي، كما كانت للنبي صلى الله عليه وسلم:
((وجعلت قرة عيني في الص لاة )).
والخشوع يكون بسكون الجوارح عن الحركة غير الماذون بها شرعا، وتدبر القلب
وخشوعه لما يقال ان يفعل في الصلاة ان سرا اوجهرا.
-الاسباب المعينة على الخشوع :
1-من الاسباب المعينة على الخشوع استحضار المسلم عظمة ربه الذي هو واقف بين يديه،
وانه قريب منه يراه ويسمعه، ويطلع على ما في قلبه وضميره وان يستحي من الله بان يتقرب
الى الله عزوجل بصلاة جوفاء خالية من الخشوع والخوف من الله وان يتذكر قوله الرسول
صلى الله عليه وسلم الخشوع في الصلاة frown.gif(ان احدكم اذا قام يصلي فانما يناجي ربه قلينظر كيف يناجيه )){صحيح الجامع رقم 651}
2-ومن الاسباب المعينة على الخشوع تدبر معاني ما يقرا من القران وما في اياته من المواعظ
والعبر والترغيب والترهيب والاداب والاحكام، كذلك تدبر معاني الادعية والاذكار
التي تتردد وتقال اثناء الركوع والسجود والجلوس بين الركعات فان اشتغال الفكر
والذهن فيها يبعث على الخشوع والخوف من الله، ويبعد المصلي عن التفكير في امور
اخرى خارج الصلاة 0
3-ومما يعين على الخشوع في الصلاة تذكر الموت، والصلاة صلاة مودع ، وفي
هذا يقول صلى الله عليه وسلمالخشوع في الصلاة frown.gif(اذكر الموت في صلاتك، فان الرجل اذا ذكر الموت
في صلاته لحري ان يحسنها، وصل صلاة رجل لا يظن انه يصلي غيرها))،
لان من يستشعر بان صلاته اخر عهد له بالدنيا فانه حافز قوي له بان يحسن
خشوعها ويتم سجودها وركوعها على احسن الحال 0
4-ومن الامور المعينة على الخشوع في الصلاة الحرص على سنن الصلاة، فضلا
عن الاتيان بواجباتها والاركان، ولهذا وذاك اثر في خشوع المصلي 0
5-من الاسباب المعينة على الخشوع قطع الحركة والعبث وملازمة السكون ؛ لهذا
لما راى بعض السلف رجلا يبعث بيده في الصلاة قالالخشوع في الصلاة frown.gifلوخشع قلب هذا لخشعت جوارحه))0
6-استحضار ثمرات الصلاة ومايترتب على الخشوع فيها من اجر عظيم ،
فالصلاة الخاشعة لها ثمرات كثيرة من اعظمها مغفرة الذنوب، قال صلى الله عليه وسلم
((ما من امرئ مسلم تحضره صلاة مكتوبة فيحسن وضوءها وخشوعها وركوعها
الا كانت كفارة لما قبلها من الذنوب مالم يات كبيرة، وذلك الدهر كله)){رواه مسلم}0
* وعليك اخي المسلم -ان تقدر الصلاة حق قدرها من الخشوع والخوف والتذلل
لله فيها، اذ من الحرمان ان يجهد المسلم نفسه ثم لا يتقبل الله منه بسبب تقصيره
وتلاعب الشيطان بعبادته، وكم هو مولم للنفس ان يمكث الانسان دهرا من عمره
مجلة مدرسة المشاغبين - منتديات مدرسة المشاغبين



اقرا ايضا : قصص حب
القطط في الحلم
رواية بويات
طريقة عمل الكوكيز
الدورة الشهرية
نكات
الصلاة في المنام
اسقف معلقة
فوائد الحلبة
كلمات اغاني خالد عبدالرحمن

يودي الصلاة وكانها عادة لا عبادة، فلايجد فيها انسه، ولاتنهاه عن معصية، وفرق
كبير بين من دخل الصلاة وودفيها لذة المناجاة والخشوع وقرة العين وبين من اذا
دخل في الصلاة اخذ يحسب انفاسه حتى تقضى الصلاة 0
* مظا هر عدم الخشوع في الصلاة :
1-كثرة الحركات في الصلاة دونما فائدة كتحريك الارجل والايدي وتسوية
الملبس ومس الشعر والنظر في الساعة، وفرقعة الاصابع ونحو ذلك 0
2-الالتقات في الصلاة وهو نوعان : حسي ومعنوي فالحسي تقليب البصر
يميتا وشمالا 0 وذلك هو الاختلاس الذي يختلسه الشيطان من صلاة العبد،
والمعنوي : هو التفات القلب عن الله لاي غرض من اغراض الدنيا، والانشغال
عن الصلاة0 والخاشع الموفق من سلم من التفات البصر والفواد في الصلاة ولم
يرفع بصره الى السماء 0
3-ومن مظاهر عدم الخشوع كثرة السهو فيها، وقلة التدبير لما يقال اويقرا من
القران فيها، وليس ذلك الا مظهرا من مظاهر الغفلة وعدم الخشوع والتدبر في
الصلاة فليحذر 0
4-ومن ابرز مظاهر عدم الخشوع في الصلاة عدم الطمانينة في الصلاة ،
وسرقة شئ من اركانها او واجبتها، كعدم الاطمئنان في الركوع او الرفع منه،
او السجود او الجلسة بين السجدتين او نحو ذلك:قال صلى الله عليه وسلم :
((اسوا الناس سرقة الذي يسرق من صلاته، قيل:يارسول الله كيف يسرق
صلاته؟ قال:لايتم ركوعها ولا سجودها )) وفي الحديث الاخر:
((نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن نقرة كنقرة الديك، واقعاء كاقعاء
الكلب، والتفات كالتفات الثعلب))0