فديتك زائرا في كل عام * تحيا بالسلامة والسلام

وتقبل كالغمام يفيض حينا * ويبقى بعده اثر الغمام

وكم في الناس من كلف مشوق * اليك وكم شجي مستهام

ركزت له بالحاظ الليالي * وقد عي الزمان عن الكلام

فظل يعد يوما بعد يوما * كما اعتادوا لايام السقام

ومد له رواق الليل ظلا * ترف عليه اجنحة الظلام

فبات وملء عينيه منام * لتنفض عنهما كسل المنام

ولم ار قبل حبك من حبيب * كفى العشاق لوعات الغرام

فلو تدري العوالم ما درينا * لحنت للصلاة وللصيام

بني الاسلام هذا خير ضيف * اذ غشي الكريم ذرا الكرام

يلمكم على خير السجايا * ويجمعكم على الهمم العظام

فشدوا فيه ايديكم بعزم * كما شد الكمى على الحسام

وقوموا في لياليه الغوالي * فما عاجت عليكم للمقام

وكم نفر تغرهم الليالي * وما خلقوا ولا هي للدوام

ودخلوا عادة السفهاء عنكم فتلك عوائد القوم اللئام

يحلون الحرام اذا ارادوا وقد بان الحلال من الحرام

وما كل الانام ذوي عقول * اذا عدوا البهائم في الانام

ومن روته مرضعة المعاصي * فقد جاءته ايام الفطام