مشاهدة : 865815
صفحة 18 من 26 الاولىالاولى ... 81617181920 ... الاخيرةالاخيرة
النتائج 171 الى 180 من 256
Like Tree2Likes

رواية غصب عني ..كامله

  1. #171
    صورة زهرة الشمس
    زهرة الشمس غير متصل vip مشاغب
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    2,218
    Thanks
    0
    شكر 0 مرات في 0 مشاركات
    ودخلت بعصبيه وحصلت البنات في الصاله الي هم ندوي نوير عهود شيخوه رنود وعلى طول توجهت لشيخوه الي انحاشت
    انا وانا بقمه العصبيه : البقره وين الشنطه وليه عفستي غرفتي
    الكل كان يضحك عشان البقره معلمتهم يضحكون وانا اشتعل ناار
    شيخوه وهي تضحك : هه ونااسه والله واشنطه انسياها ههه
    انا: يقالس تنكتين اخلصي علي جيبيها
    شيخوه وهي ترقا فووق :زين زين بجيبها يمه منس كلتني وانا بلا امزح وراحت
    انا وانا اجلس على الكنب : وين لميوه
    عهود .: عند خوالها بتجي في الليل
    رنود وهي تقوم : بنات بااي باروح اللبس عشان العشا
    انا : اي عشا
    ندوي : فيه عشا في بيت عمي ناصر
    انا : وش المناسبه
    ندوي : طلال بيجي في الليل
    انا : خلاص قدنا ليل يعني جاء ؟
    رنود : وانتي ليه مشتطه لا تكونين تحبينه وتكاابرين والحين حنيتي له
    انا بستهزا : ايه اموت فيه مالت عليس وعليه وعلى امه
    شوي الا شي اسوود مار من قداما بسرعه وبعد التدقيق لقيتها شيخوه لابسه عباياتها وطااسه مدري وين والرقع الغشوه وادز وراها واشوفها تركض في الحوش وانا وراها وغير مباالين وماخفنا احد من الشباب يشوفنا لنهم اكيد متجمعين في مكان
    وفي المجلس فواز اخيرا اعترف ورد الجوال لمجود ومجود عطاء راشد المقطع ومسحه وارتاح رااشد اما ناصربن ناصر حس في فارس يوم طلع وقال بلحقه واشوف وش فيه وطلع راايح للبيت بيت ابوه ودخل البيت بعد مادق الباب ومحد رد عليه دخل الصاله وسكر الباب الفاصل بينها وين المجالس وبعدين سمع صوت استغربه ورجع شوي ورا وصار الباب وراه وتوه بتنحنح الا والباب منفتح بكل قووووه وضارب فيه لين افتر هو وظرب في الجدر ومر عليه شي اسود ودخل دااخل وجلس هو على الارض داايخ الا وشي اسود جاااي طاير ودااعم فيه وطايح عليه
    وبعد ماافاق من الصدمات شااف
    ليلوه وهي تنحااش بسرعه داخل اما ناصر قاام وهو دايخ ودخل غرفته وسكر الباب
    وفوق في الصاله الي فوق شيخوه فااطسه ضحك ومعها لولوه ونوره وليلوه شاابه حريقه واطردها
    شيخوه وهي تركض وتضحك : ههه فضيحه وفشيله الله يفضحس يالليلوه
    ليلوه بقهروشوي وتبكي : قسم بالله ماخليس يالبقره بعدين ادرعمين بيت العرب بدون ماتدرين من الموجود والي مو موجود
    شيخوه وهي ادور على الكنب : ههه انا مكلمه للوش وقالت مافيه احد
    لولوه وهي توها تضحك : ايه ماكان فيه احد تو ناصر دااخل هه
    نوره وهي تضحك : هه خلاص ساامحيها ياليلى
    ليلوه بقهر وهي تجلس :"ماقاصرني الا ام طليل " والله ثم والله ماخليس يالدبه وبهجمه مبااغته استطاعت ليلوه المسك بشيخوه والمحط بيها بكل ما اوتيت بقوه وفجئه دخل عمهم ناصر وليلوه فوق شيخوه الي صوتها واصل اخر الدنيا ابتسم ناصر وهو يشوفهم عبطهم
    قامت ليلوه وعدلت لبسها وسلم على عمها ويا شيخوه وجلسو
    ناصر ببتسامه : شفيكم ؟
    ليلوه بقهر : يبه شفت الحقيره المنتفخه وش مسويه
    ناصر بتعاطف : وش سوت ؟
    وتقوله ليلوه السالفه بس ماقلت الشنطه
    شيخوه ببتسامه عبيطه وبرائه : نسيتي تقولين اني ماخذه الشنطه
    ليلوه خافت يكون ناصر يعرف الشنطه وسكتت
    ناصر بمزح : وانتو دايم معذبين عيالي حرام عليكم عاد ناصر في حاله ومسكين مالكم داعي والله
    شيخوه بعبط: خلاص بتروح ليلوه تعتذر منه الحين كلش ولا زعلك يالغالي
    ليلوه انصدمت :.........
    ناصر ببتسامه : يلاا قومو
    ليلوه بتوتر: لا وين اروح له احرااج ماقدر يبه في ذمتك وش اقول لالا مستحيل خل البقره هي اللي ترووح
    شيخوه ببتسامتها العبيطه : بقره ترفسس يالمصخر كل يوم طايحه في حضن وااحد
    ليلوه انصدمت وماعرفت ترد
    شيخوه كملت : ايه الحين عندس عشرين عم وماطيحين الا في حضن عيال عمس عيب عليس وبصراحه بديت اشك انس متعمده هه
    وضحك الكل وليلوه منصدمه وبقوه وشوي وتبكي
    ناصر ببتسامه : يالله نسيتوني وشني جاايه عشاانه
    نوره : امر تبي شي
    ناصر : لا بس ابي اقولكم ان طلال مو جاي اليوم
    نوره خاافت ولولوه بعد : ليه ؟
    ناصر يهديها : جوازتهم انسرقت
    لولوه وبدت عيونها تدمع : اكيد
    نوره وهي تبكي : والله اني حااسه بيصير لهم شي وبعدين طلول ليه ماكلمني اكلمه مايرد اكيد فيهم شي
    ناصر : لا مافيه الا العاافيه اكيد رااقد وعلى فكره ترانا بروح لهم
    انصدمت لولوه ونوره
    نوره وهي تبكي اكثر: والله ان فيهم شي ولا ليه نروح لهم وكملت تبكي
    لولوه وهي نفس حاله نوره : ناصر تكفى علمني وش فيهم
    ناصر ببتسامه : لحوول شفيكم لو فيهم شي بتشوفوني مستانس بس طلال يقول بيطولون على مايروحون السفاره ويطلعون جوازات جديده عاد قلت خلى نروحهم خاصه وانا عندي شغل هناك
    وبدين انا وشيخوه نهدي لولوه ويا نوره وعمي ناصر يحلف لهم وكلم طلال وسحر وتطمنو وقال بكره الصبح بنمشي لفرنسا
    شيخوه وهي تجلس جنب عمي ناصر برجاء : يبه طالبتك طلبه قوول تم
    ليلوه مستغربه وش تبي شيخوه ؟
    ناصر : من عيوني امر كم شيخوه عندي انا
    شيخوه ببتسامه عبط : باروح معكم لفرنسا انا والبنات انتو مو مطولين بس يومين تكفى يبه
    ناصر بتفكير: والجاامعه
    ليلوه بنذاله : انا ورنوود ومهوي ماعندنا شي
    شيخوه :عادي يومين مو مئثر وبكره سبت ونرجع الاثنين تكفى يبه جعلي قبلك من زمان مارحنا فرنسا اخر مره كنت في ثالث اعدادي
    ليلوه وهي اطلع شيخوه : شيخوه كن مالنا دااعي عمي ناصر بيروح مع اهله
    نوره بزعل : شدعوه ياليلى
    لولوه : الا بتصير الرحله احلى
    وبدولولوه ونوره يقنعون عمي الي اقتنع وقال بكلم ابواانكم اليوم على العشا لنه مالغى العشا
    المهم مر الوقت وانا احاول في شيخوه ترد الشنطه وهي راافضه كل الرفض والكل جاء لبيت ناصر عشان العزيمه اما ناصربن ناصر جلس يفكر منذولا البنات وضحك على الموقف
    وفي المخزن اتصل على راشد وقاله ياخذ الرنقات حقت السياره ويحطها في المخزن وراشد رووح الدريول وبطل المخزن بالمفتاح الاحتياط السبير وطلع وهو يتوعد ليلوه ويرمووه
    وفي المجلس في بيت ناصر الكل مجتمع على العشاء طبعنا عشا عاام وناصر قال للكل ان طلال ماقدر يجي طافته الطياراه عادا فارس الي توه جاي بعد ماكلمه ابوه وخالد بن نايف وخالد بن سلطان
    وسوالف وفله
    وفي زاويه المجلس تركي وخالد بن فهد ومشعل
    تركي وهو ميت ضحك : والله انكم نكته انت ويااه
    مشعل بقهر :اموت اعرف من الي غرف الاب توب
    خالد بقهر بعد : ولا من الي سكر علي ؟
    تركي وهو يضحك : والله انكم مصخره :: وينادي ::جاسم يعلمه الي فطس من الضحك عليهم
    وفوق عند البنات الي في غرفه فووق شله ونااسه
    رنود وهي اطل من الدريشه : ياكرهي للعزايم العامه
    مهوي الي تشرب كرك : اقول نوير صدق الخبر ليشاع في الدير حبيبتي صارت للغير مخطوبه
    نوير وهي رافعه حاجب : شدخل
    ليلوه : صدق خطبس شيهان الي هوو نادر
    ليموه بميااعه : نوير واافقي يهبل
    نوير بخزن : مدري بفكر
    مهوي الي ماتدري ان النوري تحب نواف : واافقي تراه شكله تحفه
    ريموه : واهم شي اخته شهد ليته خااطبني
    نوير بلامبالاه : اخذيه مابيه
    شيخوه ببتسامه :بنات ضنكم ابوانا بوافقون نروح فرنسا
    هنود : بس انا ماعرف فرنسي وش اسوي
    لميوه بميوعه: انا اعرف شوي
    ريموه : كل واحد تخذ معها قاموس
    رنود : وكل ماجينا نقول شي نقعد ندور الكلمه
    شيخوه :اجل انطمو انا بروح برووحي
    لميوه : عادي اصلن ابوي ناصر بيكون معنا في كل مكان وهو الي بيتكلم
    ليلوه : ياليت ابوانا يوافقون كان ونااسه
    مهوي : ياليت والله عشان هناك بسووق ونااسه والله
    ريموه : صح وبنتحرر من العباياات
    نوير : اللهم لا شماته انتي وهي خبلاات اتقو الله
    مهوي بدون نفس : نوير انطمي خلينا نحلم
    ليلوه : مهوي لا رحنا هناك علميني اسوق زين
    واستمر الحيث والاماني
    وفي المجلس بعد العشا وبعد ماراحو الضيوف مابقى غير العايله فارس راح لنه ضاايق خلقه من سمع خطبه النوري والجد راح يرقد وناصر طلب اخوانه يقولون تم وتممو له على طول وقالهم ان بناتهم يروحون معه لفرنسا وبدء الاعتراض والي يتفلسف ومدري ايش وبعد حوار دار لمده ساعه ونصف والشباب مجدر متفرجين وافقو الاباء وناصر ماطلب البنات الكبار بس لا وطلب الفايف بعد قال خلى اتصدق فيهم وا اونسهم وقال ان فارس بيتم في الشركه لين يجي وان ناصر ولده بيروح معه عشان يخلص اشغله الي هناك وهو بيتفرغ للبنات وبما ان مشاري بيروح اقترح بعد مجود وسلمان يروجون بس مجود مايبي يروح والي بروح سلمان اتفقو معهم بعد ماكلم يحجز التذاكر ان الرحله يوم الاحد الصبح ورااح مجود وعلم البنات الي تقطعون من الونااسه وبعد السهره الحلوه الكل رااح لبيته يرقد والي يرتب اغراضه
    على الساعه 2 في غرفته على السرير يفكر بعمق
    "الحين كيف اخذ الشنطه وبعدين هي ليه خذتها ومتى بتردها ياوالله الذنب اخاف تكون بطلتها لالا ماعتقد شلون تعرف الرقم طيب فرضنا بطلتها ممكن تكتشف انها لي ؟
    لالا ماعتقد الله ياخذها والله لا يكشفوني ان تندم هالعله مدري متى بتكبر مالت عليها
    وبعدين تذكر : لالا هي بتسافر جعلها معاد ترجع اجل متى بترد لي الشنطه ؟
    انالله وانا اليه راجعون والحل اخرب عليهم رحلتهم لازم اخربها يالله انك تعيني اقوم اصلي لي ركعتين افضلي " وقام يصلي ويرقد
    في بيت ناصر وفي غرفه ناصر بن ناصر منسدح على السرير ويفكر ببتسامه وهو يتذكر البنات "ياحليهم بنات عمي خالتي نوره تقول الاولى شيخه والثانيه ليلى ياحليلهم الله يرج ابليسهم كسرو عظامي وبعدين فارس شعلته مايطيقني كني ذابح له احد غريب هالولد مدري اخاف بعد طلال نفسه الله يعني مدري وش قصه هالعايله حتى ابوي مو متقبلني يالله الايام بينا "
    في بيت نايف وفي غرفه نواف هنود توها داقه الباب عند نواف وداخله
    نواف الي واقف عند التسريحه يضبط الغتره لنه بيطلع :هلا هنووده
    هنود وهي تجلس عل السرير: بتطلع
    نواف جلس جنبها : اذ ماتبني اطلع مو طالع امري
    مجلة مدرسة المشاغبين - منتديات مدرسة المشاغبين



    اقرا ايضا : قصص حب
    القطط في الحلم
    رواية بويات
    طريقة عمل الكوكيز
    الدورة الشهرية
    نكات
    الصلاة في المنام
    اسقف معلقة
    فوائد الحلبة
    كلمات اغاني خالد عبدالرحمن

    هنود بتردد :ايه ..........ابيك في موضوع
    نواف ببتسامته المعهوده : يلا كلي اذان صااغيه قولي
    هنود وهي تقوم : لا شكلك بتطلع خلها مره ثانيه
    نواف وهو يمسك يد هنود ويجلسها جنبه ويقط الغتره : كم هنوده عندي مو طالع يلاا قولي شعندس
    هنود بعد ماجلست : بصراحه وبدون مقدمات انت سمعت بخطبه النوري
    نواف بستغراب : ايه
    ________________________________________
    هنود : بصراحه مابي النوري تاخذ نادر
    طالعه نواف بنضرات تقول كملي
    هنود :ابيك انت تاخذها
    نواف بستغراب :شمعنا هي وبعدين يمكن هي ماتبيني
    هنود بسرعه وبعبط:الا تبيك والله
    نواف رفع حاجب :شدراس
    هنود انتبهت للغلط : هاه ............ مدري اا ايه دايم تمدحك يعني اكيد تبيك
    نواف :بس انا مافكر في الزواج الحين
    هنود : نوافووه كم عمرك الحين 23 صرت شاايب شتنتظر بعد وبعدين لا تتزوج بس اخطبها تكفى
    نواف وهو رافع حاجب : تكفى ؟
    هنود : يووه يانواف انت تدري ان النوري حبيبت قلبي وابيها عندنا مايهون علي تاخذ واحد من بعيد وعيال عمانها مليون
    نواف ببتسامه : خلاص كم هنود عندي بفكر وباقولس قراري
    هنود وهي تقوم : ان شاءلله يكون قرارك ايجابي قبل يردون على نادر
    وطلعت وخلت نواف يفكر في النوريوفي مكان اخر كان واحد بعد يفكر في النوري بس هو يفكر من زمان






    فارس جالس على الكورنيش ويفكر بحزن "اااااااه يالقهر انا وين والحب وين الله يلعن الحب ويلعن قلبي معه معقوله انا هش الى هاي الدرجه بمرجد ماشفت البنيه تعلقت فيها وصرت اتعذب بفراقها والثانيه اول ماسمعت صوتها ذبت ايه اعترف اني حبيتج ياندوي اااااه يانداوي ويالنوري ياحبي لكم بس انا اخترت النوري بس النوري اختارت غيري شكل مالي الا ندااوي بس تخسي انا قد كلامي والله اشتقت لصوتها اكلمها لا لا شهالعبط الي افكر فيه شلون امس اشتمها واليوم اكلمها بعدين انا احب النوري اكثر والنوري هي الي اخترت بس بعد احب ندوي شكلي بتصالها لا معقوله حنيت لها يافاارس انت من البدايه وانت محدد غرضك منها بس غصب عني ح لالا ماحبيتها ولا عمري بحبها بس اكيد انا حنيت لها من الضغووط الي عندي اول كنت اشكي لها وهي تواسيني اكيد الحين حنيت لها ولا ليه احبها عشان برائتها وطيبتها وبيااض قلبها ورقه مشاعرها وصدقها يووه انا شفيني اليوم مو صااحي بس اشتقت لها والله شكلي بدز لها مسج بس ليه ادز ليه ؟ مدري احس اني ابي اكلمها يمكن اذا شافت تتصل حلو وبسمع صوتها وبااقول جايها بالغلط ايه اهم شي اسمع صووتها الداافي والرسل
    سواها قلبي يا حبيبي و حبك
    ماطاعني و انا عن الحب ناهيه
    الظاهر انه ما يبي غير قربك
    عاف الجميع و اول الناس راعيه

    عليه ما اوصيك لا صار جنبك
    صبح عليه بحب و بحب مسيه
    نبضه وفا و تضحيه كانه يعجبك
    صافي و لكن ما لقى من يصفيه

    خلى دروب الكل و اختار دربك
    داريه تكفى قد ما فيك داريه
    و ابشر بقلب ما يبي غير قربك
    يموت و غير محبتك ما سكن فيه
    ارسل على موبايل ندوي الي مع ابوها وبعدين ندم
    فارس"انا وش سويت صدق اني غبي انالله ليتني مارسلت ياكبر خطاي والرسل على طول
    (الاغنيه دزيتها بالغلط لا تفرحين كثير مالت عليج ) وبعد انقهر يحس انه يظلمها بس وش يسوي يبي ينتقم على قولته من البنات <<<اللهم لا شماته

  2. #172
    صورة زهرة الشمس
    زهرة الشمس غير متصل vip مشاغب
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    2,218
    Thanks
    0
    شكر 0 مرات في 0 مشاركات
    وفي بيت فهد البنات كل وحده في غرفتها ترتب اغراضهاومهوي معهم
    في غرفت ليلوه هي ويا مهوي وليلوه علمت مهوي بكل سوالف فارس مع ندوي وبعد تبيها تفكر شلون ينتقمون منه وقالتلها عن سالفه شيخوه وعن الشنطه
    مهوي الي جالسه عند التسريحه وتتعبث في المي كب :شرايس بعد تنتقمين من شيخوه
    انا بقهر :ياليت والله شرايس نسوي لها مقلب يمنعها من الروحه معنا لفرنسا
    مهوي بشفقه : لالا شدعوه ماتحلى الطلعه الا بهالبطه مالت عليها وعلى عمايلها وبعدين الحقيره ماردت الشنطه ؟
    انا بقهر: لا عيت الحيوانه تقول بتجيبها بكره جعلها الجلطه وحمى الوادي المتصدع
    مهوي بستغراب : وشذا مرض؟
    انا بستهزاء: لا علاج شرايس ادعي عليها بدواء مثلااكيد مرض مع اني اشك انه ينفع في ذا البطه
    مهوي : اول مره اسمع به
    انا : تعرفين انا عندي قااموس كل الامراض وهاذا كله بجهود هنوداختس وبعدين خليس من الامراض وش نسوي للحقير فرووس ؟
    مهوي : خلى ندز له مسجات دعااوي واحتقار لين نلقى له مصيبه يكره عمره بعدها بس عندس رقمه ؟
    انا بثقه : ايه بس من اي جوال بنرسل ؟
    مهوي ببتسامه : من موبايلي
    انا : خاف يوريها احد
    مهوي بلامبالاه : عادي قااعدين ننتقم لندوي واذا ورا احد مسجاتنا بنوريهم احنى بعد مسجاته
    انا بوناسه :يلا بجيب الرقم وانتي جهزي المسجات
    ونرسل
    (تنداس دنيا الحب بتراب تنداس.. وينداس قلب ماوفى مع خويه..)
    انصدم فارس ماعرف الرقم بس شك انه من ندوي بس المسج قوي معناتها انها كرهته ومارد
    والرسلو
    (اليوم قدرك ما يسوى ما طاالاقدام..حبك في قلبي مات واعلن رحيله..)
    انصدم فارس وحس بالاهانه لعن نفسه وضعفه ماكان ضروري يعترف بحبه انقهر وحقد على ندوي بس مو متاكد انه من ندوي قال بينتظر ويشوف
    اما البنات الرسلو
    (القلب عافك وانتهى اليوم دورك..اعميتني بحبك عسى الله يعميك..)
    انقهر زيااده والرسل
    (ندوي عن الحركات الخاايسه والاغنيه دزيتها لج بالغلط ولا انتي مجرد لعبه لعبت فيها وقطيتها ولا تحسبني بخليج بطلقج اليوم ولا بكره مالت عليج يالي ماعندج كرامه )
    انصدمو ليلوه ومهوي
    ليلوه بقهر: يقولها ماعندس كراامه جعله الجلطه الحقير
    مهوي : تصدقين اني كرهته الحيوان
    ليلوه : وش ادز
    مهوي :مدري
    شوي وجاء مسج من فارس (لاتزعليني ياندوي وانتي تدرين انج بترجعين تراضيني ولا تلعبين معي والله ان تندمين )
    ليلوه بقهر : جعله الجلطه بدز له الحين رساله يكره عمره بعدها ودزت له
    (ياللي زعلت ازعل ولا ني مراضيك
    اشرب كدر ماء البحر كانه ارضاك
    لاتحسب اني عقب صدك بداريك
    بعز نفسي عنك مدراك مدراك
    وخليتني واليوم والله لخليك
    وادوس قلبي لينه يقول خلاك
    قبل توريني الحسايف بوريك
    ليمن قال فلان هانك ووراك
    كانك تحداني فانا اقبل تحديك
    وانسى الغرام اللي مضى واتحداك
    ماني بقايله لك عسى الله يهنيك
    عسى الله يحرمك كل ماكان هناك
    عسى العمر ياخاين العهد يعميك
    فوق الغرور اللي عن الارض غطاك
    وعساك ماتسمع قريب يناديك
    حيثك تجاهه صوت محروم ناداك
    وعسى الشلل يعوق رجل تمشيك
    لينك تندم ليش غيرت ممشاك
    وعسى حياتك بس فرحه لشانيك
    يلقا بها الفرصه عدوك ويشناك
    وعسى الليال اللي تجيني بطاريك
    يصبح عليها الصبح وتموت طرياك
    وعسى المنام وكل راحه اتجافيك
    امين حتى اللي تمناه يجفاك
    وعساك ماتفرح وتكثر بلاويك
    وامك تشق الجيب من عظم بلواك
    ولا مت ,,، جعلك في جهنم اتصاليك
    نار الجحيم ونار دنياك تصلاك
    الله يكره فيك حتى دوانيك
    غشاش خاين من من الناس داناك
    هذي النهاية روح والله يجازيك
    امسك ويومك عن هوى الغد يجزاك)
    انصدم فاارس هاذي مو رقه ندوي هاذا مو طبعها الهادي مو اخلاقها مو ندوي والله بعدين هي تحبني حب بجنون اكيد كرهتني انا اهنت كرامتها بس تستاهل ولا هاي قصيده ادزها لي مالت عليها
    شوي وجاته رساله وكانت
    (يلا تصبح عل مصيبه برقد جعلك الحاادث )
    مهوي :ههه والله ان مسجس عجييب
    انا بقهر :يستاهل الحقير بن ال ولا خلاص خخ
    ويرسل فارس
    (ادري انتي مو ندوي هي ماتسوي حركات الجنقل الي تسوونها )
    مهوي :كشفنا جعله الجلطه على قولتس
    انا بتفكير : اعترف ولا انكر
    مهوي :لا طنشي يلا نجمع اغراضنا وهو خليه ياكل تبن لين نفضى له
    وبعد نصف ساعه جاء مسج على موبايلي
    انا وانا ابطل المسج : من ضنس ؟
    مهوي :شوفي من ؟
    وبطلته وكان (ليلى ردي الشنطه للمخزن )
    مهوي بستغراب :من؟
    انا بتفكير : تعتقدين من ؟ ولا شدراهم ان الشنطه معي
    مهوي : كل شي جايز
    والتربع على السرير وبعد نقاش اكتشتفت ان الي يرااسلني ريموه تبي تسوي لي مقلب ورحت لها انا ومهوي دقينا الباب ودخلنى ولقيناها رااقده في ساابع نومه وبعدين من وين تجيب الموباايل اجل اكيد شيخوه بس شيخوه شدراها اكيد متفقه مع ريموه مدري المهم رجعنا نرقد نبي الوقت يمر بسرعه عشان نساافر لفرنسا
    ثااني يوم بعد الظهر في بيت سلطان
    شيخوه رايحه لغرفه تركي تبي كميره الفيديو دخلت وحصلته في سابع نومه وتذكرت انها تبي تنتقم منه ودورت في غرفته على شي تسويه مالقت وراحت لكومدينه وطلعت الكميره وحصلت جنبها مقص خذت المقص وعيونها تلمع وطالعت تركي الي رااقد وشعره منتثر بشكل يجنن بحكم ان شعره حلوو وناعم قربت وهي تنتفض لا يقعد وقصت جزء من شعره وانحاشت ونسيت الكميره وتوها بدش غرفتها الا وتسمع صوت صراخ تحت وتنزل تركض وتلقى امها تبكي وبوها مستانس والتفت وشاافت عزوز وعبود ورااحت لهم ركض وسلمت عليهم وشوي انتسرت الصاله بالعايله وسوالف ووناسه وفرحانين برجوع عزوز وعبود وقالهم سلطان ان العشاء عنده الليله على شرف العيال
    في بيت ناصر
    كلهم في الصاله واخيرا ناصر قدر يقنع ولده ناصر يغير اسمه الى منصور
    ناصر ببتسامه وهو يشرب عصير: ايه فديت اولدي الي يسمع الكلام
    ابتسم ناصر او منصور وسكت
    فارس كان جالس بدون نفس ويتكلم من طرف خشمه
    لولوه بحنان :فارس حبيبي لا رحنى اهتم في رووحك فديتك
    فارس :ان شاءلله ياالغلا
    مشاري مستانس: ونااسه من زمان مارحت فرنسا
    ناصر ابو طلال : ياكبرها عند ربي توك جاي ماصار لك سنتين الا منصور انت قد رحت فرنسا
    منصور :لا والله
    دلوعه بميوعه ودلع : يووه ماتعرف فرنسي
    منصور يطالعها وهو رافع حااجبه : لا انتي تعرفين؟
    دلوعه بدلع : لا بس ابوي يعرف
    ضحك منصور : على بالي عندك ساالفه
    ناصر وهو يطالع فارس : انتبه على الشركه على مارد وعن السهر والهيااته زين
    فارس : ان شاءلله
    لولوه بقلق: فارس حبيبي شفيك صارلك فتره وانت متغير
    فارس وهو يقوم : سلامتج يالغاليه بس مرهق مارقدت زين ورااح فووق
    منصور :غريب فارس
    ناصر : خلك منه هو كل يوم طالع بسالفه ومدري وش علته من نقل هنا عند اهلي وهو متغير المهم بكره الساعه 7 تكون جااهز اوك
    منصور : ان شاء لله واللتفت على نوره ام طلال خاله شفيك مو معنى كلش
    نوره انتبهت عليه : مافيني شي فديتك بس كنت افكر في طلول
    ناصر :يابنت الناس قلنا مافيه الا العافيه هو ماكلمس ؟
    نوره بقلق اكثر: صوته متغير كنه موب طلال والله اني احس ان فيه شي
    ناصر وهو يلتفت على دلوعه : صدقيني مال احساسس اي داعي دلوعه تعالي علميني باخر اخبارس
    دلوعه وهي تجلس في حضن ابوها : تمام بس يبه ناصر اقصد منصور وينه فيه من زمان عشان مي تقول انه موب ولدنا بس احنى ماخذينه كذا
    ناصر وهو يطالع منصور : الا ولدنا وكان مساافر وتوه جاي
    مشاري : ناص منصور شرايك تلعب معي بلايستيشن
    منصور : لا وين ماحب البلايستيشن
    مشاري : بل بل فديت طلول وفرووس
    منصور : بدت التفرقه تراي مثلهم اخوك
    مشاري : ياشين الاخو الي مايعرف يلعب وشكلك والله اعلم ماتعرف شي في الحياه
    ناصر بحده : مشاري احترم اخوك العود
    مشاري وهو منزل راسه : ان شاءلله
    منصور : خلاص يامشاري ولا تزعل جيب البلايستيشن وبلعب معك
    دلوعه : وانا بعد بلعب معكم زين
    مشاري وهو يقوم يجيب البلايستيشن :طل
    واستمر الحديث واللعب

  3. #173
    صورة زهرة الشمس
    زهرة الشمس غير متصل vip مشاغب
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    2,218
    Thanks
    0
    شكر 0 مرات في 0 مشاركات
    وعلى الساعه 7 الكل مجتمع في بيت سلطان عشاان العشا وانواع الازعااج
    وفي غرفه تركي الي توه قاعد ومتسبح وواقف عند التسريحه ينسل(يسرح ) شعره وانصدم وهو يشوف يمكن صانتي من قدام مقصوص انجلط اللعنه وين شعري ؟ من الي قااصه ؟ خااف شلون انقص شعره وبعدين كلمه خالد اخوه عشان ينزل يصب القهوه ولبس غترته ونزل وهو يفكر شلون انقص شعره واذا مقصوص بيد من الي قااصه ؟
    وفي غرفه شيخوه البنات كلهم منتشرين هم اذا عندهم عزيمه عاامه ماينزلون يتمون فوق لين يروحون الضيووف
    شيخوه طايحه ومهوي وليلوه مساكينها ويضربونها ليلوه وهي ماسكه نعال وتضرب شيخوه الي مهوي مثبتتها :وين الشنطه اخلصي
    شيخوه بصراخ : مدري والله مدري
    ليلوه بقهر : تنكتين وينها ؟
    شيخوه وهي تتالم : باقولس القصه كامله بس فكوني خلوني اتكلم
    رنود الي تسولف ويا ندوي وشلتها :اللعنه تلعنكم اسكتو الله ياخذكم
    ندوي بقرف: وشذا الازعااج الي مسوينه كنكم بزران
    مهوي :افكها
    ليلوه وهي تضرب : لا لا مابردت كبدي شوي
    شيخوه بصراخ : باقول السالفه وقسم بالله ماكذب والله ان اقول الصدق
    وفكوها البنات وجلسو وهم ماسكينها
    شيخوه بالم وهي تحك مكان الضرب :جعلكم الموت ذبحتوني
    مهوي بدون نفس : ليتس تموتين ونرتاح
    ليلوه وهي معصبه : قولي اخلصي
    شيخوه بدون نفس : يوم نكثت كبتس لقيت شنطه وبما اني اعرف كل اغراضس اكتشفت انها مهيب لس ولا توس شااريتها قلت اقطع قلبس فيها واخذها وخذيتها وكانت ثقيله ويوم جيت بيتنا حطيتها جنب الدرج ورحت لبيت جدي ونسيتها ورجعت البيت وبعد شوي جيتي شاابه نار وسالتيني عن الشنطه وانا كان ناسيتها قلت اللعبس شوي وانحشت بيت عمي ناصر وبعدها قلت لس باجيبها عاد يوم جيت ادورها مالقيتها سالت كل الخدم واهلي كلهم ولحد يدري وينها
    وهجمت عليها ليلوه بقهر تضربها ويا مهوي
    شيخوه بعد مافلتت من يديهم وهي تركض : جعلكم الجلطه والمرض وش فيها الشنطه لذا كله
    رنود بدون نفس : ياناس ازعجتونا
    مهوي وهي تركض ورا شيخوه :وانتي وش حاارس هاه ليه تسرقينها يالحرااميه
    هنود بملل :يووه خربتو علينا السالفه مرض
    ليلوه وهي تحد شيخوه من قدام : وقسم ماخليس يالبطه جعلس الجلطه
    شيخوه وهي تنحاش من الغرفه لبرا : ههه اتحداكم تصيدوني خخ
    نوير: وجع بنات والله انكم قلق
    لميوه الي توها داخله وبميوعه : يمه شعندها شيخوه منحااشه
    مهوي وهي تجلس عند رنود بتعب : حيوانه دواها بعدين
    لميوه وهي تجلس : وش تسوون
    ندوي بحماس : النوري تعلمنا بقصه فارس احلامي تجنن عذااب
    ليلوه وهي تشرب ما من الثلاجه : ندوي ماتبتي
    ندوي بستغراب على بالها ليلوه ماتدري بهواشها مع فارس : من وش اتووب
    ليلوه : من خراابيطس
    ندوي بقرف : انطمي كملي يالنوري
    لميوه بدلع : شكل الرواايه حلوه
    مهوي : وع تجيب السكته كلها صيع وخاايبات نفس الاخوات لا تجلسين معهم يالميوه ثم تخيبين
    ليلوه بقرف :وعوه لميوه من الله خلقها وهي خايبه ومايعه مالت عليها وعليهم الا وين ريموه
    ليموه بدلع وميوعه اكثر : مالت عليس انتي يالهمجيه فديتني وفديت ميااعتي مو مثل اختس المتوحشه واختس الثانيه الخربانه وانتي ياشريره مالت عليكم كلكم
    ليلوه منصدمه من لميوه العاده تسكت من وين جابت طولت الساان : يمه انتي لميوه ؟
    لميوه وهي راافعه حاجب : ايه ياحبيبتي انا خلاص معاد اسكت عن حقي
    ليلوه بقهر :جعل خواتي الجلطه فااضحيني داايم الله يعيني الا ماشفتي المتوحشه على قولتس وينها
    ليموه بشفقه : عند عهود يااحرام
    مهوي : وليه يااحرام
    ليموه : عهود تبكي عشان ابوي سلطان ماوافق انها تروح معنا لفرنسا
    ليلوه بشفقه : حراااام والله يارب البطه تقعد معها
    وراحو البنات يواسون عهود والي تقترح ماتروح عشان عهود الي مدري ايش بس عهود قالت لا لحد يجلس عشااني واستمر النقااشبعد مارااحو الضيوف اجتمعو الاباء والشباب انتشرو ماباقي الا نواف وتكلمو عن خطبه النوري بس نواف قال انه يبيها واستانسو ابوانه ووافق سلطان وقال لا رجعت النوري من فرنسا بيقولها وكلن راح لبيته الكل راح لبيت الجد من البنات والشباب الا عهود تقول بترقد على الساعه 1
    وفي المجلس اصواااات ضحك الشباب وااصله اخر الدنيا
    خالد بن فهد وهو يضحك ويمسح دموعه من الضحك : ههه كيف وليه وليش هه
    تركي الي واقف في نص الشباب وماسك غترته وعقاله وطاقيته في حضنه ويطالعهم بدون نفس :شدراني
    مشعل وهو يضحك : هههاي ياخي صارت قصتك عجيبه
    جاسم وهو يضحك : اما ماتدري يمكن سرايبك الجاثووم هه
    راشد وهو يضحك : يااقو وجهك وجااي تعلمنا يالمصخره هه
    عبود : لا اكيد بيتنا فيه سكن
    تركي بنص عين : عزيز لا يكون انت اعترف
    عزوز وهو يضحك : ورطني بعد توني جاي مامداني هه
    عبود : هه شكلك مصخره
    خالد بن فهد : الحين شلون تعدل قصتك لازم تقص شعرك
    فواز :هه الله يكثر من امثال الي قص شعرك كان محتر من شعرك عجيب هههه
    راشد : ههه عطيته عين ههه
    وفي زااويه المجلس كان ناصر اقصد منصور ويا يوسف يسولفون وخالد بن نايف
    خالد وهو متمدد : شباب خاطري في قهوه اوكابتشينو
    يوسف : من وين اجيب لك هالحزه الخدم رقوود
    منصور : يلا نروح للملحق فيه مطبخ ونسوي
    يوسف :لا مالي خلق الملحق خلنى هنا وش زينا
    خالد :طيب وش اسوي رااسي بينفجر
    يوسف : رووح انت وسوو وجيب

    خالد وهو يمسك رااسه بالم : ماعرف اسوي والله
    منصور : انا اعرف يلاا روح معي واسوي لك
    خالد :لا مالي خلق
    يوسف : خلوود تعرف المثل الي يقول طرار ويتشرط
    خالد : انت الحين شدخلك انا وولد عمي متساادين انطم بس
    واستمر الحديث
    وفووق رنود ولميوه يجمعون اغراضهم والنوري تكمل لهنود وندوي باقي القصه والفايف في الصاله ويا شيخوه ومهوي وليلوه
    ليلوه وهي معصبه : شيخوه ادري انه انتي خااشه الشنطه ودازه لي مسج عشان اردها
    مهوي وهي معصبه تضامن مع ليلوه : ايه ندري وقديمه واكيد انتي متفقه مع ريموه
    ريموه وهي في اخر الصاله تلعب كيرم : لاوالله شدخلني جعلس المرض
    ليلوه بدون نفس : ريموه شيخوه اعترفو احسن لكم عن العبط مالي خلق لكم
    شيخوه : انتي هي تالفين وتصدقين صدق مصخره
    ليلوه وهي تقوم تلحق شيخوه : اعلمس من المصخره الحين وانحاشت شيخوه ووراها ليلوه ومهوي وعفسو الصاله الي فووق انواع الصرااخ من الفايف وكملوها شيخوه والي معها شوي واختفت شيخوه
    مهوي وهي طالعه من غرفه الجلوس :يمه من ذا البطه وين اختفت
    ليلوه : شدراني اللعن خيرها هالبقره اسرع منا
    مهوي بتفكير :اكيد مركبه تيربو
    ليلوه ببتسامه بمكر : اكيد وبصوت قصير :خلا نخرب على الفايف
    مهوي : لا لا مالي نفس باروح البيت الرقد عشان بكره ورانا رحله
    ليلوه وهي تجلس : اوك طسي
    مهوي وهي تلبس عباياتها : هنود يلاا
    هنود بحماس مع القصه : طسي انتي
    مهوي مستغربه : وليه تقولين طسي ؟
    هنود بملل: يالليل اللتعني ازعجتينا
    مهوي وهي تنزل من الدرج : جعلكم الجلطه الي ماتخلي منكم وحده ونزلت وتوها على الدرج لقت شيخوه جاالسه اول ماشاافتها انحااشت تحت ودزت وراها مهوي ودخلت الصاله وشافت شيخوه دخلت غرفه الجلووس ودزت وراها اول مادخلت شافت واحد من الشباب طبعنا ماعليها غشوه وتوها بتطلع الا والي مسك يدها تروعت مهوي
    رااشد ببتسامه شووق وهوماسك يد مهوي : هلاا وغلاا برووح رااشد
    مهوي انصدمت وخاافت واستحت وحاولت تفك يدها من رااشد بعنف وهي سااكته
    شيخوه جالسه في اخر الغرفه وببتسامه عبط : مهياا وجع رجلس لا تستحين هه
    مهوي وهي شوي وتبكي ""يمه وشذا الاحراج جعل البقره الصرطان""
    راشد برومنسيه : مهااوي خاايفه مني
    مهوي تذكرت انها مو متغشيه وعلى طوول تغشت
    رااشد : بل بل شفيس حبي خليني امتع نااضري
    شيخوه : اللهم لا شماته تتغشين من رجلس(قدم) هه اقصد رجلس
    هههه
    مهوي تحاول تفلت يدها بس مافي امل
    راشد ببتسامه : مهاوي حيااتي والله الى هالدرجه خاايفه ومستحيها يلاا بفكس ويجي لس يوم وفكها
    انحااشت مهوي وهي تبكي من الاحرااج ورااحت فووق اما راشد طلع وهو يفكر في حبه مهوي وشيخوه رااحت للمطبخ وسمعت صووت في المطبخ وتسحبت لين وصلت باب المطبخ تسمع منهو صووته وحصلته اخوها يوسف برووحه يسوي قهوه

  4. #174
    صورة زهرة الشمس
    زهرة الشمس غير متصل vip مشاغب
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    2,218
    Thanks
    0
    شكر 0 مرات في 0 مشاركات
    وفوق عند البنات دخلت عليهم مهوي تبكي وتجمعو حولها البنات بخووف
    ليلوه وهي ضاامه مهوي وبخوف : مهوي وش فيس
    مهوي تبكي
    رنود بخوف : مهوي تبكي اكيد فيه مصيبه
    نوير بخوف: يمه وين شيخوه ؟
    ريموه : بس لقيتها مهوي ذبحت شيخوه والحين تبكي من الندم
    هنود بخوف وشوي وتبكي : مهوي وش فيس تكلمي
    امجاد وهي تبكي : مهوي وش فيس
    مهوي وهي تمسح دموعها وتجلس ووجها احمر وتقول السالفه وان شيخوه متفقه مع رااشد وخلصت السالفه وجلست تبكي والبنات يضحكون
    ليلوه وهي تجلس جنب مهوي : جعل شيخوه ورويشد الجلطه جعلهم الحادث
    مهوي طالعت ليلوه بحده وعيونها مليانه دموع : بسم الله عليه
    ليلوه بدون نفس : عشتوو اقول جعلهم الحادث وانتي معهم وقامت
    رنود برومنسيه : الله على الحركه الحلووه
    لميوه بدلع : واي واي تجنن حركه رااشد
    ندوي برقه : ماتوقعت رشود يعرف هالحركات
    النوري : خطيييير
    مهوي وهي تتذكر وتمسح دمووعها: بنات احرااج وانتي يالنوري قولي له اني زعلاانه عليه
    النوري ببتسامه : يووصل
    ندوي : الله النوري بتصيرين مرسااله غراام ونااسه
    وتحت في المطبخ يوسف يسوي القهوه ومعه ناصر اقصد منصور
    يوسف ومعه قلاص ماي : منصور هه تصدق مو هااضم منصور يذكرني في واحد الله يرحم والديه ماداانيه (يقصد خال طلال )
    منصور ببتسامه : عاد وش اسوي ابوي الي اختاره لي ولا انا كان ودي اتم بسمي الاول
    يوسف : غريبه ليه امك سمتك ناصر وهي تعرف اسم ابوك ناصر
    منصور ببتسامه : امي الظاهر ماتعرف الا السمين عربيه خالد وناصر وسمتني انا اخوي او يمكن لنها تحب ابوي مره
    يوسف : ماعلينا اذا خلصت القهوه جببها باروح اودي باندول لخلوود يااللاا باايات وراح يوسف ومنصور جلس يبطل درج ويسكر الثاني يدور الفنااجيل وتوه يوواق (يطل) في الدرج الا وفوطه على وجهه ومربووطه من وراا ثم ماي باارد معه ثلج
    وصرخ منصور : من ؟ شفيكم
    شيخوه وهي لابسه ثووب رااشد الي طويل عليها وتضحك : ههاي حراامي بع بع
    منصور سمع صوت بنت بس شسالفه : انتي شفيك علي ؟
    شيخوه الي على بالها يوسف ماخذه رااحتها <<اعنبوها يوسف بثوب ومنصور بالبدله ماتشووف ؟؟؟؟
    شيخوه وهي تضحك :"يقول شفيك على باله ولد خخخ"" وتاخذ ملعقه من على الطاوله وتضربه على راسه بالجهه الحاده وتقول : ابيك تمووت هههاي موت ههااااي مووت ههههي
    منصور تعور شوي من الظربه وعصب وفك الفووطه من وجهه وطالع شيخوه الي متلثمه بالغتره :انتي شفيك الله يرجك خبله
    شيخوه ترووعت وانحااشت بصمت لفووق ودخلت على البنات الي تروعو على بالهم ولد وفي الاخير اكتشوف انها شيخوه ومسكوها مهوي وليلوه ولعنو خيرها لين تفلت العافيه وبعدين خلوها ورااحو قااطعوها (ماعلمتهم انها توطت منصور في المطبخ )
    شيخوه وهي طايحه في اخر الصاله وتتالم : الله يااخذكم ذبحتوني ااي
    هنود : الحين يالخطيره جايه من بيتكم بدون عباايه ؟
    شيخوه :اااااي ايه
    النوري : بل ولا خفتي احد يصيدس
    شيخوه وهي تقوم : لا يالله انا باروح الرقد جعل مهوي وليلوه الجلطه
    وبعد كذا الكل رااح لبيته يرقد عشان السفره بكره اما منصور جلس يتذكر الموقف ويضحك وهو مو دااري شسالفه ولا ليه سوت فيه كذا بس الي متاكد منه انها جاته بالغلط
    ثاني يوم الساعه 5 الصبح البنات كلهم في بيت ناصر مجتمعين في الصاله ومعهم ناصر ومشاري وسلمان طبعنا عهود ماجات ابوها رفض والفايف قررو يجلسون معها بس بعد سلطان رفض وقال هاذا خطاها ولازم تتحمل العقااب بروحها
    ناصر توه داخل من برا :بل كم شنطه اعنبو دااركم
    شيخوه الي جالسه جنب رنود عشان مهوي وليلوه مقاطعينها : كلها شناط ليلوه ويا مهوي الوحده كنها عرووس
    انصدمو ليلوه ومهوي وهم يطالعون بعض ليلوه بصوت قصير: هين يالبطه هين والله ان تندمين
    رنود مستانسه : ونااسه اول مره اروح فرنسا
    ريموه : يااسلاام يابنات فله
    ناصر وهو يطالع ريموه : هي انتي عن الاجرام الي تسوينه ويلا كلكم على السياره اي سياره يبي لكم بااص
    ريموه وهي تتغشى : يبه اذا بتذلنا علمنا من الحين خلى نقعد بكرامتنا
    ناصر وهو يدز ريموه تمشي قدامه : واذا قلت باذلكم بتجلسين ؟
    ريموه وهي تطلع : لا وطلعت تركب في السياره
    ركب ناصر وحريمه والخدامات ودلوعه ومشاري وسلمان في سيارته اما البنات قالهم ناصر يركبون في السياره الثاني وقال لرنود تركب قدام وركبو الباقين ورا مهوي ليلوه لميوه ريموه وباقي الجيش في الشنطه الي هم ندوي هنود النوري امجاد ونجود وعبير طبعا سياره يوكن يعني وسيعه المهم شوي وجاء تركي وركب ببتسامه عريضه وصبح عليهم والسلم
    رنود :يالله صبح خير وش عندك قااعد بدري
    تركي وهو يضبط المرايه : ابد دريت انكم بتروحون قلت اجي اودع عمري ريوومه
    ريموه انجلطت :"اللعنه ذا وش قصته ناشب في حلقي وش يبي الاخ ":جعلك تودع رووحك للابد قل امين
    تركي وهو يشغل السياره ببتسامه : افا تبين تموتين يابنت العم
    ريموه بدون نفس : جعلك الموت انت زين
    تركي درا انه قدر ينرفزها : واهون عليس ياعيون تركي
    مهوي بصوت قصير : الولد ذا خبل رسمي
    ليلوه بنفس الصوت : شكله وبعدين فااضي يتغزل مع هالصبح
    ريموه بحده : جعل عيون تركي العما وبعدين ترووك والله لا اقول لبوي
    تركي بتحدي : وش بتقولين لبوس ؟
    ريموه :مو شغلك بس هين والله لا اورطك واخليك قايل كلام ماينقال
    تركي ببتسامه : اتحداس ياريوومتي فديتس انا متاكد اني ماهون عليس
    رنود : ترووك اثقل صنعه وانا عمتك
    تركي ببرائه مصطنعه :طيب ياعمتي ويش اسوي اذا انا احب نااس وهم ماعبرووني اموت في عناادهم ولاعاانتهم واستانس على وحشيتهم
    رنود : والله انك وجه ابن فهره ماتستحي
    تركي بستغراب مصطنع : بل استحي من مشاعري الصاادقه ههه
    ريموه بدون نفس : خلاص كمل كلام عن مشاعرك وانت الخسران يااترووك
    تركي ببتسامه نصر: ابشري والله ان اكمل يااقلب وروح وعمر ترووك والله
    ريموه بتهديد : غيرت راائي مو قيله لبوي باقول لخلوودي فديته رووحه يعرف يتعامل مع الاشكال الي نفسك
    تركي وخاف تقول لخالد صح ربع بس خالد من طبعه الغيره ومانسى تصرف خالد يوم المزرعه :عاادي فديت رووحس سوي الي يرضيس وبعدين ليه تعصبين انا وش سويت اسولف مع بنت عمي الي عادي عندها تسولف مع الشباب وبعدين عادي اعتبرني فهود ولا ريوود اخواني وين المشكله ليه كارهتني
    ريموه بحقد : تركي عن العبط وكلامك كله ضاايع وماله داعي المفرووض انت الكبير والفاهم وحسبه اخوي العود يطلع منك ذا كله
    تركي يدري انها على حق بس يحب يلعب عليها : صحيح كلامس بس انا احبس اجرمت يوم قلت لس مشاعري قدام الكل عادي يالغلاا والله احبس
    رنود : وجع ترووك خلاص البنت مادانيك ليه قااط
    تركي ببتسامه وهو يطالع ريموه في المرايه : دانتي ولا مادانتي مالها الا ولد عمها الوسيم اللي هو انا
    ريموه وهي اطلعه بغرور في المراايه : وعووه من الي لاعب عليك وقايلك انك وسيم
    شيخوه وهي في الشنطه : ريموه احمدي ربس ان اخوي الجميل جدا والوسيم جدا يحبس صح انه شعره مقصوص بس هاذا ما ينقص من جماله
    تركي انصدم ""شدراها ان شعري مقصوص"" ؟؟؟
    ريموه بستغراب : شلون شعره مقصوص ؟؟
    رنود : كيف مافهمت ؟
    تركي بنص عين :شيخوه شدراس
    شيخوه انتبهت لغلطها وترووعت :هاه اهيه باقولك بعدين شدراني وانتي ياريموه الخسارنه
    ريموه وهي تحط الشيله على عيونها : احلى خسااره
    وبعد ساعه وصلو المطار وهم في قمه الوناسه وبعد مانزل ونزلو شنطاهم تركي مسك شيخوه على جنب
    تركي : قولي شسالفه شدراس بشعري ؟
    شيخوه بخوف وبتفكير غلط : ها ايه انا حالفه ماقول بس وبقولك بشكل غير مباشر الي قصت شعرك وحده تكرهك وقبل شوي ومتهاوشين وراحت وخلت تركي واقف يفكر في كلامها
    تركي "معقوله ريم الي قااصه شعري لالا مستحيل صح هي جريئه بس مو لهادرجه انها ادش غرفتي وتقص شعري مو مصدق يمكن مروحه احد من الخرفان ريود ولا فهود ولا سلوم اكيد اهي مطيحه مياانه معهم يمكن بس هين ياريموه اعلمس شلون تتجرئين واعلمس وشهي الجرائه بس انتي ارجعي هين "" وراح لعمه ناصر يكمل باقي الاجرائات
    وبعد ماخلصو اجرائتهم جاء منصور وخلص اوراقه وبعد ساعه ونص ركبو في الطياره
    وانتشرو في مقااعدهم وطبعنا البنات رقدو لنهم مارقدو عدل من الوناسه ودلوعه عافسه الطياره رايحه جايه ومشاري يستعرض خبرته في الطياره قدام سلمان اما ناصر كان متوتر شوي ووضح على ملامحه
    وفي بيت سلطان الكل راح لدوام وعهود راحت للمدرسه ودموعها الربع الربع مقهوره وتحس بندم كبير على الي سوته تتمنى تكون مع البنات بس ماتفيد الاماني
    اما في الدوام توه مسكر الموبايل ومنجلط جلس على الكرسي بتعب وقهر "معقوله طسو بدون مايردون الشنطه لا لا مستحيل اذا ماردوها الحين متى بيردونها ؟"
    اما فارس توه مداوم ومحتل مكتب ابوه الي مايعرف شي فيه خير شر بس معه موضف يعلمه وبعد ماطلع الموضف جلس فارس يفكر في النوري" يعني معقوله خلاص
    الله يرحم والديك يانادر مالقيت الا النوري اكيد شافها يوم كان في المخزن كله مني ولا ليه اربطه في بيتنا استاهل يعني لو ماربطه كان ماشافها ولا خطبها الله يعيني ويصبرني يارب بس انا لازم اشوف لندوي صرفه مدري قلبي بدا يلين لها وانا مابي احبها وبعدين قلبي الخبل ماتوقعته هش الى هاي الدرجه بل اول بنت وحبيتها وثاني بنت وحبيتها الحمد والشكر صدق خبل هالقلب "
    واخيرا وصول البنات فرنسا توهم نازيلين من الطياره واستقبلهم واحد من الخدم الي في بيت ناصر الي في فرنسا على سياره والثاني جايب سياره ناصر وركب ناصر مع البنات ومنصور مع ام طلال وام فارس وفي الطريق ناصر والبنات بس ورنود قدام وشاله الغشوه ماخذه راحتها على الاخر اما البنات يشلونها شوي وبعدين يتغشون عشان منصور
    ناصر وهو شوي ومتوتر :بنات اسمعوني
    البنات انتبهو وبخوف لن لهجه ناصر غريبه
    رنود بخوف: هلا ناصر
    ناصر وهو يمسح بيده على وجهه : طلال وسحر صاير لهم حادث وهم الحين في المستشفى
    الكل انصدم وعم الصمت

  5. #175
    صورة زهرة الشمس
    زهرة الشمس غير متصل vip مشاغب
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    2,218
    Thanks
    0
    شكر 0 مرات في 0 مشاركات
    الجزء الخامس والثلاثون من روايه غصب عني للكاتبه شوق المشتاق
    نهايتنا

    ناصر وهو يمسح بيده على وجهه : طلال وسحر صاير لهم حادث وهم الحين في المستشفى
    الكل انصدم وعم الصمت
    رنود بخوف وبدت تدمع عيونها هاذا طلال الي تحبه اكثر واحد في الشباب :وش صار لهم ياربهم طيبين
    ناصر بتنهيده : والله مدري طلال ماتكلم من سوا الحادث حتى اللي مكلم نوره بلى منصور خال طلال لن اصواتهم تشابه بس نوره قلبها حااس كل ماجيتها حصلتها تبكي المهم انا باقولهم الحين وابيكم تواسونهم
    واستمر الصمت واللكل يفكر وش حاله طلال ولا وش صارله ولسحر
    ووصلو البيت ونزلو كلهم ونوره من انزلت على ارض باريس ما على اللسانها الا وين طلال ولولوه بعد جاتها عدوا وبدت تخاف من خوف ام طلال
    المهم وصلنا البيت وجمعنى عمي ناصر في البيت في الصاله وبدى بالمقدمات وتوه مبعد تكلم الا وبدت نوره تبكي ولول ومشاري ذابحته الرقه المهم قال لهم عمي ناصر انا طلال وهو رايح للمطار سوا حادث وانه طيب بس مايقدر يتكلم لان فكه في كسر بسيط وسحر طيبه سليمه مافيها شي المهم راح عمي ناصر ونسوانه وعياله ومعهم سلمان ودلوعه وجلسنى يالبنات في البيت الكبير والكشخه كان بيت عمي ناصر فخم بكل ماتحمل الكلمه من معنى اثاث رااقي وكلاسيك ويجنن الممهم الخدامه او مديره المنزل فرنسيه مافهمنا منهها حرف الحمد الله ان الفلبينيات جاو معنا ونزلو شنطنا وبدلنا لبسنا بجاماتنا وانتشرنا في البيت
    وفي المستشفى وصل ناصر واهله وهو قلبه على طلال ماعاد فيه حيل يتحمل
    واستقبلهم منصور خال طلال وتركي ولد خال طلال وخال سحر وجدتها لنهم ساكنين في فرنسا وعلى طول لولوه راحت لبنتها ونوره راحت لطلال ويا ناصر واول مادشت شافته منسدح على السرير وركضت له على طول ضمته وهي تبكي وجاء ناصر وضمه هو بعد اكيد هاذا الغالي طلول بس طلال مايقدر يتكلم بس معه ورقه وقلم ويكتب فيها اذا بغى شي وكان سليم بس فكه مكسور وشوي جرووح بسيطه وسحر يدها انكسرت وشوي رضوض
    شوي ودق منصور ولد ناصر الباب ودخل
    ناصر الي جالس على السرير يمين طلال :طلولي هاذا اخوك منصور اخوك الكبير
    وجاء منصور وسلم بهدوءه المعتاد وهو خايف من طلال لا يصده مثل فارس
    ويكتب طلال في الورقه ::هلاا وغلاا بالغالي والله اني مبسووط ان طلع لي اخو لا وبعد كبير :: وعطاها منصور الي استانس برد طلال
    نوره الي جالسه يسار طلال : طلول فديتك لا اتعب رووحك ارتاح وريح نفسك
    منصور وهو واقف قريب من السرير : كيفك طلول ان شاءلله تمام
    واشر طلال انه بخير وهو يوزع ابتسامات والنيرس تهاوشوه تقول لا تبتسم ولا تحرك وجهك كثير المهم بعدها راحت نوره لسحر ولولوه جات لطلال
    وفي الدوحه
    جالس ومعصب حده تهاوش ويا الموضفين اكثر من مره "انا لله الحيوانه ليش ماردت الشنطه ولا عبرتني صدق كلبه اعنبوها وش تبي في شنطتي ابي اعرف بس ممكن تكون قدرت تبطلها بس لا ماعتقد شلون تعرف الباسوورد وبعدين طست الله ياخذها متى بترجع جعلها معاد ترجع اف "وقطع عليه تفكيره ابوه يسال وينه وسكر ورااح للبيت وهو متضاايق
    ونرجع لباريس
    البنات متشرين في البيت
    ليلوه ومهوي ورنود ولميوه واقفين في اللعليه او البلكونه والجو خيال
    ليلوه وهي تشرب عصير وبخوف: بنات ضنكم طليل فيه شي ؟
    مهوي ببتسامه مكره : ليلوه كم مره تسالين عن طلال لا يكون تحبينه ؟
    ليلوه بدون نفس وتقلد مهوي :لا يكون تحبينه مخليه الحب لس مالت عليس انتي وياها
    لميوه وهي رافعه حاجب :اجل وشهالاهتمام
    ليلوه بدون نفس :اسال احاتي عمي ناصر اكيد بينجلط لا يصير لطليل شي
    مهوي : تصدقين ان افكاري سودا كنت اتوقع انس خايفه يموت طلال على يد غيرس
    ليلوه : اللهم لا شماته ليه حد قايلس اني ابي اذبحه يامال المرض الي مايخلي فيس شي سليم
    رنود بشاعريه : اقول بنات الجو خيال والبيت يجنن والمكان كله وودي اروح استكشف الملاحق الي برا وش فيها ؟
    مهوي وهي اطالع المخازن : ذاك اظاهر مخزن وذاا ::وصرخت بصوت عالي:: بنااااا اات سياره
    ونزلت تركض للحوش
    ليلوه : اللهم لا شماته
    رنود وهي تلحق مهوي : تكفين مهاوي علميني كيف اسووق
    ليلوه وهي تشوف البنات اطلعو للحديقه : مهوي ذي بتدوينا ورا الشمس
    لميوه بميوعه : تحب السيارات وين المشكله
    ليلوه :صح كل وحده ولها هوايتها انا مثلاص احب الاكتشااف الا على طاري الاكتشاف بااقي غرف ما بطلته امشي نروح ننكثها قبل يجي عمي نااصر
    لميوه : يلاا
    اما في الحديقه وعند السياره الي كانت بي ام دابليو
    مهوي وهي رااكبه فيها عند السكان : وااااي ونااسه
    رنود بوناسه : صح طيب وين المفتاح ؟
    مهوي وعيونها تلمع : هاذا هو فيها
    رنود بحماس :طيب يلاا شغلي
    وتشغل مهوي السياره وادور في الحووش شوي الا طالعه ريموه وشلتها يركضوون ويركبون معهم في السياره
    ريموه بحماس : مهوي فحطي
    مهوي : شلون الحوش مايكفي
    امجاد : خلى نطلع
    ريموه :ايه ماشفنا الشارع
    عبير :بل نطلع بالبجامات ؟
    نجود : عاادي لفه في الشارع
    مهوي بحماس : شرايس رنوود
    رنود : ايه فره عند الباب
    ريموه : يلاا الباب مناك روحي قدام بعدين يسار
    رنود : بل امداس ادلين في البيت
    ريموه بفخر : افا عليس
    ورااحو
    اما في الصاله شيخوه جاالسه ويا مديره المنزل الفرنسيه
    شيخوه ببتسامه : انتا معلوم جون برااهيم
    المديره ابتسمت وسكتت
    شيخوه : زين انتي يووه خلى اكلمها بلغتها انتا معلووم فلم هندي
    المديره ابتسمت وبدت تتكلم فرنسي
    شيخوه : شوفي يارفيقه انا معلوم اسباني انقلش هندي بس فرنسي ماعرف ولا اقول دقيقه
    وراحت شيخوه فوق تجيب القاموس العربي الفرنسي
    وفي غرفه طلال هنود والنوري وندوي
    هنود وهي جالسه على المكتب : بنات طلع طلال يقرا كتب طبيه
    النوري وهي عند الكومدينه : ويقرا قرءان
    ندوي وهي اطل من البلكونه : شكله مثقف مع اني اشوفه جدا عاادي لا يتفلسف ولا شي
    النوري :يالبى قلبه الي عنده قرءان
    هنود : اكيد تراه مسلم
    ندوي : بنات فيه سياره طلعت قبل شوي
    النوري : اكيد احد من الخدم

    والستمر الحديث
    وفي الشارع مهوي تستعرض في السياره
    رنود بوناسه : بنات ماصدق انا طالعين ومهوي تسووق وكلنا بالبجامات
    مهوي ببتسامه : والله وناسه يابنات
    ريموه : مهوي لا ترجعين روحي ذااك الشارع
    عبير: ايه تكفين
    مهوي : اخاف يرجع عمي ناصر ويلقانا في الشارع
    رنود : يووه فشله وش بيقول لا يحصلنا في الشارع
    ريموه : مهوي انتي هاذا حلم حياتس تتمشن على كيفس والسياره كشخه وتضيعينه عشان خاف يجي عمي ناصر
    رنود : تراها كلم قبل شوي وقال بيطلعون طلال وبيجون
    مهوي : اجل نرجع ونطلع مره ثاانيه
    المهم بعد كذا رجع ناصر ونوره اما لولوه راحت مع امها لبيت اخوها وسحر معها ومعها دلوعه ومشاري وسلمان دااش عرض ومنصور جلس عند طلال في المستشفى ولقى البنات كلهم في البيت بعد مارجعت مهوي ورجعت السياره مكانها وعلى طول رقد ناصر لنه تعباان ويا نوره والبنات بعد رقدو وثاني يوم الصبح
    قعد والبنات لنهم شاابعين نوم وانتشرو في البيت وناصر ويا نوره و رنود رااحو يطلعون طلال من المستشفى كان بيروحون البنات بس ناصر قال يبيلكم بااص عشان تروحون اجلسو وهو بيطلع الحين وهو راح منا ومهوي ويا البنات راحو لسياره بس مالقتها رااح عليها واحد من الخدم دعت عليه مهوي لين قالت بس وبعد شوي جا ناصر وطلعو طلال وسحر بتقعد عند خالها يومين لبسو البنات عبايااتهم كالعاده وتغشو عشان يسلمون على طلال الي كان جالس في الصاله ودخلو البنات وسلمو طبعنا طلال ماكان يرد كان الي يرد منصور بنيابه عن طلال وجلسو كلهم في الصاله وام طلال جنبه وابوه في الجهه الثانيه
    ريموه ببتسامه : ماتشوف شر ياطلال
    منصور :ويااك
    طلال ممنوع حتى انه يبتسم
    ناصر وهو يوقف :يلاا منصور نروح لشركه
    منصور وهو يوقف: يلاا
    مهوي :يبه ابيك شوي
    كل البنات استغربو؟ شعندها مهوي وراحت ويا ناصر على جنب
    شيخوه بصوت قصير تكلم هنود : لا تكون وحده مكنم مسويه شي وبتعلم عليها مهوي
    هنود : تنكتين امدانا نسوي شي
    شيخوه : يمه اجل اكيد بتنتقم مني وبتورطني في شي باروح اقول تكذب
    هنود : وجع تروحين وانتي ماتدرين شسالفه
    شيخوه : ابي اتغدا بها قبل تعشا بي
    وطلع ناصر ومنصور وطلال رااح لغرفته الي تو ندوي وهنود ونوير ناكثينها وامه بعد رااحت معه بعد ماستاذنت من البنات وقالت اخذو رااحتكم
    ليلوه وهي تمسك مهوي : خير وش تبين بعمي ناصر ؟
    مهوي ببتساامه : استاذنته عشان اسوق السياره
    كل البنات :هياااا
    مهوي بنضرات انتصار : شيخوه موب راايحه معنا انطمي
    شيخوه بصدمه : ليييي ه
    مهوي : لا يكون على بالس نسيت سوواد وجهس المقلب السخيف اللي سويتيته
    ليلوه بتايد: ايه ولا الشنطه جعلس الجلطه
    شيخوه : ولا علي منكم والله لا اكلم عمي ناصر واعلمه انكم رحتو خليتوني
    ريموه : بل السياره موب ماخذتنا
    مهوي : لا عمي ناصر يقول بيرسل سياره كبيره من الشركه عشان توسعنا والحين يلاا نروح نلبس وانتي يالبقره لا اتعبين رووحس وتلبسين
    رنود بشفقه : مهوي حراام عليس خليها تروح معنا
    مهوي بحزم : لا خلها تنطم
    ليلوه :وخل مقالبيها تنفعها
    وراحو فوق وهو يقنعون مهوي ان شيخوه تروح اما شيخوه تمت واقفه في الصاله بصدمه "جعلهم المرض الخايسات الحين وش اسوي والله ماتاخذني معها مهوي الله ياخذها وش الحل " وجلست على الكنب الي في الصاله وهي تفكر
    اما في بيت خال سحر اخو لولوه
    سحر وهي تبكي : يمه مو طبيعي احسه يشك فيني
    لولوه : يابنتي يمكن مو قصده
    سحر بقهر :شلون مو قصده وانا اشوفه يبطل موبايلي ويتفقد المكالمات وكل ماقدني اكلم يجلس جنبي لين اخلص والله اني احس انه يشك فيني
    لولوه : يمكن انج فااهم غلط والي يسويها حرص منه عليج
    سحر وهي تبكي : تعبت وبعدين والله لا ادري انه يشك فيني ان يندم ولا انا على اخر عمري يشكك فيني " مو عشان غلطت وكلتمه اني اباكلم غيره والله قهر"
    لولوه :يابنتي لازم تتحملين توكم في بدايه حياتكم
    سحر : مو مستعده اتحمل على حسااب كرامتي
    شوي ويدخل مشاري
    مشاري وهو واقف عند الباب : سحوره شفيج تبكين ؟
    سحر وهي تمسح دموعها : مافيني شي بس كانت يدي تعورني
    لولوه تضيع السالفه : وين سلمان
    مشاري : برا في السياره بروح انا وهو وعبد الله وملاك ونجلا عيالي خالي بنروح نتمشى اوكي
    لولوه : بس لا تتاخروون
    مشاري وهو يطلع : اوكيشن ماي موذر وطلع
    وكملو حديثهم
    اما في الشركه ناصر عرف الموضفين على منصور وبدا يعلمه وش يسوي والرسل للبنات السياره ووصلت والبنات ومستعدين كاشخين حدهم
    رنود مهوي ليلوه ندوي هنود لابسين بناطيل مع بالطوات طوال واللفاات والنوري بالطو على طولها مسكر من قدام اسوود مع شال السود ونظاره سوودا اما لميوه فاالتها لا بسه بوت الى ركبتها مع تنوره الى تحت الركبه وبلوزه كت وفااكه شعرها وفول ميكب كااشخه حدها بالعربي وريموه نفس الحكايه بس لابسه بنطلون مع تنوره قصيره وفااكه شعرها والفاياف نفسها وركبو في السياره ليلوه قدام ومهوي عند السكان والبنات الباقين رنود وهنود والنوري وندوي ولميوه في الوسط والباقي في الشنطه
    مهوي وهي ادخل سي دي الاغاني : بنات ونااسه اخيرا تحققت امنيتي اني اسووق بحريه
    رنود : طولي على المسجل
    ريموه : نبي وناسه وتفحيط
    نوير: لميوه اتقي الله واذا جاء منصور ولد عمي وبعدين ترا كل الرجال حرام يشوفونس يالخايسه اتقي الله وانتي بعد ياريموه
    ريموه :النوري وفري نصايحس موب وقتس
    نوير : وانتو امحق خوات كبار انصحوهم
    رنود :اقول انطمي خلينا نستانس
    نوير :بطقاق اهم شي اني علمتكم اللهم اني بلغت اللهم فاشهد
    ليلوه : ابي اغنيه عزااه
    ندوي : لالا نبي شي يونس مانبي حزن
    لميوه : حطو يالتكسي
    الفايف بصووت واحد : ايييه
    وحطوها وانطلقو بس في الشارع اللي قدام البيت ناصر موصي مهوي ماتتعدا شارع البيت
    وفي البيت شيخوه توها نازله وكاشخه مقرره تركب معهم غصب اول ماطلعت مالقت احد وانصدمت "جعلهم الصرطان الحقيرات الخاايساات رااحو وخلوني جعلهم الحادث" ووقف على باب الشارع اطالع الي داش والطالع
    وفي الدوحه انتشر خبر حادث طلال وفواز وراشد بغى يصير لهم شي وراحو يحجزون على عشان يجون لفرنسا بس مافي حجز واتصلو في ناصر وقالهم بنجيكم بكره في الليل وطمنهم على طلال بس هيهات يطمنون الا بعد ماشغلو كميره وشافوه وهوياشر لهم انه مايقدر يتكلم وتطمنو شوي
    وفي الشركه فارس بيموت من الونااسه مستانس حده مو مصدق الي سمع قبل شوي كلمه نادر وقاله ان النوري رفضته ومن سمع الخبر وهو متقطع من الونااسه وجلس يفكر وهو في المكتب "الحين شلون اتخلص من ندوي شكلي بطلقها واللي فيها فيها بس اكيد ابوي بيلعن خيري وتصير مشااكل مالها اول من تالي طيب وش الحل ؟ لازم يكون عندي سبب قوي " وبعدي تفكير فارس بفرح لقيتها هياا هاذي الفكره الي بتفكني في فيهها والى الابد وهم بعد اللي بيطلبون مني اطلقها وضحك وهو يتخيل الفكره تتنفذ

  6. #176
    صورة زهرة الشمس
    زهرة الشمس غير متصل vip مشاغب
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    2,218
    Thanks
    0
    شكر 0 مرات في 0 مشاركات
    وفي فرنسا وفي الشارع اللي قدام بيت ناصر
    كانت شيخوه جالسه وسرحاانه وتوها بكشختها بنطلون بني مع بلوزه طويله الى الركبه فيها تدرجات البني مع اصفر وافكه شعرها وحاط ميكب خفيف كانت جالسه على الدرج حق باب الشارع وجاء منصور بعد مانزل ابوه من الباب الثاني وجاء يبي يدخل السياره وشااف شيخوه جالسه سرحانه وجلس يطالعها يمكن عشر دقايق بعدين استوعب وظرب هرن واخترعت شيخوه ووقفت مانتبهت للي في السياره
    شيخوه معصبه : جعلك المرض خير رووعتني الله يااخذك
    ودخلت وهي معصبه ولقت عمها ناصر في الصاله
    ناصر بستغراب : شيوخه ليش مارحتي مع البنات ؟
    شيخوه وهي معصبه : رااحو وخلوني
    ناصر : ليه ؟
    شيخوه وهي تجلس وتتصنع الحزن : مدري عنهم
    ناصر ببتسامه : اما ماتدرين اعترفي وش مسويه ؟
    شيخوه ببتسامه عبط : وتعلم ناصر بشنطه وسالفه مهوي مع راشد
    ناصر وهو يضحك : والله مايلامون اجل البنيه توها شاريها شنطتها وتضيعينها والثانيه مدخلتها على راشد اجل تستاهلين الي يصير فيس
    شيخوه بحزن : بل على بالي بتقول ابشري بالعوض وبتمشيني وتخليني اروح برج ايفل
    ناصر وهو يقوم : خلاص ولا تزعلين اليوم في الليل نروح برج ايفل والي تبين بعد
    شوي وجاو البنات مستاانسين حدهم وبعد كاذا اتفق ناصر مع البنات يوديهم برج ايفل
    المهم في الليل البنات كشخو حدهم ونوره بعد كشخت كانت ماتبي تروح بتجلس مع طلال بس طلال بيطلع مع منصور المهم كشخو كلهم وراحو في سيارتين وحده يسوقها ناصر والثانيه نوره انصدمو البنات ان نوره تسوق بس هي عادي عندها من زمان تسوق والبي ام دبليو الي في الحوش سيارتها وركبو معها شيخوه والفايف
    كانت نوره تسوق وجنبها شيخوه وورا عبير امجاد ونجود وريموه
    ريموه بوناسه : والله انس خطيره ياخالتي ام طلال
    نوره ببتسامه : لا تخليني اتهور الحين واسبق ناصر
    عبير : ياليت والله
    شيخوه : ادلين الطريق
    نوره : اكيد
    شيخوه :اجل اسبيقيهم ودقي لهم تحدي
    نوره وعجبتها الفكره وتذكرت ايام الشباب : تم
    وسبقت ناصر الي كان يمشي قدامهم
    اما سياره ناصر
    كانت رنود قدام وورا مهوي ليلوه هنود النوري وندوي في الشنطه ويا لميوه
    ناصر وهو يضحك ويشوف سياره نوره قدامه : والله مو هينه ام طلال
    مهوي بحماس : عطتنا اشاره تحدي تكفى يبه اسبقها
    ناصر : قدام
    مهوي متحمسه ومقدمه وجها قداام شوي تركب معهم قدام : يااقهر اللحقها يبه بسرعه ولا خلني اسوق انا
    ليلوه : مهوي شرايس تركبين معهم قدام
    مهوي بحماس : يالليت رنود تعالي ورا
    رنود : طل موتي بحرتس
    ناصر : الا شفيكم على شيوخه حرام عليكم كسرت خاطري
    ليلوه بحقد : تستاهل الحقيره
    ناصر : بل كل ذا عشان شنطه ؟
    ليلوه انصدمت لا يدري بشنطه وش بيقول عنها : هااه ااي اي شنطه
    ناصر : الي توس شاريه وهي ضيعتها
    ليلوه ابتسمت : ايه هه ايه حيوانه ليه تاخذها هههه
    ناصر وهو يطالع مهوي في المرايه :ولا المقلب حق مها حكايه ههه الا وش كان شعورس ورشود ماسك يدس؟
    مهوي انحرجت ورجعت ورا ودنقت وصار وجه احمر وسكتت
    النوري وهي تضحك : هه استحت مهوي
    ندوي :هه مهوي سبقانهم
    مهوي بدون نفس وبصوت قصير: جعل الدبه الموت البقره المنتفخه مالت عليها
    ناصر ببتسامه : هه حرام عليس
    مهوي انصدمت انه سمعها
    المهم بعد فتره ووصول برج ايفل
    اما طلال ومنصور راحو يتمشون وطلال معه دفتر وقلم عشان يقدر يسولف لمنصور طبعامنصور ماكان يبي طلال يطلع عشان طلال توه تعبان بس طلال اصر انه يطلع يقول مكتوم لنه صار بينه وبين سحر خلاف وهم رايحين للمطار وصار لهم الحادث ومن ذاك اليوم ماتكلمو وطلال ضاايق خلقه ومكتوم اشتااق لها بس يشوف انها هي الغلطانه ولازم تعتذر هي حتى ماكلفت نفسها تمر عليه ::مايدري انها جات اكثر من مره وهو رااقد ::
    اما سحر طلعت مع خالها واهله وامها ومشاري وسلمان اللي لازق عندهم يتمشون بطلب من مشاري الي جلس يترجا سحر تطلع معهم ولا هي مالها نفس بس امها ترجتها عشان تغير جو وطلعو
    وفي برج ايفل البنات مستانسين اكثر وحده رنود لنها اول مره تشوفه
    ورقو الدور الاول
    ناصر : بنات نروح نشوف المتحف حق تشييد البرج
    شيخوه ببتسامه : لا وشنبي في الي بانيه خلى نروح فووق ابي اشوف باريس كلها
    هنود : ماتقدرين تشوفين باريس كلها حدس بس 60 كيلو
    شيخوه :نعمه
    ناصر: اجلى يلاا فوق نتعشى وبعدين نروح الدور الاخير
    وراحو الدور الثاني وتمشو فيه وتعشو وشرو تحف تذكاريه لصديقاتهم ولعهود ومنار يعني ربعهم وبعدها رااحو فووق
    شيخوه ببتسامه عبط : ونااسه بنتحر
    ناصر وهو رافع حاجب : واللي يستانس ينتحر ؟
    شيخوه : لا بس المنظر يجذب يخلي الواحد ينط وهو مغمض
    ليلوه بقرف: سكنهم
    مهوي : اي والله سكنهم ذا الدبه غبيه
    لميوه وهي اطل : النوري صوريني
    النوري : يلا صفو صوره جماعيه
    رنود : يلاا وصور واستانسو وبعدها رااحو شارع شانزاليزيه وتسوقو وعشان بكره في الليل بيرجعون لدوحه وكسرو رجلين ناصر من محل الى محل وكل وحده لها ذووق وكل وحده لها راي
    وعند طلال ويا منصور الي جالسين في مطعم
    طلال يكتب :شفيك سااكت ؟
    منصور ببتسامه : تصدق طلال توقعتك نفس فارس بس الحمدالله طلعت غير
    طلال يكتب :تراني ابتسمت بس انت ماتدري عشان الشاش وبعدين فارس مشوش مايدري وشهو يسوي وصدقني بيندم لنه ماله حق مايتقبلك ولا يهمك خلني بس اشوفه
    منصور ببتسامه : مشكور يالغالي يمكن ماتصدقني يا طلال بس الحقيقه اني حبيتك ودخلت قلبي على طوول
    طلال يكتب : مصدقك فديتك وبعدين بدون غرور من الي يشوفني ولا يحبني ههه
    منصور بضحكه : وليه كاتب ههه
    طلال يكتب : بعد ليه اضحك ههه
    ومنصور يطالع الدفتر ويقول : خلى هذا الدفتر عندك ذكريات وقطع كلامه وهو يشوف طلال رايح للجه الثانيه من المطعم وهو معصب وللحقه منصور اما طلال كان جالس وشااف سحر تسولف ويا ولد عم امها وفقد اعصابه ليه تطلع بدون ماتقوله وليه كااشفه قدام الرجال وليه تسولف معه وعلى طول وصلها وبدون مقدمات ظربها كف لين طاحت على الارض وسحب الشاش الي على فكه عشان يقدر يتكلم وقال بعصبيه
    طلال : صدق انس حقيره رجع الحبيب الاول ورجعتي له دامس تحبينه ليه توافقين علي
    كل هاذا والكل منصدم عيال خال سحر مشاري سلمان لولوه دلوعه الجده وولد عمي لولوه الي هو محمد وجاء منصور بسرعه وخذا طلال وخلاهم منصدمين وسحر تبكي ووراح وياه لسياره
    وفي السوق االبنات كسرو رجلين ناصر ونوره ماخلو مكان مارااحو له وبعدين جلس ناصر ويا نوره وقال للبنات روح للمحلات القريبه من هني انا بجلس لين تخلصون بعدها بساعه اتصل فيه مشاري علمه باللي سوا طلال وعصب ناصر شلون طلال يسوي كذا ووشلون يفك الشاش عن وجهه وعلى طول نادا البنات الي كانو منتشرين
    وفي محل اكسسوارات مهوي ليلوه وهنود وشيخوه
    ليلوه ومعها سلسال :شرايكم فله صح
    شيخوه داخله عرض: كنه سلسلت كلب هه
    ليلوه بدون نفس : مهوي شوفي المحل الثاني خلى نشتري منه جرس نعلقه في رقبه شيخوه
    ليلوه ومهوي :هههه هه
    شيخوه : اقول مالت
    هنود : شيخوه بركب مع خالتي نوره وانتي اركبي مع عمي ناصر
    شيخوه : ايه عشان اطلع فضايحهم عند عمي ناصر هاهاهاهااي
    ليلوه بعصبيه : في اللي خلفوس خير تعالي اركبي معنا
    مهوي بحقد : مو كفايه سااكتين عن جرايمس بعد بتركبين معنا اطلعين المستخبي
    شيخوه بمكر عبيط : يبه خفتنا خلاص مو راكبه معكم
    شوي وجاتهم لميوه تقول: يالله عشان ابوي ناصر معصب حده عشان طلال مدري وش مسوي
    ليلوه بقهر :وطلال ذاه دايم عله اف يلاا
    هنود: فيه محل نفسي امر عليه من الي بيروح معي
    مهوي : اقول امشي وانتي سااكته ابوي معصب يلاا
    شيخوه ببرود :يالله نمره على السريع ونلحقهم
    وراحو هنود ويا شيخوه والباقين
    راحو لناصر الي ينتضرهم عند السياره
    ناصر بدون نفس :وين هنود ؟
    ليلوه بمكر عشان شيخوه ماتجيهم تركب معهم : بتركب مع خالتي نوره
    وركب ناصر بصمت ورااحو للبيت طبعا ناصر سيارته في مكان غير الي فيه سياره نوره المهم
    في نص الطريق هنود وشيخوه
    هنود وهي تمشي : يلاا شيخوه روحي الركبي معهم انا باروح الركب مع خالتي نوره
    شيخوه وهي تشيل اكياسها : يلاا بااياات
    وكل وحده راحت لمكان السياره الي بتركب فيها هنود على طول جات وركبت اما شيخوه جلست ادور
    نوره وهي تشغل السياره : وين شيخه ؟
    هنود : راحت مع عمي ناصر
    ومشو للبيت تراكين وراهم شيخوه تحوس في الباركينق ادور عمها ناصر
    ومشوكلهم وناصر ونوره مرتبكين ويحاتون طلال والبنات مايدروون شسالفه وبعد فتره وصولو البيت ونزلو كلهم نوره وناصر على طول لغرفت طلال الي توه جاي من المستشفى بعد ما اصر عليه منصور يروح عشان يحطون له شاش جديد وبعد يبيه عذر لنه مايبي يتكلم ابدا ماله خلق ولا مزااج مو متصور انه شاف سحر مع محمد الي ساحر دايم تقول انه يحبها وقال اكيد ان شكه في محله اكيد كانت تخونه وتكلم محمد وفي اول فرصه رااحت له من قهر ومن قلب اكيد مثل ما كلمته بتكلم غيره بس طلال يعشقها يحبها يموت فيها بس ما يقدر يشوفها تخونه ويسكت دخلوعليه امه وابوه وطلع منصور
    ناصر بقهر : طلال شفيك وانا ابوك ليه سوويت كذا
    طلال :
    نوره بخوف : طلول حبيبي علمني شفيك وليه وش سوت البنيه ؟
    طلال كتب : شي بيني وبينها مابي احد يناقشني فيه
    ناصر طالع نوره وسكت ونوره بعد سكتت
    اما منصور نزل وهو ناسي البنات وتوه على درج الا ويسمع اصواتهم
    النوري بخوف : شلوون ماركبت معكم يعني وينها ؟؟؟؟
    ريموه : وش دراني انا
    هنود وهي تبكي : انا قلت لها تروح تركب معكم وانتو ليه تروحون وتخلونها ؟؟
    تنحنح منصور وانحاوش البنات ونزل وراح للملحق
    اما البنات تاكدو انهم نسو شيخوه
    ليلوه تحس بتانيب الضمير : كله مني انا الي قلت لعمي ناصر يرووح
    مهوي بخوف :وش نسوي يابنات
    النوري وهي تبكي : خلى نقول لعمي ناصر
    لميوه وهي تبكي :بس هو كان معصب ولا له خلق احد وبعدين الحين عند طلال
    مهوي وهي شوي وتبكي : والحل ؟
    رنود وهي تمسح دموعها : خلاص باقول لمنصور شرايكم
    ندوي : بس منصور مثلنا مايدل في فرنسا
    رنود وهي تقوم : بيتصرف
    وراحت رنود لمنصور الي جالس في الملحق بتعب يبي يرقد خاصه وهو قااعد بدري
    اما في الباركينق اكتشفت شيخوه انهم نسوها وترووعت وجلست تبكي هناك ولقت لها عجوز فرنسيه
    شيخوه وهي تبكي : انتا مافي معلوم بابا ناصر ولا بناات واجد كانو هينا
    العجوز بشفقه بس مافهمت على شيخوه وبدت تتكلم فرنسي
    شيخوه بقهر وهي تبكي :يووه ما مافي معلوم فرنسي انا ضاايعه ابي اهلي وكملت بكاها
    العجوز ماتدري وش تسوي مافهمت شيخوه وشيخوه ما فهمتها
    شيخوه وهي تبكي :طيب تعرفين جوني برهاام
    هزت راسها العجوز
    شيخوه وهي تبكي : جعلس الجلطه على بالي تعرفه كان اسولف وياها لين يرجعون يدوروني الله يااخذهم وكملت تبكي وملت منها العجووز ورااحت وانقهرت شيخوه وخافت اكثر بس ماراحت من الباركينق عشان اذا رجعو يلقونها
    وفي الدوحه وفي المجلس حق بيت سلطان كان خالد بن فهد ويا تركي وخالد بن سلطان
    خالد بن سلطان وهو متوتر : خالد افهمني شنطه مربعه خذتها اختك ليلى دورها عدل
    خالد بن فهد وهو منحرج من خالد : " الله يااخذس ياليلوه دايم فضيحه ولا وش تبي فشنطه تاخذها من المخزن " طيب انت ليه متاكد انها ليلى اختي اللي خذتها
    خالد بن سلطان : يابن الناس اختي شيخه تقول انها كانت معها يوم خذتها
    تركي : طيب وش تبي فيها ؟
    خالد بن سلطان :يمكن عجبها شكلها يلاا ياخالد رووح دورها ولي الله يرحم والديك بسرعه
    خالد وهو يروح : خلاص بنكث غرفتها لك
    خالد وهو يجلس بتعب : بسرعه الله يرحم والديك
    وراح
    تركي بستغراب :من له الشنطه ؟
    خالد بن سلطان : لي ليه ؟
    تركي :وش فيها ؟
    خالد وهو رافع حاجب : ليه ؟
    تركي : اشوفك مشتط وحالتك حاله
    خالد : لنها مهم بنسبه لي
    واستمر الحديث
    وفي باريس وفي الباركينق شيخوه جالسه على الرصيف وضامه رجليها وتبكي بصمت
    ومنصور ورنود قالبين الباركينق عليها واخيرا لقوها كان شكلها يكسر الخاطر
    وراحت لها رنود تركض وتضمها ووتبكي معها
    شيخوه وهي تبكي بخوف : شبلاكم خليتوني ياويلكم من ربي
    رنود وهي ضامتها : صار لبس كل سياره تحسبس في السياره الثانيه
    شيخوه وهي تبكي : انا قايله لمهوي وليلوه اني بركب معهم ليه خليتوني وجلست تبكي من قلب
    كل هاذا ومنصور يتابع بصمت "هاذي الي حصلتها اصبح عند الباب اسمها شيخوه واعتقد الي كلمتني تبي الدريول والله حلوه برائتها "وقطع تفكيره جيت البنات وركب هو جنب السايق لنهم جايين مع الدريول لن منصور مايدل وركبو رنود وشيخوه ورا وشيخوه مستحيه من منصور لنها ماعليها عبايه بس بالطو وبنطلون ونظاره كبيره وشال وراحو للبيت
    وفي غرفه طلال ناصر اتصل على لولوه وعلمته ان سحر ماكانت تبي تروح معهم وانهم شافو محمد بصدفه وهم مايدرون عنه ويوم جاء طلال لين محمد يسلم على سحر اللي تفاجئت انه تكلم معها عادي توها بتروح الا وطلال جاي وصار الي صار وعلم طلال وطلال شوي يصدق وشوي يقول كذابين يرقعون لها وماتلكم بحرف واحد ابد بس كتب متى نورح لقطر مليت وبس وحط راسه وسو روحه رااقد وطلع ناصر على دخلت شيخوه الي الكل ركض لها يضمها ويبيكي ولا درا شسالفه وماحبو يقولون له ويعصب قالو انهم تصالحو شك ناصر في الموضوع بس ماله خلق وراح يرقد والكل راح يرقد لنهم قااعدين بدري عادا منصور اللي يفكر في شيخوه ويلوم نفسه انه يفكر فيها لين رقد
    وثااني يوم الصبح قعد ناصر وراح لشركه ويا منصور ونوره راحت للولوه والبنات الي قعدت والي توها رااقده
    مهويوهي تصارخ : بناات قومو وترا بااروح اتمشى واخليكم
    ليلوه والي تحت البطانيه :مهوي طسي وطفي الليت خليني ارقد
    مهوي : انطمي وانتي شيخوه يلاا تعالي معي بعد ماسامحناس
    النوري وهي تبطل الدرج : وين كميره الفديو
    لميوه الي تحط كريم الجسم : النوري فديتس امسحي مقطع الفيديو حقي يومنا في السوق شكلي مو حلو
    النوري :خلني اللقاء الكميره الحين
    وفي الدوحه وفي شركه ناصر وباتحديد في المكتب دخل فهد وهو معصب وجه مايبشر بخير على فارس اللي منهمك في الاوراق الي في يده
    فهد جالس وطلب له فارس عصير
    فارس بخوف: شفيك يبه تعبان
    فهد بتنهيده : خلها على الله وانا ابوك
    فارس ابتسم داخله "اكيد عرف " وبهتمام :شفيك يبه
    فهد : اسمعني اوانا ابوك انت تعرف ان كل شي قسمه ونصيب في ذي الدنيا وتعرف انا ملاكنكم انت وندى
    فارس بخوف مصطنع :ندى شفيها عسا ماصرا لها شي ؟
    فهد : خلني اكمل وانا ابوك
    فارس بهتمام : كمل
    فهد : تدري انكم تملكتو بدون ماتسووف الفحص
    فارس : الا سويناه
    فهد : سويتوه بس محد رااح يجيبه ويشوف نتيجته
    فارس بنفاق : يبه بديت اخاف تكلم
    فهد : امس واحد من اخويا خالد بن سلطان جابله الفحص وطلع انكم ماتقدرون تتزوجون
    مثل فارس الصدمه : شلون يعني مافهمت
    فهد : يعني مالك نصيب انت وندى
    فارس : بس انا ابيها
    فهد : وهي تبيك بس وانا ابوك ابيك اطلقها قبل تجي لنها موب موافقه انك اطلقها لنها تحبك
    انصدم فارس :"معقوله حتى ابوها يدري انها تحبني بس هاذي فرصتي "بس
    فهد : عشان خاطري وانا ابوك انتو مايصلح تتزوجون ماراح تجيبون عيال صحيحين وانت عندك بنات عمك وش كثرهم طب واختار وانا الي بخطبلك اللي تبي
    استانس فارس ومثل القهر : يبه شلون يعني والله اني ماقدر بس خلني افكر
    فهد : مافيها تفكير وانا ابوك والله اني ماشفت النوم من البارح
    وبعد حوار طويل نافق فيه فارس كثير
    نزل فارس راسه : اللي تشوفه يبه الحين نروح للمحكمه
    فهد واستانس كان متصور فارس بيرفض او على الاقل يعاند لنه طبعه العناد وراحو للمحكمه
    وفي باريس
    البنات كاشخات وراكبين مع مهوي في السياره عادا رنود وعبير وليلوه رقوود والسياره زحمه
    مهوي وهي مستانسه : بنستانس لين الظهر على مايجي عمي ناصر
    شيخوه الي مرتزه قدام : وناسه وناسه
    نوير وهي مبطله الكميره :بنات خلونا نغني
    هنود : وش نغني
    ريموه : نالف
    الكل : يلاا
    وبدا التاليف وفي البيت بعد ماراح والبنات ساعتين رنود توها قااعده من النوم
    وازعجت ليلوه ويا عبير لين قعدتهم بعد هواش ماله اول من اخر
    انا وانا مالي مزااج : رنيد جعلس الجلطه خير ماشبعت نوم
    رنود الي تحط ميكب : جعلس الصهاد معاد الا خير 13 ساعه رااقده جايين عشان نرقد
    انا بستغراب : 13 ساعه ؟
    نورد : هاه لا مو13 بس يمكن ساعات كثير المهم شفتي الحقيرات ووش سوو
    انا: لا تضيعين الموضوع على بالس بخليس بعد ماخيستيني ماي بس خلصي ميكب

    رنود وهي رافعه حاجب : هاذا جزاي اني مابيس تضيعين وقتس الثمين مالت عليس وعلي الي معطتس وجه باروح السولف مع عبير اصرف لي وطلعت
    قعدت ولبست وصليت ونزلت الصاله ومعي شيله اخاف يطلع طلال ولا شي المهم نزلت وافطرت انا بستغراب : مهيا الحقيره من تملكت رشوود وهي ماتعبرني الخايسه
    عبير الي تشرب حليب : كانت تتسلى فيس لين يجي فارس احلامها
    انا بقرف :وعوه ورشود فارس احلامها مالت عليها وعلى احلامها
    رنود بقهر: جعلهم المرض خلونا وطسو
    انا : غريبه وين ام طلال
    رنود : راحت للولوه شكل فيه مصيبه صايره واحنى ماندري
    انا : خلي مشاريوه يجي ونعرف كل شي
    عبير : بنات نروح فووق الصطح
    انا وانا الضحك : انتي يالهلقيه ماعندهم سطح
    عبير تضحك بدون نفس: هاهاها ادري قصدي نرقا على القبب حقت البيت والله انها فله مع هالجو شي
    رنود : يلاا نروح نشوف وبعد يمكن نشوف الشله الخايبه وين طسو
    وراحو فوق وفي غرفه طلال متربع ومبطل الابتوب ومشغل الكميره وعلى المسن
    طلال يكتب :شباب ضاايق خلقي والله اشتقت لكم
    راشد وفواز كل شوي واحد داز الثاني عشان يطلع في الكميره
    راشد وهو يوخر فواز : انقلع يادب طلوولي حبي هونها وتهون ان شاءلله اليوم في الليل متقابلين فديتك
    فواز بحنيه : ليتني عندك طلول
    راشد وهو يوخر فواز : اللعنه اعنبو داارك درام (برميل) وش كبرك
    فواز : مع اني درام على قولتك بس اضعف منك يلاا طس خلني اكلم الرجال
    اما طلال كان يشوفهم ويضحك دااخله اشتااق لهم حيل ولعبهم وسوالفهم
    راشد :فواز سكر الذنيك باقول لطلول سر
    فواز وهو رافع حاجب : احلف بس اقول انقلع على قولت منصور الا طلول اخبار اخوك العود
    طلال يكتب : والله حبيته فديته طيب حيل
    راشد : تراني بديت اغار اخاف في المستقبل تبدلنا به
    طلال يكتب : افا عليكم والله انتو غير الا وش السر الي بتقولي
    راشد : فويز طس خلني اقوله السر
    فواز ببتسامه : خلاص بسكر عيوني وانت اكتب السر
    راشد :يلا سكرها
    سكر فواز عيونه وهو يطالع الشاشه عدل
    وكتب راشد :طلول فديت حط بالك على المدام تراها عندكم
    انفجر فواز يضحك : هههه هههه
    راشد رافع حاجب : خير ليش الطالع
    فواز وتوه يضحك : على بالي عندك سالفه الا اقول طلال اخبار البنات عساهم مستانسين عندكم
    طلال يكتب : هه اختك ومدامت الاخ هاذيك عاافسه الشارع على السياره
    راشد مسك قلبه : عسى مايجيها شي قلها تخفف السرعه فديتها
    فواز بنذاله : جعلهم الحادث هه
    وضربه راشد :طس مالت عليك جعلك انت الحادث يبي يرملني مبعد دخلت دنيا
    فواز وهو ماسك مكان الضربه : حسبي الله عليك يا رشود بغيت تفطس كلوتي مالت عليك وعلى مهوي معك وكل البنات
    راشد قرب وجهه من الكميره وقال :طلول تشوف فلم انت ؟
    طلال يكتب : شباب اشتقت لكم مافيني صبر
    فواز بجديه وقرب من الكميره :طلال فيك شي
    راشد بجديه : شكل صاير خلاف بينك انت وابوك صح
    طلال يكتب : ااه ياا شباب خلوني اجيكم والله معاد فيني حيل اتحمل
    واستمر الحديث
    وفوق وحده من القبب حقت البيت قبه قريبه من العليه (البلكونه )وتعلقت عليها عبير وليلوه اما رنود خاايفه
    انا وانا بقمه السعاده : رنيد وربي انس خبله تعالي ونااسه
    عبير بوناسه : اي والله تعالي ليلوه خلنى نروح القبه الثانيه
    انا وانا اتسلق : يلاا ياارنود مالت عليس
    رنود : مالت عليكم بتخلوني ؟
    عبير : ايه يا تعالي يانطمي
    رنود وهي تروح : مالت عليكم باروح اسولف ويا طلال احسن لي
    وراحت والبنات كملو تسلق من قبه الى قبه

  7. #177
    صورة زهرة الشمس
    زهرة الشمس غير متصل vip مشاغب
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    2,218
    Thanks
    0
    شكر 0 مرات في 0 مشاركات
    وفي السياره الي طلعت من الحي الي فيه بيت عمهم ناصر
    مهوي مسرعه ونست البيت ونست التوصيات ونست انها ماستاذنت من عمها ناصر وانطلقت بكل حريه
    ووقفو عند مطعم
    شيخوه :بنات كيف اطلب ماعرف فرنسي
    مهوي :تكلمي انقلش
    شيخوه ببتسامه : ماعرف
    ريموه وهي تنزل : انا اعرف وش تبون
    امجاد : بنزل معس
    مهوي : جيبو لنا سندوتشات وعصير
    شيخوه : انا مابي ابي كبتشينو
    ريموه بعد مانزلت ويا امجاد : زين
    ندوي : لا تبطون
    امجاد : زين
    ودخلو المطعم
    وطلبت ريموه لن راعي المطعم يعرف انقلش وجلست على الطاوله ويا امجاد ينتظرون الطلب
    شوي وجاهم رجال في الثلاثين من العمر وتكلم معهم انقلش يقول انتو عرب ؟
    وعطتت ريموه نظرات احتقار وقالت بالعربي موب شغلك
    سحب كرسي وجلس عليه :عيل عرب
    ريموه وهي رافعه حاجب : خير ليش جالس ممكن اعرف ؟
    الرجال : معج محمد عايش هني
    ريموه وهي رافعه حاجب : وبعدين
    استغرب محمد هجومها : اختي شفيج معصبه
    ريموه : مو شغلك انت ليش قااط الوجه ومحضر عندي ؟
    محمد وهو يقوم : بل بل شوي شوي لا تنفجرين حبيت اسولف معاج وانتي الله يهداج شاابه نار على العموم كنت ابي اقول تراج واايد حلوه
    ريموه وقامت وتخصرت : حلك بطنك الا حلك بطنك يالحقير طس طس بس لا تشوف شي مايرضيك
    وقامت امجاد تجيب الطلب ونادت ريموه
    وراحو وخلوه واقف يطالعهم وخذو الطلب وطلعو وقبل لا يطلعون جاته ريموه وقالت بحتقار :تصدق انك حشره وحقير مالت عليك شايب ذا كبرك وتوك تعيش المرااهقه مالت
    وراحت وهو منصدم من الهجوم والجرائه "شبلاها ذي لا تكون تعرفني بس لا شدعوه شدراها مالت عليها بس حلوه بالحقها اشوف وينها رايحه "وطلع
    وفي سياره البنات اللي مشو
    ريموه بعد ماقالت السالفه : حقير بس شكله خليجي
    امجاد : ايه شكله
    شيخوه : مهوي شوفي مكان عدل وخلى نوقف فيه نزط
    مهوي : زين
    وكملو طريقهم لين وصلو حديقه صغيره ونزلو الجو كا رووعه وكلو وتوهم بيخلصون الا ومحمد جاي ووقف قريب منهم : ماشاءلله شكثركم وكلكم تهبلوون
    شيخوه منصدمه : اللعن يومه يغازلنا بالجمله
    ريموه بعصبيه : هي انت يالحقير شتبي لاحقنا جعلك المرض صدق ماتستحي
    لميوه تبكي من الخوف :بنات خلى ننحاش
    مهوي الي ركبت وسفهته : يلاا بنات امشو
    وركبو كلهم وهو بعد ركب سيارته
    مهوي بخوف : وش اسوي ؟
    شيخوه : انزل اللعن والديه ؟
    هنود : لا بنات خلوه وامشو لا تعبرونه
    النوري : استغفر الله شاف وجهينا ياويلنا من ربي
    ندوي :يلاا عاد
    ومشو وهو يمشي وراهم من مكان الى مكان
    وفي بلكونه غرفه طلال كان جالس ويا رنوود وسرحاان
    رنود بهدوء : طلال شفيك ؟
    طلال يكتب : ولا شي قولي لي انتي اخباركم وش مسوين في غيابي
    رنود : كل شي تمام التمام
    طلال يكتب : والبنات معاد سوو مشاكل
    رنود بحماس :الا طاافك في العيد وش صار يوم رحنى للمزرعه
    طلال بحماس ويكتب :وش صار ؟
    وجلست رنود تعلمه بمهوي ويا ليلوه يوم ضااعو بسبه فارس وضحك طلال لنه هو الي قايل لفارس مايبطل لهم وقال احسن خلني اسوي نفسها وانتقم
    وفوق البيت ليلوه فوق القبه الي قريبه من البلكونه حقت طلال وتسمع رنود وهي تهذر
    انا وانا معصبه : شف الحقيره قالت له كل شي
    عبير : اي والله حقيره هه
    رنود : تخيل عاد هه ليلوه لابسه بجامه ندوي وندوي اللعنت خيرها
    طلال كتب : باقولس شي بس مو تروحين تقولينه
    رنود بحماس : وش قول اقصد اكتب
    طلال يكتب :انا الي قايل لفارس لا يفتح لهم المقطوره
    رنود وهي تضحك : انت الي قايل لفارس لا يفتح المقطوره والله انك خطيره وانا اقول شعنده فرووس احسن تستاهل ليلوه الحيوانه ناشبه في حلقك
    انا منصدمه : الحقير الحيوان هو السبب انا بغينا نضيع هين ياطليل
    عبير : والحقيره الي عنده تقول احسن
    انا وتوني انتبه :ايه والله حقيره هين يارنود انتي ويا الحقير طليل
    عبير وهي تتسلق القبه الثانيه : تعالي خليس منهم تعالي
    انا وانا اقوم وبقهر : هين هين
    ورقنا القبه اللي كانت منخفضه شوي عن اللي احنا فوقها وتونا راكبين الا وتزلق عبير واطيح ووقف قلبي وصرخت عبير
    وطليت لقيتها طايحه في اللعليه وبخير
    عبير وهي تبكي من الالم : اااااااااااي ليلوه تعالي يدي اي
    انا بتوتر: كيف انزل
    عبير وهي تبكي :تصرفي ولا نطي
    انا : لا والله شايفتني طرزان
    عبير وهي تشوف يسار ويمين : هاذا هو الديكور اركبي عليه لين توصلين وبمسكس ااي
    ونزلت بحذر مع انه عاد اذا طحتنا بطيح في اللعليه اللي طاحت فيها عبير ونزلت وبخوف واخيرانزلت وجلست اشوف يد عبير اللي تبكي
    انا: ماعندس سالفه مافيها شي بس رضه
    عبير وهي ماسكه يدها : بس تعورني
    انا وانا ادخل داخل الغرف: طبيعي تعالي تعالي
    ودخلت انا وعبير اللي هدت شوي وكانت غرفه اشبه بمكتب بس مو مكتب فيها مكتب وعليه اورااق وكبتات كثير متروسه اورااق واغراض
    عبير راحت للباب تبي تبطله
    عبير وهي عند الباب : مقفوول
    انا وانا عند المكتب : صدق اجل وش نسوي
    عبير بستغراب : يمه ليه ماخفتي
    انا وانا اقرا الاوراق : وليه اخاف ترانا في البيت وبعدين انطمي خلني اقرا وجلست وياعبير نبي نقرا الاوراق وقرينا وحصلت اوراق نفس الاوراق الي في مكتب ابوي عن عيال عمي ناصر
    عبير بدهشه : نفس الاوراق الي في ........
    انا وانا رافعه حاجب : في وين ؟؟
    عبير : اها زلت لساانه
    انا بدون نفس : علمتس ريموه الخايسه
    عبير ببتسامه : مثل ماعلمتي مهوي وحده بوحده
    اما بدون نفس : يمه منكم وكملت تنكيث
    وفي احد الشوارع البنات ضيعو الطريق ولا معهم موبايل ولا يعرفون رقم البيت ولا رقم احد في فرنسا ومحمد توه يلحقهم وقرب الليل وليلوه وعبير ماخلو الاوراق الا وقروها وماهتمو يبطلون الباب او لاء رنود جلست تسولف ويا طلال لين جات نوره وبعدها راحت رنود ادور البنات ولا لقتهم تروعت خافت يمكونون طاحو من فوق البيت وصارلهم شي ولا وين اختفو وعلمت ناصر اللي بدا يدورهم هو ويا منصور وسال عن الباقني قالت رنود انهم رااحو على السياره ولا تدري وينهم انصدم ناصر ليه يروحون ماستااذنو وروح الدريول يدورهم في شوارع الحي وباقي العمال يدورون فوق البيت وجنبه وبعد ساعه من البحث سمع دق في وحده من الغرف اللي فوق وراح ناصر لها وسمع صوت ليلوه وهي تقول بطلو طحنا في العليه وتورطنا
    وراح ناصر جاب المفتاح وبطل لها وهو معصب
    ناصر معصب :ممكن اعرف وش تسوين داخل
    ليلوه بخوف لن ناصر صدق معصب : يمه اا اقصد شسمه طحنا
    ناصر وبدى صوته يرتفع: ومن قالس ترقين فوق البيت اصلن متى بتكبرين وتبطلين الحركات البايخه
    وانتبه للاوراق الي على المكتب وانصدم اكيد قرتها وتعرف السالفه
    وسكت وراح للمكتب وقال اللحقوني


    وفي الطريق ليلوه وعبير يتساسرون
    ليلوه بخوف : عبير وش الحل شكله معصب علينا
    عبير بخوف : كله منس
    ليلوه بصدمه :على تبن من الي طايح في اللعليه
    عبير : خلاص خلاص وصلنا المكتب
    ليلوه بخوف: يانا اكره المكاتب
    ودخل ناصر وجلس على كرسي المكتب وجاو وجلسو
    وصرخ ناصر انا ماقلت اجلسو وقفو البنات على طوول وقفت
    ليلوه بخوف اول مره ناصر يعصب :غ غصب عني والله
    عبير : والله العظيم اني طحت موب ودي ولا ماكان دخلنا ولا شي
    ناصر بحده وهو يطالع ليلوه : قريتي الاوراق اللي على المكتب ؟
    ليلوه بلعت ريقها : الله يهديك يبه ماتعرف تخش الاوراق
    صرخ ناصر : يعني قريتيها
    ليلوه وهي تفرك اصابعها في بعض "جعل مهوي الجلطه لوها ماخذتني معها ماكان تورطت ":اا ايه
    سكت ناصر بقهر "الحين وش اقول وش اخلي انالله وانا اليه راجعون ماطعت كلام اخواني وخليتهم عند اهلهم "
    عبير بخوف : وقسم بالله مانعلم احد لا تخااف
    طالعها ناصر بنظرات ناريه : ومن قال اني خايف ؟
    عبير :ممم مدري يمكن
    ناصر وهو يطالع ليلى : انتي متى بتكبرين ؟ وتخلين التصرفات الغبيه اللي تسوينها
    شوي ورن موبايله وكان منصور يقول انهم مالقو البنات
    ناصر بعصبيه :و الباقين وين ذلفو
    عبير : مدري يوم قعدنا من النوم مالقيناهم
    عصب ناصر يلقاها من من ولا من من من طلال ولا ليلوه ولا الشله الباقيه
    ناصر بصراخ : الحين ماباقي على الطياره الا كم ساعه متى يمديهم يستعدون ويلمون اغراضهم ؟
    عبير : بروح نجمعها لهم الحين
    ناصر بحده : يلا طسو جمعو كل اغراضكم واغراضهم وجهزوها انا الغلطان اللي جايبكم
    وطلعو وراحو لغرفتهم وجاتهم رنود
    انا وبكل قهر :يقولنا طسو مالت عليه
    رنود :انتي المفرووض تاكلين تبن
    انا بقهر : تبن في عينس مالت عليس انتي بعد وجعل مهوي الجلطه ليه ماخذتني معها الحقيره اف
    وبدو يجمعون الاغراض
    وعند البنات بعد ماضااعو محمد مل وخلاهم وراح
    لميوه تبكي : اخاف يااخذونا المافيا
    ريموه وهي رافعه حاجب :الحمد والشكر وشدخل المافيا
    مهوي : فيه فندق هناك يلا نروح له ونكلم عمي ناصر
    وراحو للفندق وجلسو في اللوبي
    ندوي بقرف: شكلنا غلط كنا وفد سياحي
    هنود : ايه اذا احد قال ليش كثير لا تقولون نقرب لبعض قولو وفد سياحي
    امجاد بصرخه : بنات احنى اليوم بنسافر
    نجود :ايه متى بروح للبيت
    لميوه : يااويلنا من عمي نااصر
    مهوي بعصبيه : ترا مو وقتكم كلش
    شيخوه :باروح اشرب
    ندوي بروواق : تشربين وسكي ولا شمبانيا مدري شسمها
    شيخوه وهي تقوم :كان برد عليس بس الظرف مايسمح
    ندوي بستهزاء: عشتو شيخوه تعرف الظرف الي يسمح واللي مايسمح
    النوري : لاحول ولاقوه الابالله يالله ياربي ياكريم انك تساعدنا وترجعنا ياارب
    الكل امين
    ريموه بونساه : بنات لقيتها
    مهوي بسرعه : قولي
    ريموه :ندق على اهلي في قطر وهم يدقون على عمي ناصر ويجي ياخذنا
    مهوي : صح بس على من ندق ؟
    هنود : على نواف
    ليلوه :ايه يلا دقو وهو بيلكم عمي ناصر
    ودقت مهوي على نواف الي تروع عليهم وهو اتصل في ناصر وناصر كلم الفندق وعرف وينهم فيه وهو في قمه العصبيه لن الفندق بعيد كثير عن البيت وجلس يتوعدهم ووصلو بعد ثلاث ساعات وصل ناصر ومعه كل اهله عشان على طول بيروحون للمطار وكانو كلهم حتى سحر وراحو للمطار وبعدها بنصف سااعه ركبو الطياره وفي الطياره
    طلال مع منصور ومعهم الدفتر صار مهم عند طلال وسلمان ومشاري مع بعض ولولوه ويا نوره مع بعض والشي الي ناصر مستغربه هو نوره ولولوه عادي حبايب مع ان عيالهم مختلفين وهاذا الشي اسعد ناصر كثير اما عند البنات
    ليلوه بعصبيه : مهوي جعلس الجلطه ليه تروحين وتخليني
    مهوي بدون نفس وخايفه من ناصر : انطمي ضنس عمي ناصر وش بيسوي بنا
    رنود : اذا ليلوه وعبير ماسوو سواتكم لعن خيرهم وقالهم طسو انتو كيف ؟
    مهوي بخوف : الله يستر يا حرام رايح بنا يمشينا وضيقناه
    رنود : جنقل حال الدنيا
    ليلوه : ايه نسيت رنود اكلي تبن وتراني سمعتس يالحقيره يوم تسولفين مع الاطرم
    رنود بستغراب : اي اطرم ؟ واكلي تبن انتي
    ليلوه : طليل بعد من غيره وانا اقول شعند فارس مسكر علينا المقطوره اثره من تحت راس الحقير طليل بس هين
    رنود : احسن تستاهلون
    مهوي : وش السالفه
    وجلسو كل وحده تقول لثاني اخبار مغامرتها
    اما في الدوحه
    فارس بيطير من الفرح اخيرا طلق ندوي وارتااح صار حر اخيرا بيخطب النوري حبيبت رووحه وكان جالس في المجلس بسعاده مو طبيعيه وكل الشباب لاحظو
    راشد ببتسامه : يابعدي يافرووس مستانس عشان طلول بيجي اليوم
    فارس ببتسامه : تصدق ياراشد اني الليوم حبيتك
    فواز : وانا حبيتني
    فارس وهو يطالع راشد : لا انت شدخلك
    فواز رفع حاجبه :وهو وش دخله تحبه وبعدين انا بعد صديق طلال
    فارس ابتسم: خلاص حتى انت حبيتك
    عبود :وانا تحبني
    فارس : لا عااد انت امووت فيك فديتك وفديت اهلك كلهم
    عزوز وهو يقوم: عطه الرقم خخ
    فواز : فديت طلال متى بيجي
    عزوز : انا باروح للمطار مع جاسم نستقبلهم
    راشد بسعاده : والله برووح معكم
    فارس بوناسه : وانا بعد
    عزوز وهو رافع حاجب : وانت يا فواز ماودك تخاوينا انت وعبود ؟
    فواز : وليش تكلمني بها الطريقه
    عزوز وهو يطالع الشباب : انتو يالجنقل مافي رووحه انا وجاسم اعمام البنات وانتو بصفتكم شنو بتروحون
    راشد بسعاده : انا وفارس برووح نستقبل حريمنا ههه
    اختفت ابتسامه فارس والكل لاحظ
    شوي وجاء نواف
    عزوز : وانت ماودك بعد تخاوينا
    نواف : وليه تكلمني بهاطريقه لاكون ذابح لك احد
    راشد :ايه نواف بيجي معنا النسيب
    فارس على باله ان راشد هو الي منساب نواف
    نواف بفرح : خلها الحين توافق وبعدين يصير خير
    فارس استغرب : نواف خطبت يالخاين ولا تقول
    نواف : ايه خربت على خويك
    انصدم فارس ومافهمت وتغير وجهه : شلون مافهمت
    نواف :خطبت نوره بنت عمي سلطان
    انصدم فارس مو مصدق وطلع بدون اي مقدمات واستغربو الشباب تصرفه ورااح على طول لسيارته وشغلها ومشى وهو يفكر "شلون خطبها الله يالعن الحظ ياربها ماتواافق يارب كل مايبتسم لي الحظ يرجع يكشر ااه يالقهر "
    اما الشباب الي مستغربين تصرف فارس مافهمو ليه تصرف كذا المهم راح جاسم وياعزوز للمطار وجلسو ينتظرون وبعد نصف ساعه جاء فارس وهو ضايق خلقه وبعدها على طول وصلو المسافرين وسلمو على بعض وسلم فارس على طلال بحراره وسلم على منصور ببرود <<<<حشى صخان
    وبعدين ركبو كلهم ورجعو للبيت وسحر راحت لبيت ابوها بدون ماتكلم طلال او تعبره طلال كان مقهور انه مايقدر يتكلم ووصول للبيت والشباب استقبلو طلال بحراره والبنات كل وحده راحت لبيتها واول ماوصلت ليلوه البيت وسلمت ورقت فوق تبي ترقد الا وخالد يدق الباب
    انا وانا ارتب اغراضي : ادخل
    ودخل خالد :ماتخلين طبعس ابد
    انا : بسم الله خير وش فيه بعد ؟
    خالد : وين الشنطه ؟
    انا تروعت وشدراه بشنطه وارتبكت : اي شنطه
    خالد بدون نفس : اللي خذيتيها من المخزن
    انا : يمه شدراك
    خالد بقل صبر :اخلصي علي وينها ؟
    انا بلا مباالاه : خذتها شيخوه وضيعتها
    خالد بعصبيه: شلون ضيعتها ؟
    انا وانا انط على السرير :مدري تقول ضيعتها بس اكيد عندها
    وطلع خالد ولا سكر الباب مالت عليه وسكرت الباب والليت ورقدت لني تعباانه حدي
    وفي غرفه فهد كان جالس ويالعنود مرته ومنادين ندوي
    ندوي بخوف اول مره ينادونها في غرفتهم : هلا يبه ناديتني ؟
    فهد بحنيه : ايه فديتس تعالي اجلسي هنا وهو ياشر بجنبه
    وجلست ندوي وبدو امها وابوها يفهمونها الي صار وانها ماتقدر تتزوج فارس كانو متوقعين تثور تصارخ بس ماصار شي من كل الي توقعوه غير دموعها الي شلالات وقالت قضاء وقدر وطلعت وعطها ابوها موبايلها خذته وراحت لغرفته تبكي جلست على السرير تذكرت كيف بدت تحب فارس وكيف اهانها تذكرت كلامه ومسحت دموعها لن فارس مايستاهل ولا دمعه من عيونها بس وين دموعها غصب تسيل وجلست تبكي وكان بتتصل على النوري ولا هنود بس قالت خلهم يرقدون وشافت الاتصالات اللي من فارس واغنيه سواها قلبي وجلست تبكي ورقدت وهي تبكي وفي بيت سلطان
    النوري بتموت من الفرح قالها ابوها عن خطبه نواف لها ماكانت متوقعه ابد ابد اخيرا نواف بصير لها يالله وراحت وصلت ركعتين شكر لله

  8. #178
    صورة زهرة الشمس
    زهرة الشمس غير متصل vip مشاغب
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    2,218
    Thanks
    0
    شكر 0 مرات في 0 مشاركات
    وفي جناح خالد بن سلطان شيخوه وخالد يستجوبها
    خالد بقل حيله : يعني ماتدرين وين الشنطه
    شيخوه بملل : خالد حرام عليك تعبانه توني واصله وابي ارقد
    خالد بقهر : شيوخه فديتس ابي الشنطه ضروري
    شيخوه : والله ثم والله اني مادري وينها حطيتها جنب الدرج واختفت مدري وينها
    خالد بقهر : والحل ؟
    شيخوه : بدورها لك بس خلني اروح الرقد الحين تكفى
    خالد وكسرت خاطره : خلاص رووحي
    في غرفه عهود نجود جالسه تعلمها بكل شي بتفصيل الممل وعهود مقهوره تمنت تكون معهم بس حظها وتصرفها الغبي وحبها الفاشل
    وفي غرفه رنود هي ومجود يسولفون ومعهم جاسم ومنار وسلمان ومشاري
    وفي بيت ناصر وفي غرفه منصور
    راشد وهو جنب طلال مبتسم : اشتقت لك يالخايس
    طلال يكتب :مليون مره قلت انك اشتقت لي فهمت والله
    فواز : وين منصور ؟
    طلال يكتب : راح يرقد في الملحق
    راشد : ايه احسن عشان نسولف على رااحتنا والحين يلاا طلال قلي وش فيك ؟
    فواز وهو يجلس معهم على السرير : صدق طلول وش فيك ؟
    طلال يكتب : خلوها على الله الحين مستانس بشوفتكم مابي اعكر مزااجي بعدين
    راشد : خلاص بعدين بعدين
    فواز وهو يغمز لطلال : اخاف تجي المدام وتاخذك منا
    تغير وجه طلال وكتب : لا تطمن مافي احد ياخذني منكم من اليوم
    فواز وراشد لاحظو تغير وجهه ودرو انه عنده مشكله ويا مرته وكملو سهرتهم ورقدو عند طلال
    والكل رقد وثاني يوم بعد الظهر الكل في بيت الجد عنده غدا لطلال والكل مستغرب ان سحر ماحضرت الغدا
    لولوه تكلم سحر : ياحبيبتي ياسحور تعالي وش بيقولون الناس عنج
    سحر بقهر : يمه لا تقهريني اللي في كافيني مستحيل اجي ومستحيل ارجع له بعد الي حصل منه
    لولوه : يابنتي تعالي وبعدين يصير خير
    سحر وبدت تبكي يوم تذكرت سالفه طلال : لا مو جايه حد قالج اني ماعندي كراامه وبعد قولي له اني قلت لبوي واخواني عن فعله لا يكون الاخ لاقيني في الشارع ونا مادري ولا اكون اشتغل عنده
    لولوه : سحر
    سحر :مع السلامه وسكرت
    اما لولوه توهقت وكل ماحد سال عن سحر قالت تعبانه من الحادث ولا تقدر تجي
    وفوق في غرفه لميوه هنود والنوري وندوي اللي تبكي
    هنود : ندوي اذكرس تبينه يطلقس
    ندوي وهي تمسح دموعها : انا ابكي حظي اللي مالقيت الا هانذل احبه مالت عليه وصرت مطلقه قبل التزووج
    النوري : كل شي قضاء وقدر والله كاتب انس تطلقين
    هنود : الحين خلينا نفرح النوري خطبها نوافوه النذل ولا قالي
    ندوي وهي تمسح دموعها :اللف الف مبروك يالنوري تستاهلين انتي حبيتي وانا حبيت بس تصرفس هو الصح انا غبيه وفضيحه
    هنود :خلاص عاد
    النوري : ايه خلاص الا طافكم خالد اخوي عاافس البيت مضيع شنطه مدري شقصتها وهاذاك حابس شيخو ه في البيت لين يلقى الشنطه
    ضحكو كلهم على عبط شيخوه
    المهم مر السبوع على الاحدااث سحر عند اهلها وطلال ماكلمها ولاسال عنها بس اشتااق لها وهي كل ماحنت له تذكرت كلامه وظلمه لها طلال نحف شوي لنه ماياكل اصلن مايستخدم ثمه كثير يالله يبطله وياكل شوربه او اي شي سائل وفارس حالت قريبه من حال طلال بعد مانتشر خبر خطبه نواف والنوري اللي وافقت وقررو الملكه في العيد عيد الضحيه ندوي تقبلت وضعها كا مطلقه وارسل فارس ورقت طلاقها والكل درا عن سبب الطلاق وقدرو الوضع السبب الي اخترعه فارس عشان يفتك من ندوي ومنصور كلمه ابوه اللي مربيه وقاله ان بنته انخطبت ومنصور لا شعوريا قال الله يوفقها هو نفسه استغرب ليه متاثر ولا اعترض وقال يمكن النصيب والشنطه لازالت ضاايعه وخالد محتااس وحارم شيخوه من الطلعه لين اطلع الشنطه وكل يوم وشيخوه عاافسه البيت ولاعنه خير البزران والخدم من القهر تبي تطلع تبي تروح مافي امل والبنات كسرت خواطرهم ورااحو لها في بيت سلطان كل البنات في غرفه الجلوس اللي فووق
    شيخوه بزعل : بل يا بنات مافيكم حيله تجون زعلانه عليكم
    ليلوه : تستاهلين ولا وين وديتي الشنطه
    شيخوه بملل: تراني كرهت الشنطه واليوم اللي عرفتها فيه اللعنه مايسوا علي كل شوي شنطه وشنطه
    شوي ودق الباب عبود ودخل
    عبود وهو عند الباب :لحد يسلم علي خليكم مكانكم لن ريحتي خايسه توني مغير تاير السياراه
    رنود : عزوز وين الغيبات وينك اختفيت
    عبود وهو يجلس ويطالع البنات بتمعن : موجود
    شيخوه : عزوز تكفا توسط لي خلني اطلع
    عبود مرتبك شوي خايف لا ينكشف : زين
    ندوي وهي تجلس جنبه : اقول ابو العز شرايك تودينا الجمعيه
    ارتبك عبود من جلستها جنبه : هه ها الجمعيه متى
    ندوي : متى مافضيت
    النوري وهي تجلس من الجهه الثانيه : اي عزوزي تكفى وبلا اناو هنود وندوي اللي برووح
    عبود وهو يقوم : خلاص خلاص باشوف بكلمكم وطلع
    لميوه : شفيه مرتبك الاخ
    النوري : مدري يمكن عشان ريحته خايسه
    وضحكو البنات
    وفي السياره طلال توه جاي من المستشفى شالين الشاش وقالو له لا تتكلم كثير ولا لاتتكلم الا وقت الضروره وكان محزن وطبعا قال لشباب قصته مع سحر وانه يشك فيها والشباب انصحوه يخليها يعني يطلقها وجلس يفكر بس قال بعطيها فرصه اخيره غصب يعطيها لنه يحبها
    راشد : وين وصلت يالحبيب
    فواز الي يسوق : لا تتكلم اكتب
    طلال بدون نفس : مالي خلق لا اتكلم ولا اكتب
    راشد : خلاص خلاص اسكت
    فواز بهدوء : طلال روح صالح مرتك وريح عمرك من الهم اللي انت فيه
    طلال :
    راشد : فواز صادق ترا مايسوا والله انه مايسوا
    طلال كتب : بكلمها اليوم كنت انتظر لين افك الشاش عشان اقدر اكلمها واليوم بكلمها
    راشد : الله يهديكم ان شاءلله وتردون حق بعض
    وبعد ماوصلو للبيت
    راح طلال لجناحه واتصل في سحر
    وردت سحر ببرود : نعم
    طلال بهدوء: سحر انا اسف
    سحر بستهزاء : لا والله
    طلال بندم : سحر خلاص غلطت واطلب السماح
    سحر بنفعال :بهالسهول ياطلال تطلب السماح اسمعني انت اهنتني شلون تشكك فيني وتقول اني خنتك كل ذا عشان خنت اهلي عشانك عشان غلطت انا تعلمت من خطاي ومو مستعده اسامحك وخلاص مابيك كرامتي ماتسمح لي مستحيل اعيش معك بعد كلامك وجنابك توك تتذكرني وتتذكر ان لك مره على العموم ياطلال انا مانسيت تصرفاتك يوم كنا في فرنسا كلها تقول انك تشك فيني وانا عديتها لك لاكن انك تصرح قدام الكل وتجرح فيني هاذا مستحيل ارضاه فااهم وخلاص ماابيك طلقني كرهت العيشه معك فاهم
    انصدم طلال ماتوقع انها تطلب الطلاق وقال : بس احنى نحب بعض
    سحروهي تبكي : ماكذب عليك واقول اني كرهتك لا انا احبك ياطلال بس انك تجرحني وتهيني لا انا كرامتي ماتسمح لي فااهم وحتى ابوي رايه انك اطلقني فااهم
    طلال وهو مصدوم وانفعل وهو اذا عصب يقط كلام يندم عليه : سحر استهدي بالله وعن حركات المرااهقين
    سحر بقهر هو الغلطان وولاكنه سوو شي : كلامي خلص ولعاد تتصل علي مابيك كرهتك
    طلال عصب : سحر انتي الخسرانه انا سويت اللي علي وخلصت ضميري وانتي اللي بتجيني عشان نرجع لبعض وبذكرس وسكر
    شوي وجاه مسج وكان قصيده وكانت
    لحظه باودعك قبل انك توادعني
    ماني من الي تروح ويمشي خلافك
    لي عزة ياوليد الناس تمنعني
    لو قلت مابيك تمزح خاطري عاافك
    قد قلتها لك قبل ماكنت تسمعني
    واليوم فعلك هو الي حطم اهدافك
    يابن الاوادم نصيحه واخذها طعني
    ماكل شخص يذل النفس لا شافك
    صحيح زينك في بعض احيان شجعني
    لكن زود الكرم زودت بصرافك
    مهوب انا الي تنزلني وترفعني
    لو درت في نيتك كسرت مجدافك
    ياخي ترا القلب عيا لا يطاوعني
    يابن الاوادم توكل خاطري عاافك
    انصدم طلال ماتوقع رد سحر كذا توقعها بتسامحه على طول وراح لراشد وفواز يعلمهم وش صار معه
    راشد قال :خيره هي اللي اختارت مو انت وخلاص منت ميت بدونها
    فواز بحزن : هاذاني قدامك خلتني الحبيبه وكاني مامتت حي ارزق وصدقني كلها فتره وتنسى
    طلال بقهر وندم : بس انا احبها
    واستمر الحديث الشباب ينصحون طلال وطلال ضايع مايدري ويش يسوي
    وفي المجلس في بيت فهد الشباب مجتمعين خالد بن فهد فارس تركي مشعل خالد بن نايف
    جاسم اللي يشرب كرك : والى الان مادريتو من الي سبب لكم هالمشاكل ؟
    خالد بن فهد : انا عن نفسي احس الي مقفله علي ليلوه بس مدري ويش مسوي عشان تنتقم
    تركي ببتسامه مكر :انا شااك في وحده و الاغلب انه هي
    جاسم وهو رافع حاجب : ومنهي ؟
    تركي: ماقدر اقولك ولا اقولك باقولك بعدين على انفراد
    مشعل ببلاهته : انا الى الان مبعد شكيت في احد توني افكر
    خالد بن نايف : اللحمد الله رفعت الشك عني
    مشعل وتوه يتذكر ويضرب راسه : ايييه اثرني شاك فيك اجل توك محل الشك يالحبيب
    خالد بن نايف : على بالي رفعته معا انه المفروض :: ببتسامه::ماتشك فيني لني انسان
    مستقيم
    جاسم يتمصخر : اموت يالمستقيم
    خالد ن : كلش ولا موتك ياعمي
    فارس بهدوء : لا فيه تقدم عمي مره وحده ماصدق لا والي يقولها خلود بن نايف شصاير في الدنيا
    خالد ببتسامه : افا عليك ياولد العم اعجبك انسان مستقيم
    فارس ببتسامه : الله يكثر من امثالك القليلين في الدنيا
    خالد ن : شكرا اردها لك في الافراح


    شوي ودخل عليهم فهد عمهم وقامو وسلمو عليهم واعتدلو في جلستهم احتراما له وفارس كان منحرج منه بعد ماطلق ندوي داخله يحس بشي معذبه
    فهد بهدوءه المعتاد : حي الله الشباب تو مانور البيت
    خالد ن : الله يبقيك يالغالي
    فهد : وعلومكم عساكم تمام
    الكل :بخير
    جاسم : والله اني منور بيتكم يابو خلوود صح
    فهد وهو رافع حاجب : خير ان شاءلله
    خالد ن : جسووم احترم اخوك العود
    جاسم بستهزاء : هاذا انت قلتها اخوك يعني متساادين بدونك
    خالد ن : افا هاذا ردك اجل تراني سحبت الاتفاق اللي بينا
    جاسم : اي اتفاق
    خالد ن : موب مسمي ولدي عليك وانت غصبا عليك تسمي خالد
    جاسم توه يتذكر :يووه نسيت والله لا خلاص اسف اخ خالد
    فهد ببتسامه : تسمي على جاسم تبي نايف تجيه جلطه على قولت ليلوه
    خالد ف بتنهيده : عقبال ماختار اسماء عيالي اف مليت
    مشعل : يبه تكفى حس في خالد تراها يعاني صح خلوود
    خالد ف : الا كلي معناه
    فهد : ابشر بخطب لك لا تزوج خالد بن نايف
    خالد ف وهو يجلس جنب خالد ن : طلبتك ياخالد ان تعرس تكفا نخيتك ولا نخيت رخوم
    خالد ن : ابشر يابو فهد على يدك زوجني
    خالد بندفاع : خواتي كلهم على حساابك يالغالي
    تركي ببتسامه :لحد يقرب من مدامتي
    خالد ف بنظره ناريه : ترووك انطم ابرك لك تراك صارلك فتره فاقع مرارتي
    تركي وهو رافع حاجب : انا ماكلمكم وبعدين ابوي بكره بيطلبها لي رسمي
    مشعل : مشاء لله كل واحد يخطب من جهه بعد انا زوجوني
    فهد ببتسامه : جاتك عدو بس متاخره هاه
    خالد ن : انت انطم لين اخطب انا
    مشعل : ليه ياربك صدقت هاذا الي قاصرني اخطب مو خبل انا مثل خلوود
    خالد ف : احلى خبال الي انا اسويه فديت الخبال الي وراه عرس
    فهد : لا الولد حالته صعبه ابشر من عيوني اخطب لك بس لا تزوجو خالد بن نايف ومنصور وفارس وراشد ونواف
    خالد ف بصدمه : يبه من بقى قل بعد يوسف عشان اغسل يدي اني بتزوج
    فهد : هاذاني علمتك مافيه زواج لين يتزوجون اخوانك الكبار
    خالد بدون نفس : يالله الي عنستنا
    واستمر الحيث

  9. #179
    صورة زهرة الشمس
    زهرة الشمس غير متصل vip مشاغب
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    2,218
    Thanks
    0
    شكر 0 مرات في 0 مشاركات
    وفي مجلس بيت ناصر
    طلال وراشد وفواز ومنصور الي توه جاي
    طلال ماله نفس وجالس في الزوايه بصمت وحزن
    منصور وهو يجلس جنب طلال : طلول شفيك تعبان ؟
    راشد ببتسامه : ايه عنده مغص
    فواز : ويقول الدكتور لا يتكلم ولا بينطرم للابد صح رشودي
    راشد ببتسامه : صح فووزي
    طلال وهو يطالعهم من غير نفس : ياملحكم وانتو تسولفون
    راشد : ماخذين منك شوي
    منصور : لا جد شفيك طلال ؟
    طلال : مافيني الا العافيه بس شوي تعبان وعلى قولت الاخ المملوح الي هناك الدكتور يقول لا تتكلم كثير
    منصور ببتسامه : اجل شب ولا كلمه لا اسمع صوتك
    راشد وهو يضحك : ماعندك وقت
    منصور : خايف عليه
    فواز : اذا كذا خايف عليه اجل لو متهاوش وياه شبتسوي ؟
    منصور : حرام عليكم والله اني حبوب ونسيتوني طلال ابوي يقول الساعه 10 عندنا اجتماع في المكتب حق ابوي الي في الدور الثاني
    طلال بستغراب : اجتماع
    منصور : شب
    طلال : شب في عينك عن شنو الاجتماع
    منصور : عن عائلتنا الموقره او شي زي كذا
    واستمر الحديث
    الفايف طالعين من بيت سلطان رايحين بيت فهد ويا ريموه عازمتهم او بالاخص عازمه عهود من بعد عملتها ما طلعت من بيتهم واليوم اخيرا قررت تطلع وفي الطريق قبل يدخلو بيت فهد طلع تركي واول ماشاف ريموه ابتسم ابتسامه عريضه ووقف قدامهم
    تركي وهو يسد الطريق عليهم : هلا هلا بريمي هلا بغلاي
    ريموه وهو رافعه حاجب تحت الغشوه الشفافه : ترووك عن العبط ووخر عن طريقي
    تركي ببتسامه : ابشري ياروح تروك وقلب ترووك وعيون ترووك انتي يالغلى
    ريموه وهي تتخصر : ترووك ترا بتندم
    عهود : تركي بليز خلنى ندش
    تركي بستهزاء :وانتي من ماسكس تفضلي دشي واخذي الباقين معس الفايف ستارز::وبشاعريه :: وخلني عندي المون فديتها
    ريموه انحرجت من نظراته وانقهرت من كلامه : ترووك طس خلني ارووح وهين بتشوف ياترووك
    تركي يتمسكن : واهون عليس ياروح تركي وقلب تركي وكل تركي
    ريموه وهي تروح من جنبه : حقير
    تركي كنه زعل : ريموه لا تمصخينها
    ريموه وهي معطته قفاها ورايحه : بتشوف المصاخه على اصولها :: واللتفت عليه وبحتقار :: يالحقير شعندك وراحت
    اما تركي انصدم ماتوقع منها هالهجوم ولا الكلام وقال هين وكمل طريقه
    وفي الليل على الساعه 10 الكل مجتمع في المكتب ابو طلال ام طلال لولوه مشاري فارس الي تو ابوه مايعطيه وجه وزعلان عليه طلال الي توه محزن على سحر وتعبان بعد منصور اللي توه ماتعود على العايله كثير وشكله مستحي وجالسين كلهم على الانتريه اللي في الزاويه
    ناصر ببتسامه : اخباركم شباب ؟
    مشاري +منصور +طلال +فارس : بخير
    طلال وواضح عليه التعب : يبه وش عندك اعترف شكلك مسوي شي
    ناصر وهو يضحك : طلول ترا انا ابوك مو انت
    طلال : والله شاك انك بتجيب العيد يابوي
    ناصر ببتسامه عريض : مشكلتي انك تفهمني ياطلول
    طلال ابستم : افا عليك ماكون طلول اذا مافهمتك
    مشاري ببتسامه : اجل غرد يبه وش انت مهبب
    ناصر وبحده وهو يطالع مشاري : شقلت ؟
    مشاري خاف ابو يحب انهم يعاملونه بحترام : سوري ابي اقول منصور قلت يبه عشان اسمائكم تتشابه وابتسم
    ناصر : ماعلينا نرجع لمحور الحديث
    منصور بادب : تفضل
    ناصر امهاتكم يعرفون السالفه بس انا حبيت اقولها لكم قبل احد يقولها غيري والمهم انها تبقى سر بينا
    مشاري بخوف :"عساني ماعلم بهاسر الله يعيني كيف احفضه "
    ناصر : بعد ماتزوجت نوره وجابت طلال لالا اقصد بعد ماتزوجت ام منصور وجاء منصور افترقنا ثم رجعت لدوحه واخذت نوره وجابت طلال وبعدها ماكتب لها ربي تجيب عيال تزوجت لولوه وجابت لي فارس وبعدها بعشر سنوات جابت مشاري بعد مشاكل انا وهي اهي تقول ماتبي عيال كثير وانا ابي
    طلال ببتسامه وبسرعه : بس بس صادوه يلاا قول طلع لي اخ جديد
    ناصر ببتسامه : انطم خلني اكمل
    طلال : ان شاءلله طال عمرك
    ناصر وهو يطالع عياله وحدا واحد اول واحد كان مشاري وارتبك
    ناصر وهو يطالعه : مشاري مدري ليه قلبي يقولي انك مسوي شي
    مشاري : لا والله العظيم وقسم بالله اني ما سويت شي
    ناصر : شوي شوي خلاص ماسويت شي بس بتسوي اعترف قبل تصير المشكله
    مشاري بخوف : والله اني ماسويت شي وبعدين يبه فديتك ارجع لمحور الحديث احسن
    وانتقل نظر ناصر لمنصور : شفيك منصور ساكت
    منصور بادب : عادي انتظرك تكمل كلامك
    وانتقل نظره لفارس وبس عطاه نظره ورجع يكمل كلامه
    اما فارس انقهر ان ابوه حتى كلام مايبي يكلمه وقهرته الحركه لنه قدام اهله كلهم وتنهد والكل سمع التنهيده الا هو مانته لهم
    ناصر :وبعد اخلافات بني وبين لولوه قررت اتزوج قبل تجيب مشاري لنها رافضه فكره الحمل وتزوجت من سوريه كانت معي في الجامعه الي كنت دكتور فيها
    كلهم بطلو عيونهم وعلى وجيهم دهشه
    طالعهم ناصر وكمل :وجابت ولد وانا ولولوه تصالحنا قررت اخذ الولد واطلقها وهي عرفت باسالفه وانحاشت وهي حامل والظاهر كان ولد ومن ذاك اليوم الى هاليوم ماعرف عنها شي غير ان عندي ولدين دورتهم كثير بس مالقيتهم وقلت اعلمكم عشان ادورون معي
    طلال ببتسامه : والله اني شاك فيك بس قهر كنت ابي بنت
    ناصر ببتسامه : بيرزقك الله بنت وتكون مو اختك تكون بنتك
    تغيرت ملامح طلال والكل لاحظ حتى مشاري وقال : ان شاءلله
    وبدت النقاشات وخذ شعور الامهات وهاكذا
    و في اليوم الثاني في بيت فهد ندوي في غرفتها جالسه على النت طبعنا ابوها مانع النت في البيت بس هم عندهم واريلوس وهي شاريه وصله وتشبك على كيفها بدون لا يدري وهو مستبعد انهم يشبكون على كمبيوتر ثابت
    وليلوه في غرفتها جالسه ترسم مع انها ماتعرف ترسم وبعد تبي تجلس بروحها من زمان ماجلست مع روحها
    ونصور يا دلوعه وريان في الصاله يلعبون بليستيشن و العنود وهيا ومشاعل بعد في الصاله توهم جايين البنات مايدرون عنهم وريموه في غرفه خالد اخوها ريموه وهي جالسه على طرف السرير وبحزن مصطنع : خالد صرت انحرج ماصارت كل شوي راز وجهه ويتغزل
    خالد وهو معصب حده من كلام ريموه : انتي متاكده تركي يسوي كذا
    ريموه وهي اطلع الموبايل : وههاذني مسجله له غزله اللي عيني عينك والله يحرجني ياخالد وخير ياطير يومه ولد عمي هاذا مايعطيه الحق بالي يسويه
    خالد وهو يسمع مقطع الصوت اللي ريموه مسجلته يوم راحو للمزرعه وعصب
    خالد وهو معصب وطالع : لا تهتمين انا بادبه عشان يعرف يتغزل وطلع
    ريموه خافت لا يتهاوشون بعدين قالت في الطقاق مشكلت ترووك ونزلت لصاله
    وفي غرفه ليلوه ليلوه متربعه في نص الغرفه والالوان متثوره حولها والفرش وراسه خرابيط وجالسه اطالع شخابيطها وسرحانه تسترجع شريط حياتها وتتذكر المواقف الحرجه الي مرت فيها والحزينه والسعيده لين تذكرت كف طلال ويم دزها طلال وتهزيئاته وانقهرت ان محد رد عليه ولا هزئه وتذكرت فارس واهانته لندوي ومحد انتقم منه
    اما ندوي بعد ماخلصت من النت والمنتدى الي كانت فيه سكرته وراحت للمستندات وبطلت الفديو كليب الي مسوينه لها هنود ويا النوري الي هو اغنيه عساك تحبني وتموت فيني ومركبه على صور ندوي ويا فارس وجلست اطالعها وتبكي تبكي انها حبت واحد مايستاهل حبها
    وفي بيت سلطان انواع الازعااج
    شيخوه معصبه تبي تطلع وخايفه من خالد وحاطه حرتها في البزران لاعنه خيرهم ويا الخدم وعهود تلعب بلايستيشن ويا سلمان ورايد والنوري جالسه تحفض شهد بنت خالد سوره الهمزه تقول خلى اكسب فيها اجر ويوسف جالس يطالع التي في يطالع روتانا موسيقى وكان ايها توفيق يغني ويغني في بنت صغيره وجلس يتذكر اميره وقطع عليه التفكير صوت النوري
    النوري : يوسف حرام عليك
    يوسف وتوه ينتبه : هلاا
    النور ي: قاعده احفضها قران وانت مطول على الاغنيه
    يوسف وهو رافع حاجب : زين روحو فوق
    النوري : اتق الله هاذا بدل ماطفي التيفي
    يوسف :عشان ترتاحين هاذاني بحط على المجد للقران ارتحتي
    النوري : ايه بس قصر شوي
    يوسف بدون نفس : ان شاءلله عمتي نوره
    واستمر الوضع
    في بيت نايف
    امجاد راقده ومهوي رايحه للجمعيه مع خالد اخوها وريان ومشعل هايت
    وعبير ونواف وهنود وبدريه مرت ابوهم جالسين كلهم في الصاله بدريه مسيره عليهم
    نواف ببتسامه وهو متعنز على مركا الانتريه : اقول هنودتي اخبار المدام
    عبير اللي منسدحه على رجل نواف : احلى يالمدام
    نواف ببتسامه : احم
    هنود وهي تحط الكتاب اللي كانت تقراه : طيبه وبالف خير
    نواف : عمه شرايس في مدامتي
    بدريه : ماشاءلله الله يوفقك انت وياها ونعم الاختيار
    هنود : احم احم لازم تسمي اول بنت هنادي
    عبير : وعوه سمها عبووره عشان تطلع مملوحه ومزيونه مثلي
    نواف وهو رافع حاجب : ابو الثقه ياعبووره
    عبير ببتسامه وهي تمسك يد نواف اللي يلعبها في شعرها : يحق لي مو انواف اخوي
    نواف ببتسامه : اذا كذا يحقلس مليون مره وانتي هنود خلي عنس الكتب
    بدريه : الا وش تقرين هنود
    هنود وهي ترفع النظاره الطبيه : كتاب فن الاختلاط بالناس
    نواف : شلون فن الاختلاط ؟
    هنود : يعني كيف تستخدم قوه عقلك الباطن لتواصل وكيف استغلال قدراتك الهائله وصدقني هاذي الاستراتيجيه لها مفعول السحر
    نواف وهو يطالع عبير : وشي تقول الاخت ؟
    عبير : خلك منها هالخبله تضيع وقتها
    بدريه : بالعكس هنادي تستغل وقتها احسن استغلال
    نواف : لالا انا احتج ماحب استغل شي لان الاستغلال شي فضيع
    عبير بتاييد : ايه صح اخوي صادق احنى ناس مانحب الاستغلال
    هنود : نواف فيه كتب اخرا حلوه ممكن تقارها مثل كتاب قواعد الحياه للكاتب ريتشارد تمبلر وو
    نواف : لالا تكفين ماحب اقرا
    عبير : الحال من بعضه
    واستمر الحديث
    وفي بيت ناصر في جناح طلال الي مبعد شافته سحر كان هو ويا منصور يسولفون
    طلال اللي واقف في العليه :عندي لك خطه حلوه
    منصور بهدوء: طلال حرام عليك اكتب لا تتكلم والله بتتعب
    طلال : ماعلينا شف فرووس بعد دراسات سويتها عليه اكتشفت انه يغار
    منصور مستغرب : يغار ؟
    طلال : ايه اول كان مايطيقني لنه يحس ابوي يحبني اكثر منه والحين اكيد بيكرهك على اساس انك الجديد والي المفروض ابوي يعوضك سنوات الحرمان
    منصور ببتسامه حزينه : ياحليله فارس شي يغار مني عليه المفرووض يشفق علي
    طلال بسرعه : لالا يامنصور شدعوه ليه يشفق
    منصور : مش حديثنا قلي وشهي الخطه
    طلال : اوكي حلوه تضييعت السالفه الخطه انك انت الي تتوسط لفارس عند ابوي عشان يسامحه وبكذا تكون سويت لفارس شي هو يتمناه
    منصور : وابوي بيوافق اذا قلت له
    طلال : اكيد مو انت الكبير والجديد اكيد بيوافق
    منصور : خلاص........... جب والا كلمه عشان ماتتعب
    طلال : وجع يوجعك زين خير اصغير عيالك انا كل شوي شب
    منصور: ابي مصلحتك فديتك
    طلال :مشكور:: وبدا يغني :: مشتاقلي وانا بعد مشتاق لك
    وقام منصور وطلع وطلال مستغرب "لا يكون زعل شدعوه شقلت عشان يزعل " شوي الا منصور جاي وجايب ام طلال وقف قدام طلال وقال : الدكتور يقول لا يتكلم الا وقت الضرره وهو يغني
    ام طلال وهي معصبه : طلال بزر انت بزر
    طلال توه منصدم : هاه يمه
    ويقاطعه منصور ببتسامه : شب ولا كلمه
    طلال : يمه شوفيه
    ام طلال بحده : هو صادق انطم ولا كلمه ويلاا قدامي لصاله
    طلال : وش اسوي في الصاله
    منصور : طليل وجع ماسمعت خالتي تقول انطم وراح
    ام طلال: يلاا قدامي لصاله
    طلال وهو يقوم : عسا العله بعد ماراح يجيب ابوي
    وجاء منصور ببتسامه ومعه ورقه وقلم : تفضل عشان ماتتعب نفسك بالكلام
    ام طلال ببتسامه رضى : الله يوفقك ياولدي
    طلال يكتب وهو يضحك : انزين ليه نروح لصاله
    منصور : عشان خالتي تبي تشوف المسلسل ارتحت ابتسم طلال
    وراحو لصاله وجلسو وطلال انواع الازعااج كل شوي يكتب يمه وشفي ذا على ذاه وذاك وش يقرب لذاك والبزر ذاه وين ابوه وماخلى امه تشوف المسلسل خلص اوراق الدفتر عشان يكتب كل كلمه في ورقه اما منصور فاكان يراقب حركات طلال اللي اقرب لحركات الاطفال ببتسامه عريضه
    وفي بيت الجد
    الجد والجده في الحوش مع عيالهم و نجلا ودلال ومنار يسوولفون في الصاله ومجود ويا مشاري وفهد ولد سلطان يلعبون كوره في الحوش ومعهم البزران وجاسم وخوات لميوه ودانا بنت سلطان وعيال عمتهم ساره ولميوه فوق تكلم صديقتها
    وجالسين الجد والجده وعيالهم كلهم ومعهم ساره بنتهم وسوالف
    الجد ببتسامه : الحين راشد و نواف خلصو باقي تزوجون الباقين
    فهد ببتسامه وهو يتذكر ولده خالد وتصرفاته عشان يعرس : والله لا يسمعك خالد ان يحب رجلك
    الجده بجديه : ياولدي يافهد دامه يبي العرس زوجه وانا امك
    الجد بتاييد : ايه وانا ابوك زووجه
    فهد : جعني فدااكم والله بس احس انه توه على الزواج صغير
    الجد : ابد انت وناصر يوم زوجتكم كنتو اصغر منه
    سلطان : ابوي وامي صادقين زووجه
    فهد : زين خاف العرووس ماتوافق عليه
    الجد بحده : عسى مهوب يبي من برا العايله
    فهد ببتسامه : مالك لوا يالغالي يبي وحده من بنات عمه
    ابتسم الجد والجدهه بعد
    ساره : شدراك قايلك
    فهد : ايه قايلي اللي هو يبيها
    سلطان :منهو يبي
    فهد : يبي لميا
    ابتسم فيصل : لمياء
    فهد : ايه شرايك
    فيصل : كل بناتي تحت امره بس احس لمياء صغيره على الزواج
    الجد : لابالله مهيب صغيره
    نايف : خطبه وبعدين الزواج
    ناصر : طيب اسالوها ييمكن ماتبيه
    الجد بحده :وليه ماتبيه وشفيه ولد فهد
    ناصر ببتسامه : الله يطولي في عمرك مافيه شي بس حق البنيه
    فهد : اسالها يافيصل واخذ راي امها ورايها ومو الحين لا الخطوبه ولا الزواج على كيفها بس المهم انها لخالد
    ابتسم فيصل : مايحتاج اسالها الي تبيه يافهد
    فهد : مثل ماقلت لك الكلام بينا بس المهم انها لخالد
    فيصل : وهي له ان شاءلله
    وقطع عليهم حديثهم صوت صراخ الشباب وراحو ناصر وفهد ووليد وجاسم يشفوون وحصلو تركي ويا خالد بن فهد يتهاوشون بالكلام وراحو على طول لهم وبعد اسائله عرفو ان خالد متهاوش ويا تركي عشان تركي يتغزل في ريم وطبعا كلهم هاوشو خالد لنهم كلهم يدرون ان تركي يمزح اما فهد عصب على خالد وخذاه وراح وياه وركبو في السياره وجلس يعاتبه على اللي سوواها وعلمه خالد بكل شي وعصب زياد وتوعد ريموه داخله عشان مسجله لتركي لان ريموه كم مره اشتكت لبوها من تركي بس فهد يقول يمزح ولا عبرها وجلس يعلم خالد ان اللي سواها غلط ومايصير يغلط على ولد عمها عشان ريموه وتركي اصلن مافيه شك ابد ان قصده شي وبعد كم فره في الشوارع رجعو للبيت وحصلو سلطان ماسك تركي على جنب ومفهمه انه صح يمزح بس لا يزوودها طعبا محد يدري عن المقطع حق ريموه غير تركي وفهد وخالد ورجعو وتصالحو خالد وتركي
    وفي بيت فهد وفي الصاله
    مشاعل :بل مهوي ومناروه متى بيجون تراني برووح
    العنود : بسم الله وين بتروحين تونا
    مشاعل : مخليه ماي صوون عند عدوول اكيد الحين ذابحه الله يعيني
    هيا : يابنت الحلال مو صاير له شي تعالي تعشي عندي نايف اليوم موب عندي
    ريموه الي كانت تصب لهم القهوه : الله ياخاله اكشن عندكم صار شي جديد ليت ابوي يعرس
    العنود بعصبيه : وجع يوجعس فال الله ولا فالس
    ريموه : يمه خليس كوول وانسانه عمليه يعني لو انا متزوجه وقال زوجي بيتزوج عادي والله لا اوافق عشان يصير عندي وقت لربعي وهواياتي
    هيا بنقد : ريم استحي على وجهس عيب الكلام اللي قلتيه
    ريموه وهي رافعه حاجب : ليه ياخاله عيب انا اقول لو ::وتبي تقهر خالتها :: يعني حتى اذا تزوجت مو حامل الا بعد خمس سنوات
    عصبت هيا من قله ادب ريموه : كله منس يالعنود سمعتي بنتس الخايسه وش تقول عيب يابنت استحي على وجهس
    مشاعل ببتسامه : يالله ياهيا خلي البينه تعلنا بخططها المستقبليه كملي ريموه وش بعد
    ريموه وهي تقوم : شوي خليني ابعد لا تسوي لي شي خالتي هيا وجالست بعيد شوي اكمل يامشاعل
    مشاعل :كملي ياعيون مشاعل وش بتسمين اول ولد
    ريموه : اول ولد بسمه ريان عشاني اشجع نادي الريان
    مشاعل :والبنت
    ريموه ببتسامه : بسميها عنوده على امي فديتها
    هيا ممكن تجيها جلطه من كلام ريموه ومشاعل تشجع ريموه وريموه فصخت الحيا وماخلت شي ماتكلمت فيه حتى الولاده والعنود توزع ابتسامات وعاجبتها بنتها دلوعتها وعاجبها كلامها واستمر الحديث
    وفي غرفه ندوي ليلوه وندوري جالسين عند الكمبيوتر ليلوه تضيف ايميل يوسف وندوي جالسه بجنبها
    ليلوه بونااسه : هياا ضيفني
    ندوي ببتسامه : يكلمس
    ليلوه : اذا قال من انت وش اقول اللعب عليه يعني اني احسبه صديقتي
    ندوي :ههه ايه
    يوسف يارحمه لموت من فرقاه زورني .............. الموت عندي ولا حياتي بدونه
    هلاا
    عسا دايم نكون احباب ,,,,,,,, عسانا مانتفارق يوم
    اهلين
    لموت من فرقاه زورني .............. الموت عندي ولا حياتي بدونه
    من انت ؟
    ليلوه
    رواونوه وينك يالغاليه
    لموت من فرقاه زورني .............. الموت عندي ولا حياتي بدونه
    من ؟
    ليلوه
    انا وينك مادريتي وش صالي خطيبي الحقير تزوج وخلاني والحين حالتي النفسيه عدم
    ندوي ببتسامه : خخ والله انس خطيره
    ليلوه : اعجبس وبعدين العله ليه مايرد
    يارحمه الموت من فرقاه زورني .............. الموت عندي ولا حياتي بدونه
    ليه خلاك الحقير ؟
    ليلوه : ههه والله مافي حقير غيرك
    ندوي :ههاي
    ليلوه
    يقول اني مو حلوه شفتي القهر كل جمالي ذاه ومو عاجبه
    يارحمه الموت من فرقاه زورني .............. الموت عندي ولا حياتي بدونه
    صدق حقير بس يمكن عنده اسباب
    ليلوه
    لا ماعنده جعله الجلطه
    ندوي : يالحقيره بيكشنا ليه تقولين جلطه
    ليلوه : تنكتين ليه محد يقول جلطه غيرنا
    واستمر الحديث ليلوه تلعب عليه ومسويه فلم هندي وماسي وهو يواسيها على اساس انه صديقتها
    وفي بيت سلطان وفي غرفه عبود وعزوز
    عبود جالس على السرير ويفكر وعزوز توه داخل
    عزوز بستغراب : عبود وش فيك صارلك كم يوم موب عاجبني
    عبود بدون نفس : عزيز انا الحين افكر بشكل عميق عشان كذا اطلع وخلني اكمل تفكيري
    عزوز : اشرهه مو عليك على الي شايل همك
    عبود : لا تشيله مشكور بس تيسر
    وطلع عزوز وعبود جلس يفكر هل اللي سواه صح بانه دخل على البنات يشعر بتانيب الضمير على اللي سواها بس هو قصده شريف كان يبي يختار له وحده من البنات عشان يخطها بس ولو هاذا مايعطيه الحق باللي سواه صار له كم يوم وهو مو مرتاح ندمان على اللي سواه في لحظه تهور واستمر يفكر بندم

  10. #180
    صورة زهرة الشمس
    زهرة الشمس غير متصل vip مشاغب
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    2,218
    Thanks
    0
    شكر 0 مرات في 0 مشاركات
    وفي الليل بعد العشاء في بيت ناصر وفي غرفه منصور كان جالس ويا ابوه يسولفون
    وفارس توه جاي من برا من صوب الباب حق الغرفه الي يطل على الحديقه كان يحسب مافي الغرفه احد لنه ماشاف سياره منصور وتوه بيبطل الباب سمع صوت ابوه يتكلم ويامنصور
    منصور برجاء : يبه طالبك تسامحه مهما كان خطاه
    ناصر بحده : منصور انت مستوعب وش فارس مسوي
    منصور : يبه كل انسان يخطي
    ناصر : بس مايفشلني قدام اهلي ويطنشني ولا كني اكلمه وبعدين ياكثرها اخطائه
    منصور : يبه حرام عليك صارلي ساعتين اطلبك طيب هو اخطاء وانا طالبك تسامحه عشان خاطري
    ابتسم ناصر : خلاص كم منصور عندي سماح يالغالي سامحته
    وقام منصور وحب راس ابوه وجلس جنبه : ولي طلب صغير بعد
    فارس انصدمه عند الباب اخيرا ابوه سامحه مو مصدق بس يمكن ناصر يصرف ولده وبعدين منصور شحاده يمكن كسرتنا خاطره ولا يبي يعلمني ان له فضل علي
    ناصر : وش بعد
    منصور : هي طلبين مو طلب
    ناصر : قول مقبلوه طلباتك بدون ماسمعها
    منصور : الاول انك تسامحه من قلبك يبه خلاص اللي فات مات انسى
    ناصر بهدوء: مسامحه من قلبي والله اني اشتقت اسولف معه عادي تعبت من القناع الي انا لابس واشتقت لفرووس الخايس بس وش اسوي اعماله
    منصور : خلاص عشان خاطري
    ناصر :عشان خاطرك يلا وش الشي الثاني
    منصور : لا تقوله انك مسامحه لني قلت لك قله انك مسامحه انت من نفسك
    ناصر : ليه ؟ خله يدري الخايس الي من شافك وهو كنك ذابح له احد
    منصور : ابيه اذا حبني فايحبني لني اخوه مو لني مساعده وقطع عليه كلامه دخول فارس
    وعلى طول حب راس ابوه ويده وقال : اسف يالغالي والله ثم والله معاد اعيد الاخطاء والله انها تجي غصب عني
    طالعه اناصر وابتسم وعلى طول ضمه فارس وبعدها ضم منصور اللي ماتوقع وحب رااس منصور وقال : اسف مدري ليه تصرفت كذا بس يمكن عبط مني او مدري بس والله يا منصور اني ماكرهك يمكن عدم تقبل اوشي بس مو كره والله
    منصور : لا عادي فارس الي فات مات وابتسم
    ناصر وهو رافع حاجب : اقول فرووس
    فارس بسرعه : لبيه
    ناصر : كنك قاعد تتسمع
    عض فارس شفايفه لنه غلط من جديد : والله اني كتت بادش وسمعتكم وجلست اتسمع
    وضحك ناصر على شكل فارس وهو خايف ابوه لا يزعل من جديد
    واستمر الحديث وفارس مستانس ان ابوه اخيرا سامحه وهو زعلان من حوالي سنه كل ما يرضى يسوي فارس شي ويزعل منه
    وانتشر خبير حمل منار وبهالمناسبه جاسم عازم كل العايله يطلعون سيلين بكره وانتشر الخبر والبنات مستانسات حدهم وكالعاده الجد طلب من الكل يحضر ومحد يغيب


    وفي سياره راشد وهويسوق وجنبه فواز ورا طلال
    طلال وهو جالس بملل : اقولكم عندي اخوين
    فواز وهو يضحك : ياحرام كان خاطري يكون عندك اخت عشان اخطبها واناسبك هه
    طلال بدون نفس : يمكن في الاكتشاف القادم
    راشد : بس مو شي حلو
    فواز : صدق انت مستانس ولا لاء
    طلال بتنهيده :كان ودي استانس بس غصب عني الحزن يحاصرني والله ياشباب مشتااق لها
    فواز بهدوء: قلت لك خل الغرور ورح اعتذر لها
    طلال بحزن : قلت لك انتي اعتذرت منها وهي تقول ان الانفصال احسن حل وتقول ابوها الخايس يبيني اطلقها
    راشد : خلاص ياطلال من باعك بيعه
    طلال : بس انا احبها ياراشد
    فواز وهو يطالع في فراغ : هم كذا البنات مالهم امان
    راشد : ودي اقولكم شي بس اخاف تفهموني غلط انت وياه
    طلال بدون نفس : غرد
    فواز: وانا معه
    راشد : ايه
    طلال : زين قل شعندك
    راشد : ودي اقول ان الحرام مايستمر
    انصدمو طلال وفواز لنهم عارفين قصد راشد
    راشد : واللي اساسه غلط سهل ينهد يعني انتو بديتو حياتكم بشكل غلط عشان كذا انسو هالحياه وابدو حياه جديده اساسها صح وصدقوني بتنجح ان شاءلله
    سكتو لن ماعندهم شي يقولونه راشد صادق في كلامه
    وكملو الطريق بصمت
    وثاني يوم بعد الظهر الجو كان شوي حلو وهادي والكل في سيارته عشان يروحون بدري يمديهم يستانسون والبنات كلهم في سياره وليد اما الفايف مع ريموه ولميوه مع جاسم والجد والجده مع عمتهم ساره في سياره فيصل وناصر واهله وفارس واخوانه كلهم في سيارته وهو متقطع من الفرحه وماخلى احد ماعلمه ان ابوه سامحه
    وفي سياره وليد هو يسوق ودلال جنبه
    وراه رنود ثم ليلوه ثم شيخوه ثم مهوي وفي الشنطه ندوي وشلتها نوير وهنود ومعهم بزران وليد
    وليد طفى المسجل : انا بغني
    دلال بدلع : غن ياعيون دلال
    شيخوه : بل استحو على وجيهكم عيب تونا عزابيه ترا بننحرف وانت لا تغني دلولتي في كل مناسبه تغنيها الله يقرفك
    وليد : بل بل بل كليتني وبعدين شدخلس انطمي لا انزلس الحين وكيفي بغني دلولتي ::وغنى :: دلولتي كل الحلى فيها احترتنا مدري شسميها
    شيخوه : كان بتهاوش معك بس مالي خلق ابي استانس اخيرا طلعت من البيت حسبي الله على خويلد اخوي الخايس
    مهوي :شيخوه وجع ازعجتينا ماتتعبين من الكلام وبعدين ليه جايه بيني وبين نصفي الثاني ليلوه
    شيخوه بلعانه : احسن ابي اخرب عليكم
    ليلوه بدون نفس: بقره ماينشره عليس ولا كان هاوشتس اااااي ::جاها بقس من شيخوه::
    شيخوه بحقد : بقره ترفسس يام الماصيب
    وتعطيها مهوي بقس وبدا الهواش
    رنود وهي تنزل سماعات موبايلها من اذنيها : وجع يالهيلق
    شيخوه : كل من ام المصايب
    ليلوه : اوك انطمي
    وليد عايش جو يغني ولا كن البنات معه ودلال متقطع من الوناسه والحياء
    ندوي وهي اطل من الدريشه وبصوت قصير :شوفي وشوفي
    نوير :ويش ؟
    ندوي : ياويل قلبي شوفي الشرطي يقطع القلب
    هنود برومنسيه جاتها عدوا : حرام عليهم قاطين في الدوار في هالشمس
    النوير : وجع انتي وياها غض النضر
    ندوي : اقول انطمي وبس ااااااه ياقلبي
    واستمر الحديث
    في سياره فارس اللي يسوق وجنبه منصور وورا طلال ودلوعه ونصور وريان
    فارس وهو يطالع دلوعه في المرايه :اموت اعرف انتي ليه ماتمشين مع البنات ؟
    دلوعه بدلع : ماحب البنات احب العيال
    منصور ببتسامه : البنت خربانه من الحين الله يرجها
    دلوعه بدلع : يرجني ليه شايفني بيبسي وديو هههااي
    ريان +نصور :ههاههاااهه ههي
    طلال الي راكب معهم وراء: هه مصخره
    منصور : والله مافي مصخره غيرك وانت جالس بين البزران ههه
    طلال : الله يجازي الي كان السبب
    دلوعه :ريان نصور شفيكم تراه يضحك عليكم يقول انكم موب كفو تجلسو جنبهه
    فارس : عن يومها ورطتك ياطلال
    ريان : انا ابي اركب في سيارتنا مع ابوي
    نصور : وانا ابي اركب في ثيارتنا مابي اركب معكم
    دلوعه وهي رافعه حاجب : ليه شفيها:: وتقلد نصور :: ثيارتنا
    فطسو الشباب من الضحك وقعد نصور يبيكي لنه انحرج وريان سكت
    فارس بحده : دلع وجع ان شاءلله خير ليش تضحكين على نصوري
    طلال وهو ضام نصور :خلاص حبيبي وبعدين انت لا كبرت عرفت تتكلم
    ريان بهدء: يتكلم في المشمش يقوله خالد اخوي
    دلوعه بحتجاج :فارس حتى انت ضحكت
    فارس تورط : انا كنت اضحك على منصور مو على كلامج الغبي
    دلوعه بدلع : كلامي مو غبي وبعدين لا تهاوشني انا كيفي اقول لاللي ابي
    فارس بحده : لا مو كيفج ويلا انطمي لا اسمع صوتج
    منصور : عيب حبيبتي دلع لا تضحكين على نصوري
    واستمر الحديث ونصور يبيكي يبي اهله ريان ساكت واقرب سياره فارس كانت سياره جاسم اللي معه الفايف والطعشات
    ونزل نصور مع ريموه وهو يبكي
    ريموه وهي ضامه نصور : شفيك فديت رووحك
    نصور وهو يتعبر:دلع دلع
    ريان الي راكب قدام في المرتبه الي في الوسط لان الفايف في الشنطه والطعشات في الوسط اللي هو مجود وحمود وسلمان ومشاري
    ريان : دلع تضحك عليه عشانه يقول سياره لالا موب سياره ثياره واخوانها يضحكون معها
    ريموه بحقد : الحقيره والله ماخليها الحيوانه وتضم نصور خلاص حبيب خلنا نوصل واوريك فيها هي واخوانها جعلهم الحادث
    جاسم : بل بل بل ريموه وجع استغفري
    مشاري : ريموه جعلج انتي الحادث ليه ادعين على اخواني
    ريموه بدون نفس : وعوه من زين الخوان عشان يضحكون على نصور واحد مريض لحد يقوله بو مات والثاني لقيط والثالث عفازه 24 مبوز عنده فصام في الشخصيه ومريض نفسينا والاخت حقيره وقليله ادب
    منار الي راكبه قدام : ريموه وجع ان شاءلله عيب
    ريموه : عاابت عيونكم خايفين عليهم ولا همكم شعور نصور وخير يومه مايعرف يقول سا عادي
    مشاري : ريموه تلايطي مالت عليج انتي بعد من زين الخوات وحده من مصيبه الى مصيبه والثانيه مايعه خربانه وانتي متحوشه واخوج اطرم واخوج الثاني غبي
    ريموه وهي تمد يدها من ورا وتمسك شعر مشاري وتسحب بقوه لين نقز مشاري
    مشاري وهو يتالم : اااااي يالحقيره هين يالمتوحشه جعلج المرض
    ريموه : جعلك المرض انت يالنمام
    مشاري : النمام احسن من قليلت الادب الي مثلج
    واستمرت الهوشه بين مشاري وريموه والكل مستمع ويضحك عليهم
    وبعد ساعه الا ربع وصولو العوائل وجلسو على العرووق اللي جنب البحر وفرشو فرشتاهم وحطو الكراسي والمضلات والحريم في جهه والرجال في جهه وجابو دبابات والبزران انتشرو الي يلعب كوره والي يسبح
    ريموه واقفه عند الشاطئ وماسكه دلوعه منشعرها :يالحقيره ليه تبكين نصور
    دلوعه وهي شوي وتبكي وتحاول تفك شعرها من ريموه : اااااي وش اسوي اخوج مايعرف يتكلم
    ريموه وهي تقبص خدها :ويومه مايعرف يتكلم تضحكين عليه وانتي والزباله اخوانس
    دلوعه وهي تبكي :فكيني
    ريموه وهي ماسكتها من شعرها وتنادي : نصور نصور تعال
    وجاء نصور
    ريموه : يلاا اعتذري منه
    دلوعه تبكي بدلع
    نصور بشفقه : ريومه تكفين خلاث
    ريموه وعطتها كف : اعتذري اشوف واللتفتت على نصور بحده : وانت دلخ خلها تعتذر ولا تعال اظربها
    نصور : لالا خلاث خليها حرام
    دلوعه وهي تبكي :خلاص فكيني
    ريموه :اعتذري اشوف
    دلوعه وهي تبكي : اثفه اقصد اسفه
    ريموه سحبتها من شعرهودزتها لين طاحت في الطين وتوصخت وخلتها وهي تبكي وراحت ونصور واقف يطالعها بشفقه وغسلت دلوعه في الماي وراحت تركض وهي تبكي لبوها الي جالس مع الرجاجيل
    ووصلته وهي تبكي وهو على طول ضمها بحنان : شفيها دلوعتي
    دلوعه بين شهقاتها : ريموه ريموه ظاربتني
    ناصر بستغراب : ليه ريم تظربس
    دلوعه وهي تبكي : ضربتني وقالت اخوانج زباله
    بطلو عيونهم طلال وفارس ومنصور اما راشد وفواز وباقي الشباب فطسو ضحك
    فارس بستهزاء: زباله في عينها خلها تجي تشوف اخوها
    خالد وهو رافع حاجب : من اخوها ؟
    جاسم وهو يضحك : والله ان ريموه خطيره بس ليه تقول انهم زباله ؟
    دلوعه وهي تمسح دموعها بدلع : عشانهم يضحكون على نصور
    فارس : عن يومه علمها وجلس يقولهم السالفه ودلوعه تترجا فارس انه يقوم يظرب ريموه عشانها ظاربتها والباقين يضحكون عليها
    وعند البنات واللي فارشين وجالسين برووحهم
    ليلوه : يالليل متى بيجي الليل ابي اركب دباب
    شيخوه : صح وناسه والله
    ريموه ماره عليهم :بنات نلعب كوره
    رنود : الحمد والشكر والعالم اللي رايحين وجايين
    ريموه : بطقاق الا ماشفتو ندوي هاذيك على العرق واليا الغبيتين اللي معها والشباب قدامهم يستعرضون لا ونوير تصور
    ليلوه : الحقيره ندوي ماتابت
    ريموه وهي رايحه : ولا طراها
    لميوه : يووه متى يجي الليل ابي اللعب
    مهوي بوناسه : بنات نواف مواعدني يجي لي بقي
    ليلوه بوناسه : ونااسه الله بركب معس
    مهوي : اذا كبير اوكي ليش لاء
    ليلوه : اجل يلاا نروح نمشي لين يجي الليل
    مهوي : يلاا
    وراحو وليلوه تعلم مهوي بالايميل

صفحة 18 من 26 الاولىالاولى ... 81617181920 ... الاخيرةالاخيرة
الدورات التدريبية جامعة نجران
يشرفنا اعجابك على فيس بوك facebook