ان يطعنك احدهم في ظهرك فهذا امر طبيعي ولكن ان تلتفت وتجده اقرب الناس اليك فهذههي الكارثة

من المؤسف حقا ان تبحث عن الصدق في عصر الخيانة وتبحث عن الحب في قلوب جبانة

قلبي كالمراة تنكسر من اصغر حجر يضربها

اذا كان هناك من يحبك فانت انسان محظوظ واذا كان صادقا في حبه فانت اكثر الناس حظا

اكثر الناس حقارة هو ذلك الذي يعطيك ظهره وانت في امس الحاجة الى قبضة يده

لا يوجد اسوا من انسان يسالك عن اسمك الذي طالما كان يقرنه دائما بكلمةاحبك

لاشك في انك اغبى الناس اذا كنت تبحث عن الحب في قلب يكرهك

الخيانة في بعض الاحيان تكون الشعور الاجمل اذا كان الشخص المغدور يستحقها

الحب الحقيقي لا ينتهي الا بموت صاحبه والحب الكاذب يموت عندما يحيا صاحبه

كل خائن يختلق لنفسه الف عذر وعذر ليقنع نفسه بانه فعل الصواب

الحبالصادق كالقمر عندما يكون بدرا والكسوف هو نهايته عندما يلاقي غدرا

الحب كالزهرة الجميلة والوفاء هي قطرات الندى عليها والخيانة هي الحذاء البغيض الذي يدوس على الوردة فيسحقها

ايها الخائن لو كانت كل قصة حب تنتهي بالخيانةلاصبح كل الناس مثلك

لا تسالني عن الخيانة فانا لا اعتقد ان هناك كلمات قادرةعلى وصفها


ت ح ياتي ’’’’