عبارة عن الوطن






( ادب ساخر )

القاضي : أصحيح انك كنت تسير في الشوراع كالمجنون وتصرخ: الوطن عبارة عن حذاء...
المتهم :نعم....
القاضي : وكنت تصيح في الدوائر الرسمية وغير الرسمية بأن وطنك في حذائك...
المتهم :نعم
القاضي : وفي المقابر والمعارض
المتهم: نعم
القاضي : وفي الأحتفالات والمهرجانات ودور السينما والمسرح
المتهم : نعم ...
القاضي : أمجنون انت ؟!! الوطن بسماءه وهواءه وتربته المعطرة بدماء الشهداء ...بانقلاباته وانتصاراته وانهزاماته ....
بأمجاده وأعلامه ونشيده الوطني وحكامه الوطنيين .....لا يعني لك سوى حذاء...
المتهم : نعم...
القاضي : لماذا ؟!!
المتهم ببساطة : لقد عشت حافيا




لا تلوموا هذا المتهم ولا تنقموا عليه.....


لأن الوطن ليس سماء ولا تراب ولا هواء..
الوطن كرامة و طمائنينة و حرية...
الوطن ليس ارضا او عرضا او دماء...
الوطن مذهب وعقيدة وقضية....