اكل الحامل

من المشاكل اللي بتواجه أي بنت في بداية زواجها وتفكيرها في الحمل هو الخوف من زيادة الوزن، وخاصة إن كانت بذلت مجهوداً قبل الزواج في الريجيم.. كلام كتير ونصايح أكتر من الأمهات والحماوات عن الأكل في الحمل والرضاعة طبعاً من منطلق خوفهم على الأم والجنين ولكن مع الأسف قد تنتهي كل هذه الإرشادات في الغالب إلى أن الأم تتخن جداً وهي في بداية حياتها...



الحمل والرضاعة.. الطريق السريع للسمنة بعد الزواج.. وبجد مشكلة المشاكل!!..
فيه اعتقاد إن الحامل لازم تاكل أكل اتنين وترتاح وتنام على ظهرها طول الحمل عشان الحمل يعدي وحاجات كتير من الوصايا الخاطئة التي نتداولها وننصح بها الحامل خوفا منا على صحتها وسلامة الجنين.. و طبعا كل ده خطأ جدا..

طبعا الحامل تأكل لا أعترض على ذلك لكن أكل صحي مغذي مش أكل يتخّن.. الحامل اللي بتزيد عن كيلو كل شهر طوال فترة الحمل يعني يصبح وزنها زايد من 10 - 12 كيلو في التسعة أشهر ده معناه إنها مريضة بالسمنة وطفلها هيكون عنده بالتالي مشاكل في المستقبل.

وبعد ما تولد تبدأ ترضع وتسمع النصائح المعتادة.. كلي حلاوة وكتري من المكسرات واشربي مغات وكلي على قد ما تقدري عشان اللبن والأم تتخن وننسى إن الجرجير يساعد على إدرار اللبن وبغزارة وكل الورقيات والخضروات بشكل عام... فترة الحمل والرضاعة لما تتغذى الأم فيها بطريقة غلط وتتخن جدًّا بتكون مع الأسف حطت نفسها على أول خطوات السمنة ومشاكلها التي لا تنتهي، وبالطبع يعقِّد الأمر أكثر اعتقاد الأم المصرية أن إهمالها لنفسها واجب مقدس؛ لأن مفيش وقت تعمل ريجيم ولا تلعب رياضة لأنها مشغولة بالأولاد هو ده واجبها وإنها بالطريقة دي بتضحي وهي كده أم كويسة لا تهتمّ بشيء في الدنيا غير بيتها وأولادها وبالطبع ده غلط وله تأثيره السلبي على حياتها.. وعلاقتها بزوجها وحتى على صحتها فلا تتمكن من رعاية أولادها بسبب الأمراض التي قد تصيبها من وراء السمنة.
ومن الحاجات اللي دايماً الأزواج بيشتكوا منها... إن الزوج اتجوز بنت جميلة من كام سنة وزنها 50 كيلو والنهارده عايش مع واحدة تانية وزنها 120 كيلو وهو بجد مش عارفها من كتر الدهون اللي غيرت شكلها وملامحها.. أعتقد إنها مشكلة حقيقية لازم كل واحدة تنتبه لها وتبدأ بسرعة عشان تكسب صحتها وحياتها كمان....




الحامل ممكن تعمل ريجيم؟
مفيش حاجة اسمها الحامل تعمل ريجيم يخسسها... لكن تاكل صح والمقصود هنا بالريجيم "النظام" في الأكل... الأم الحامل بتلجأ لطبيب الريجيم مش عشان تخس لكن عشان تزيد فقط عدد الكيلوات المسموح لها في فترة الحمل من خلال وجبات مكتملة العناصر الغذائية... وبعض أطباء النساء يطلبون من الحوامل المتابعة مع دكتور متخصص، لو كانت في حملها الأول زادت على وزنها 10 كيلو مثلاً ومن الصعب أن تدخل الحمل الثاني وتزيد 10 أو 12 كيلو كمان..!! فيطلب منها الدكتور أن لا تزيد وزنها الحالي أكتر من 6 كيلو مثلا.. وهكذا؛ لأن السمنة تؤذى الأم والجنين وتعرضهم لمشاكل كتيرة ومخاطر هي في غنى عنها لو نظمت أكلها.





النظام الغذائي المثالي..؟؟؟
ممكن الأم تتناول خمس وجبات، لكن طبعاً حجم الوجبة أقل من الوجبة العادية، وتكون فيها كل العناصر الغذائية اللي ممكن نستبعدها في الريجيم العادي يعني الوجبة فيها نشويات وسكريات وزيوت لكن مع تقليل الدهون ونزود من اللبن وبالطبع من الأفضل أن يكون خالي الدسم... ونهتم جداً بالفاكهة والخضروات والورقيات، وخاصة بعد الولادة عشان الرضاعة ومع ممارسة رياضة خفيفة زي المشي.. خلال فترة الحمل الأم ممكن وزنها يبقى مثالي وترجع لوزنها السابق بعد الولادة مباشرة.





إمتى الأم تبدأ ريجيم بعد الولادة..!!
قبل ما تخرج من المستشفى ممكن دكتور التغذية اللي متابعها يحدد لها طبيعة الأكل اللي ممكن تمشي عليه في الأشهر الثلاثة الأولى التي تلي الولادة... دكتور التغذية بينصحها تاكل كل حاجة لكن بكميات قليلة وتعتمد على العصائر الفريش والسوائل بكثره وتهتم بأكل الجرجير والخس والبقدونس عشان تحصل على الكالسيوم... ولا تفرط في السكريات بحجة الرضاعة، وتتجنب الدهون؛ لأن الأم طبيعي في هذه المرحلة بتفقد وزنها الزائد بعد الولادة، ومهم إنها تستغل هذه الفترة في العودة لوزنها السابق مع عدم الإضرار بالعناصر الغذائية التي تصل إلى طفلها من خلال اللبن.
ممكن الأم تخس 4 كيلو في الشهر لو نظمت أكلها صح ورجعت تمارس رياضة، ولكن حسب حالتها الصحية وبعد استشارة طبيبها المختص.

تعليقات فيس بوك facebook