السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




شي لايصدق معقوله في اب يغتصب ابنه شاهد الصوره



ويعذبه ويحرق جسمه لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم



الجريمه وقعت في مدينة جايرو بالمكسيك




تم اكتشاف الجريمة من قبل محامى كلفتة والدة الطفل بعد انفصالها عن زوجها



حيث عاش هناك شهر واحد



مع الاب وجد الطفل وحده في غرفة مظلمة.



والقي القبض على الاب في حالة تلبس



.ويدعى خوسيه روجيريو بعمر 24 عاما



وزوجة الاب قالت ان زوجها ابقاء الصبي



بعد ان تم تقاسم الابنا.




الطفل خضع لعدة اختبارات طبية في المعهد القانونى



واشار الطبيب ان هناك اصابة في المستقيم.



استغفر الله العظيم



لا حول و لا قوة الا بالله



حسبنا الله و نعم الوكيل



ليس كل من انجب طفلا اصبح والد صالحا ا!



فالمعتوهين والمجرمين والمجانين والسفاحين والسيئيين



لايغير بهم الانجاب شيا



وهذا اب معدوم الرحمة و الانسانية كيف يوافقه ضميره على فعل هذا الشيء



بابنه اللذي هو من لحمه و دمه



و لكن في هذا الزمان ليس هناك اي شيء بعيد



فكل شيء ممكن




اترك لكم الصور طفل المغتصب




والله شي يعور القلب ابنك ابنك ابنك يا ايه الاب





شاهد التعذيب





اب متوحش





هذا هو الاب المثالي الله يحاسبه علي فعلته الشنيعه





اخي العضو هل الاب هذا مجنون او مريض نفسي او يتعاطه المسكرات والمخدرات