الولادة الطبيعية


الولادة في بداية الشهر التاسع




الولادة الطبيعية(المخاض)
أخر مراحل الحمل الولادة
تبدأ الولادة بتغييرات فسيوليجية وعادة تنقسم الى ثلاث مراحل:
1- المرحلة الأولى : تبدأ من بداية إنقباضات الرحم الحقيقية وبداية إتساع عنق الرحم وتنتهى بإتساع عنق الرحم تماما وعادة تستمر 8-14 ساعة قد تزيد او تقل حسب كل حالة
2- المرحلة الثانية: يتم فيها نزول الجنين خلال المهبل الى الخارج ومن الممكن ان تستمر حتى 2 ساعة ولكن فى معظم الحالات تكون 30-40 دقيقة
3- المرحلة الثالثة: يتم فيها نزول المشيمة وعادة لاتستغرق اكثر من 30 دقيقة وفى معظم الحالات تستغرق 5-10 دقائق
الولادة الطبيعية تتم بين اكتمال الأسبوع 37 الى الأسبوع42 من الحمل ومن الممكن ان تبدأ الولادة قبل نهاية الأسبوع 37 وتسمى ولادة مبكرة واحيانا تتأخر الولادة بعد الأسبوع 42 وتحتاج الى تدخل
الولادة القيصرية فى بعض الحالات يتطلب الأمر ولادة الجنين عن طريق فتحة بالرحم من خلال عمل فتحة بالبطن (العملية القيصرية)
بعض الحالات تتطلب عمل القيصرية قبل بدأ الولادة مثل:
- إذا كان وضع الجنين يمنع حدوث ولادة طبيعية مثل ان يكون الجنين مستعرض بالرحم حتى موعد الولادة
- إذا كانت المشيمة قبل الجنين فى اسفل الرحم
- إذا كان هناك أمراض بالأم تجعل الولادة الطبيعية خطر مثل وجود تسمم حمل شديد وعدم استجابة عنق الرحم للتحريض أو وجود بعض الأمراض المنقولة عن طريق الجنس
بعض الحالات تتطلب إجراء القيصرية أثناء الولادة مثل:
- حدوث علامات ختناق بالجنين نتيجة نقص الأكسجين
- إكتشاف ان حجم الجنين اكبر من حجم الحوض بحيث يكون هناك خطورة اثناء الولادة الطبيعية
- عدم إتساع عنق الرحم أثناء الولادة بالدرجة المطلوبة مما يكون لة تأثير على الجنين او الرحم
-حدوث نزيف شديد أثناء الولادة
ماذا يحدث قبل الولادة
من المهم أن يشرح لكى الطبيب ماذا يحدث أثناء الولادة لكى تعلمى بالمراحل التى سوف تمرى بها أثناء الولادة وهناك دروس تعطى اثناء متابعة الحمل ويجب ان تسألى الطبيب عن إجابة لجميع الأسئلة التى تدور بذهنك اثناء متابعة الحمل
يجب أن يكون معك خطة مكتوبةلما تحتاجى إلية مثل:
- كيفية معرفة ان الولادة بدأت
- بمن سوف تستعينى ليكون بجانبك اثناء الولادة ومن سوف يتولى امر الأطفال الأخرين عند غيابك عن المنزل حتى العودة بعد الولادة
- كيفية التوجة الى المستشفى عند حدوث الولادة
- شراء الملابس الخاصة بالمولود الجديد
- معرفة طبيب الأطفال الذى سيتولى متابعة الطفل بعد الولادة والتطعيمات الازمة للطفل
- كيفية تسجيل المولود الجديد بالمكان المخصص لذلك
- حددى ما إذا كنتى ترغبى فى إستخدام مسكنات الألام أثناء الولادة حيث من الممكن ان لاتستخدمى اى مسكنات ومع التدريب على التنفس الصحيح مع وجود انقباضة الرحم وكيفية إحتمال الإنقباضة دون مسكنات ممكن ان تمر الولادة بدون مشاكل ولكن من الممكن ان تحتاجى بعض الأدوية لتخفيف اللآم مثل:
* أدوية عن طريق الحقن... عادة عن طريق الوريد وتستخدم عند بداية الولادة وتصل الى الجنين ولكن مفعولها ينتهى قبل الولادة فلا مشاكل منها ولكن يجب عدم استخدامها عند نهاية الولادة
* الحقن فى تجويف الجافية (فى العمود الفقرى) حيث يتم إدخال قسطرة من خلال العمود الفقرى الى مكان لحبل الشوكى او التجويف الذى يحيط بة ويتم حقن مخدر حتى يتم تخدير الجزء الذى يشعر بالام الولادة وممكن ان تستخدم لإجراء عملية قيصرية ايضا وتكونى فى وعيك وتشعرى بكل المحيط الخارجى ولكن لاتشعرى بأى الام ودائما يشرح لكى طبيب التخدير كل ما يتعلق بهذا النوع من التخدير
* التخدير الموضعى بحقن المخدر داخل المهبل قد يستخدم فى بعض الحالات عند استخدام الجفت او عند عمل غرز فى المهبل والفرج إذا لزم الأمر
العلامات التى تسبق الولادة
1- الشعور بالخفة
فى أخر الحمل ومع نزول الجنين فى الحوض تبدأى بالشعور بتغيير فى شكل البطن وتشعرى ان الجنين ليس ثقيلا كما كان سابقا وتبدأى فى الشعور بتحسن فى التنفس عما سبق نتيجة نزول الجنين بالحوض وإبتعاد الرحم عن الحجاب الحاجز وهذا يصاحبة الشعور بالرغبة فى كثرة التبول نتيجة ضغط الجنين على المثانة البولية كما كان يحدث فى اول 3 شهور (نتيجة ضغط الرحم على المثانة البولية فى اول 3 شهور)
هذة التغييرات تكون ملحوظة فى الحمل الأول من بداية الشهر التاسع ومن الممكن ان لاتشعرى بها فى الحمل الثانى او بعدة
2- تغييرات عنق الرحم
قبل الولادة يبدأ عنق الرحم ففى التغيير ويكون اقل سمكا واكثر لينا عما سبق ويستطيع الطبيب ان يكتشف هذة التغييرات بالفحص المهبلى وعادة يعطى نسبة مئوية لهذ التغييرات من 0 الى 100%
3- إتساع عنق الرحم
كلما اقتربت الولادة كلما بدأ عنق الرحم فى الإتساع
فى اول حمل لايحدث اتساع عنق الرحم قبل ان تحدث التغييرات فى سمك عنق الرحم ودرجة ليونتة ولكن فى الحمل الثانى وبعدة عادة تحدث التغييرات فى وقت واحد حيث يتم اتساع عنق الرحم مع التغييرات فى السمك والليونة وعادة تحدث مع الولادة
ويستطيع الطبيب معرفة مدى إتساع عنق الرحم ويقاس بالسنتيميتر فيكون اتساع عنق الرحم 2سم او اقل قبل الولادة وعندما يكون 3سم او اكثر غالبا تكون الولادة بدأت ويصل الى 10سم قبل ولادة الجنين (حيث تكون المرحلة الثانية للولادة) واحيانا يستخدم الطبيب قياس عنق الرحم بالأصبع فيكون اتساع عنق الرحم 2-3 أصبع مع بداية الولادة ويصل الى 5 اصابع مع بداية المرحلة الثانية للولادة
4- علامة الولادة
أثناء الحمل يتكون إفراز مخاطى سميك يقفل فتحة عنق الرحم ويحمى الجنين من وصول الميكروبات الى داخل الرحم
مع قرب الولادة ينزل هذا الإفراز نتيجة التغييرات التى تحدث لعنق الرحم وعادة يكون مصاحب لدم بسيط حيث عادة ما تتكسر الأوعية الدموية الصغيرة نتيجة التغييرات التى تحدث لعنق الرحم ونزول هذا الإفراز عادة ما يكون قبل الولادة ب24 ساعة ولكن بعض الأحيان يكون قبل الولادة بأيام
5- إنقباضات الرحم
عادة تشعرى فى الشهر الأخير بشد وإرتخاء فى البطن وهذا نتيجة إنقباض وإنبساط الرحم وعادة ما يكون غير منتظم عكس إنقباضات الرحم الحقيقية والبعض خصوصا فى اول حمل يعتقدن ان الولادة بدأت ولكن هناك فرق بين هذة الإنقباضات والانقباضات التى تحدث مع الولادة
إنقباضات الولادة إنقباضات ما قبل الولادة
1-منتظمة وتزيد فى التقارب مع الوقت 1- غير منتظمة وقد تختفى لفترة طويلة
2-لايمكن إيقاف الإنقباضات مع تغيير الوضع 2- ممكن ان تتوقف الإنقباضات
3- تزيد قوة الإنقباضة مع الوقت 3 - لاتزيد قوة الإنقباضة
4-عادة--وليس دائما-- تشعرى بالإنقباضة 4- الإنقباضة تكون فى البطن فقط
فى الظهر وتمتد الى البطن
الولادة في بداية الشهر التاسع engagment.JPG
عندما تشعرى بالإنقباضة الحقيقة للولادة ستجدى انها تحدث كل 5 دقائق ثم تكثر فى العدد اى تكون كل 2-3 دقائق وتزيد فى القوة ولاتختفى مع تغيير وضعك وبالتالى يجب ان تتصلى بالطبيب حيث ان الوسلية الأكيدة لمعرفة بدأ الولادة تكون بفحص عنق الرحم
وبعض الأحيان يتطلب ان تبقى تحت الملاحظة بالمستشفى حتى يتأكد الطبيب من ان الولادة بدأت ام لم تبدأ وكثيرا ما تذهب السيدة الحامل( خصوصا فى اول حمل )الى المستشفى على ان الولادة بدأت ولكن بالفحص يخبرها الطبيب ان الولادة لم تبدأ وعليها ان تعاود الرجوع بعد عدة ايام