الحامل فى الشهر التاسع

1- عنايتك بحملك تضمن سلامتك وسلامة مولودك إن شاء الله.



2- ينبغي أن تكون وجبتك كاملة ومتوازنة حتى تضمن لك وللجنين كل المواد الغذائية اللازمة.



3- تناولي يومياً كمية كافية من الخضروات الطازجة فهي غنية بالفيتامينات ومسهلة للهضم كالخيار والسبانخ والملوخية والطماطم.



4- تناولي ما يوازي " 4 " أكواب من الحليب أو اللبن الزبادي يومياً.



5- لا تكثري من تناول الشاي والقهوة ولا من البصل والفلفل والبهارات في الأطعمة، فهي مهيجة للجهاز الهضمي ومؤثرة على الأعصاب ومضرة بالحمل.



6- إياك وتناول الأدوية بدون مشورة الطبيبة فهي تضر بالجنين إذ قد تؤدي أحياناً إلى التشوهات الخلقية.



7- يستحسن الإقلال من اللقاء الجنسي أثناء الثلاثة الأولى والشهر الأخير من الحمل فقد يضر الإفراط بصحتك وصحة الجنين. اللقاءات الجنسية مضرة في فترة النفاس ولذلك حرمها الإسلام.



8- طول السهر يسبب لك الإرهاق، فلابد من النوم 9 ساعات يومياً طيلة فترة الحمل.



9- إياك والأشغال المتعبة ورفع الأشياء الثقيلة والحركات العنيفة فقد تؤدي إلى خلل في سير الحمل.



10- عليك بملازمة الهدوء وعدم الانفعال أمام المشاكل الأسرية فالراحة النفسية عامل أساسي لسير الحمل بصفة عادية.



11- إياك وزيارة المرضى المصابين بالأمراض المعدية ففي ذلك خطر عليك وعلى حملك.



12- تجنبي الملابس الضيقة والأحزمة الضاغطة مدة الحمل فهي تسبب لك التعب وضيق التنفس.



13- تجنبي لبس الأحذية ذوات الكعوب العالية الرفيعة لأنها تزيد في تقوس العمود الفقري وتسبب زيادة الشد على العضلات والمفاصل مما يسبب آلام الظهر.



14- لابد لك من زيارة الطبيبة بانتظام طيلة مدة الحمل وذلك في كل شهر خلال الستة الأشهر الأولى، ومرة كل أسبوعين خلال الشهرين السابع والثامن، ومرة كل أسبوع خلال الشهر التاسع وحتى ميعاد الولادة.



15- لابد من إجراء تحاليل دورية للدم والبول طيلة مدة الحمل لتتأكد الطبيبة من خلو جسم الحامل من الأمراض المعدية والأمراض الأخرى الخطيرة كالزلال والسكر وأخذ الاحتياطات اللازمة للولادة.



16- لابد لك من الاستحمام يومياً طيلة فترة الحمل والرضاعة لتضمني لنفسك ولطفلك كل أسباب الصحة والسلامة إن شاء الله.



17- لابد من الاعتناء بالثديين وإعدادهما لعملية الرضاعة الطبيعية ابتداء من الشهر الخامس للحمل.



18- مارسي رياضة المشي يوميا ما استطعت فهي تحسن دورتك الدموية وتغذي جنينك وتسهل عليك عملية الولادة.



19- ينصح بأن تتم جميع الولادات في المستشفى من أجل مصلحة الأم والطفل معاً