تسبب مختل عقلياً في بثّ حالة من الذعر في إحدى مدارس الدمام الثانوية للبنات ظهر أمس، بعد أن حاول دخولها عنوة من دون أن تستره أي قطعة قماش إلا أن تدخل رجال الأمن حال دون ذلك.


وطبقاً لرواية حارس المدرسة فإن الشاب دخل على الحارس غرفته وهو يرتدي ملابس داخلية وحين طلب منه مغادرة الموقع فوراً تذرع بأنه في حاجة إلى استخدام دورة مياه الغرفة إلا أنه أخذ حماماً ساخناً، قبل أن تنتابه نوبة عنف شديدة تسبب من خلالها في تحطيم محتويات غرفة الحارس وأثاثها.
وأضاف الحارس أن عدداً من رجال الأمن حالوا دون دخول الشاب إلى فناء المدرسة بعد أن تجرد من جميع ملابسه حيث تحفظوا عليه, وألبسوه بنطالا ثم اقتادوه.
وذكر مصدر أمني أن الشاب تسبب بإحداث أضرار لعربة الدورية التي أودع فيها، مشيراً إلى أنه سبق وأن صدرت عنه سلوكيات عدوانية ضدّ سيارات مواطنين في حيّ بدر غرب الدمام.

تعليقات فيس بوك facebook