موقع الغرفة التجارية بالرياض


نبذة

الرؤية :
المساهمة في تطوير وتنمية الاقتصاد الوطني بالتعاون والتنسيق مع الغرف التجارية الصناعية وقطاع الأعمال وكافة الجهات ذات العلاقة في إطار التوجهات العامة للمملكة.



الرسالة :
بتعاون وثيق ، يمثل المجلس الغرف السعودية في حماية وتطوير قطاع الأعمال بالمملكة ، ويعتبر المجلس نفسه شريكاً مبادراً في التنمية محافظاً على موارده البشرية والمالية في ظل قيمنا الإسلامية.



الأهداف الإستراتيجية :
1- دعم برامج التنمية الوطنية.
2- المساهمة مع الجهات الحكومية التنفيذية في صياغة النظم والسياسات ذات العلاقة بقطاع الأعمال.
3- تعزيز مساهمة قطاع الأعمال في التنمية الاقتصادية والاجتماعية.
4- رصد ومتابعة كافة المتغيرات الاقتصادية الداخلية والخارجية وتحليل انعكاساتها على بيئة الأعمال بالمملكة.
5- تنمية وتطوير الصادرات بوجه خاص والتجارة الخارجية بوجه عام.
6- المساهمة في تطوير مناخ الاستثمار.
7- رفع مستوى قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة.
8- المساهمة في توطين القوى العاملة في منشآت قطاع الأعمال.
9- تنمية العلاقات الخارجية الاقتصادية وتعزيز الشراكة التجارية مع الدول الصديقة.
10- تمتين العلاقة بين المجلس والغرف السعودية وبين بعضهما البعض.
11- تمثيل قطاع الأعمال السعودي في المحافل الدولية.
12- تفعيل ممارسة المسؤولية الاجتماعية لدى الغرف السعودية وكافة قطاعات الأعمال بالمملكة.
13- المساهمة في تطوير الصناعات السعودية القائمة وتسهيل إقامة الصناعات المساندة لها.
14- العمل على تحسين صورة أصحاب الأعمال لدى المجتمع والإعلام بشكل مستمر.
تأسيس المجلس :
يعتبر مجلس الغرف التجارية الصناعية السعودية الاتحاد الرسمي للغرف التجارية الصناعية السعودية التي يبلغ عددها حاليا 25غرفة وقد تأسس مجلس الغرف التجارية الصناعية السعودية ومقره الرسمي بمدينة الرياض بموجب المرسوم الملكي رقم م/6 وتاريخ 30/4/1400ه ( مارس 1980م ) ليعنى بالمصالح المشتركة للغرف التجارية الصناعية بالمملكة , ويقوم بتمثيلها على المستويين المحلي والخارجي , ويعمل على تنمية دور القطاع الخاص في الاقتصاد الوطني.
بدأ المجلس في ممارسة أنشطته الفعلية بتكوين جهازه التنفيذي , وهو الأمانة العامة لمجلس الغرف السعودية اعتبارا من عام 1401ه ( 1981م ) ومنذ ذلك التاريخ وهو يخطو خطوات سريعة نحو تحقيق الأهداف المنوطة به.
ويتمحور دور مجلس الغرف التجارية الصناعية السعودية , حسبما ورد في نظامه , في العناية بالمصالح المشتركة للغرف التجارية الصناعية , ودفع مسيرة القطاع الخاص , وتنمية دوره في الاقتصاد الوطني.
وقد استطاع المجلس بفضل الله , ثم بدعم الغرف والجهات المعنية في الدولة , من تحقيق الكثير من الإنجازات على مختلف الأصعدة.
كما يعتبر مجلس الغرف التجارية الصناعية السعودية القناة التي تتوحد من خلالها توجهات القطاع الخاص السعودي , والإدارة التي ترصد تطلعاته , والجهاز المؤسسي الذي يسعى لتحقيق طموحاته في إطار الأهداف الاقتصادية الوطنية.


التنظيم الإداري للمجلس :

مجلس الإدارة :
يتكون مجلس الإدارة من رئيس كل غرفة , بالإضافة إلى عضو واحد منتخب من أعضاء مجلس إدارة كل غرفة بحيث يكون عدد أعضاء مجلس الإدارة خمسون عضواً ، ومدة دورة المجلس ثلاث سنوات , وينتخب المجلس في أول اجتماع له رئيساً ونائبين , ولا يجوز انتخاب الرئيس لمدتين متتاليتين.
اللجنة التنفيذية للمجلس :
تتكون من رؤساء الغرف التجارية الصناعية بالمملكة العشرين, وتقوم هذه اللجنة بالنظر في القضايا ذات الأهمية القصوى والمستعجلة , والإعداد لاجتماعات مجلس الإدارة. وتتلخص مهمة هذه اللجنة في البت بالأمور المالية والإدارية واقتراح و تحضير ودراسة الموضوعات المهمة قبل عرضها على المجلس , بالإضافة إلى متابعة تنفيذ القرارات والتوصيات التي تصدر عن اجتماعات المجلس في دورات انعقاده.


الأمانة العامة :
تعتبر الأمانة العامة للمجلس بمثابة الجهاز التنفيذي الذي يقوم بتنفيذ المهام وتحقيق الأهداف المنوطة بالمجلس.كما تعتبر الأمانة العامة بمثابة قاعدة العمل المؤسسي للمجلس,ويرأسها الأمين العام .


الغرف التجارية بالمملكة :
تنقسم الغرف التجارية الصناعية بالمملكة إلى ثلاثة أنواع كبيرة ومتوسطة وصغيرة. ويتم هذا التصنيف طبقا لعدد المنتسبين لكل غرفة ، ولكل غرفة مجلس إدارة, يتناسب عدد أعضائه مع حجم الغرفة. يتم انتخاب ثلثي أعضائه كل أربع سنوات انتخاباً مباشراً من قبل المنتسبين للغرفة ويتم تعيين الثلث الباقي من قبل وزارة التجارة والصناعة. وهذه الغرف موزعة في انحاء المملكة في الرياض - جدة - المنطقة الشرقية - مكة المكرمة - المدينه المنورة - القصيم - الطائف - الإحساء - حائل - أبها - نجران - جازان - الباحة - القريات - الجوف - عرعر - ينبع - المجمعه - الزلفي – تبوك – الخرج - عنيزة - القويعية - المخواة - بيشة. ولبعض هذه الغرف فروع في بعض المدن الأخرى .

تعليقات فيس بوك facebook