بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

:

اننا اليوم قد وصلنا لمرحلة. واسعة من التقدم. التكنولوجي والعلمي. في شتى المجالات .
مما غيرت ملامح و. صورة الحياة حتى. اخذتها لصورة اخرى جميل ظاهرها وغامض باطنها.
صحيح ان العلم شيء. مطلوب وصفة يسعي. اليها الكل ولكن اولينا .الامور اهتمام اخر.
بحيث جلسنا نستخدم. صفة التقليد من باب.. رسمه لنا فكرنا اننا..
ففي تقليدهم سنصل لعلمهم فقد اخذنا كل شيء من طباعهم حتى..طبيعة حياتهم..
اصبحت هي السائدة في.. حياتنا نسير وراءهم بلا عقل. ولا تفكير
ولم نحتسب..ولم ننتبه لتلك الضريبة..التي افقدتنا توازننا.. وهمت على عاداتنا. .وتقاليدنا. وقيمنا الاسلامية .حتى..
اندثرت وتلاشت. اغلبنا
فالاخلاق. والصدق. والامانة. والاخلاص. اصبحت. عملة نادرة. في زمننا.
وحب النفس و الكذب والخيانة والانانية هي السائدة في حوزتنا
اي حال اصبحنا عليه الله اعلم
والله يستر من القادم
:
بعد قراءتك للموضوع ..
هل بالفعل نحن في وسط كارثة ام ماذا
وما هي الحلول الايجابية بنظرك
:
انتظر بزوغ اقلامكم بكل سرور
/
بقلم / فتاه لن يكررها القدر*

تقبلوني بكل ود