على شاطئ الحب
ابحرت في عيناك..

ورسمت في جفناك..
كلمات الغرام...
فنظرت في عيني
وتاملت عيناك..
فقلت لي:
احبك واهواك
هلا ابحرت في شاطئ عيناك؟!
لاغوص في عالم حبك ورضاك؟!
واكون لك ارضا لعشقك وحبا لسماءك
فقلت لك:
هلا ابحرت انا في عالم الغرام
لاذوب في عشقك بعد ان القي السلام
واذوب في عيناك وارم فيها لحن الغرام
واعزف لك الحان عشقي وشوقي والهيام

فقمت انت ووقفت على شاطئ الحب
ورسمت قلبا راائعاا يختلف عن كل قلب
واخذت بيدي وسلكنا دربا راائعا ومميزا عن كل درب

ورسمت ابتسامتي على الرمال
ورسمت ابتسامتك على التلال
وطال اللقاء بيني وبينك ذاك اللقاء طال
فمااروع ذاك اللقاء الذي جمعنا على لحن الوصال

وعندما دنا المساء
قلت لي:كيف كان لقائك بي
وكيف كانت كلماتي وكيف كان ذاك الغرام
قلت لك:كان حلما راائعا كان شوقا
كان عشقا
كان ااهااات الوئام
كان يوما راائعا وكان زمنا للغرام
وكان لقاء مميزا يسوده الود والاحترام

فتاملت في عيناي وقلت لي:
كلماتك نبراسا اضاء عالمي
وانتي قمراا في سماء عشقي
وشمسا في ارض شوقي
وانتي وحدك
ملكتي قلبي فكنت جديرة بالاهتمام
وانتي وحدك
كلماتك لها اثراا في عالم حبي
وحروفك لها وقع في قلبي
وانتي وحدك
ملكتي عالمي
وانتي لي شرقي وغربي
فرفعت راسي
ونظرت اليك
وقلت لك:
انت من زاد وعة كلماتي
وزاد نبض حروفي
رقة
وعذوبة
وفخراا
وانت من كان له طعم راائع
في ذاك اللقاء
وانت من رسمت لي
كل عبارات الولاء
وانت وحدك من كان حبا يملا قلبي
وباسمك تدفق حبر قلمي
ليعبر لك عن حبي ومشاعري..
فبوجودك بجواري
اصبحت انتي قلمي وملكت كل دفاتري