مشاهدة : 2942
النتائج 1 إلى 6 من 6
  1. #1
    صورة NADHIR1985
    NADHIR1985 غير متصل يمون على الادارة
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    2,732
    Thanks
    0
    شكر 0 مرات في 0 مشاركات





    السلام عليكم





    عندما تصنع ارامكو المستحيل..!!

    هذى الواحه بالربع الخالى تابعه لارامكوالسعوديه



































    بحيرة قبر عون في قلب الصحراء الليبية








    قبر عون هي واحة وبحيرة تقع في شعبية سبها في الصحراء الكبرى الليبية تعتبر مقصدا سياحيا هاما بها

    من صفات انها من المستحيل الوصول الي قاعها وايضا لا يمكن ان تغرق بها فقد وضعت اطنان من الحديد بها ولم تغرق انما بقيت على سطحها "اي طافية على سطحها " وهي ايضا شديدة الملوحة وهي محاطة بالنخيل والرمال من كل ناحية

    صور رائعة لبحيرة قبر عون في الصحراء الليبية و التي حباها الله بسر عظيم من اسرار خلقه تعالى لهذا الكون وهي ان مياهها مالحة شديدة الملوحة بينما لو حفرت بجوار البحيرة اي على الرمال الشاطئية ولامتار معدودة سوف تجد مياه عذبة

    ايضا فان طينة هذه البحيرة تستخدم في علاج العديد من الامراض الجلدية و من بينها مرض الصدفية

















    سيوة واحة مصرية لها العجب












    في قلب الصحراء وبعيدا عن مدن العمران بمئات الكيلومترات تقع واحدة من البقاع التي ما ان تطاها قدماك حتى يتوقف بك الزمن وتعود بك عجلاته الاف السنين لتفاجا بعالم غريب وعجيب يمتزج فيه الواقع بالخرافة وتختلط الحكايات بالاساطير وتتجاور الطقوس مع الاعياد والاحتفالات؛




    لتصنع لنا اسطورة اسمها واحة "سيوة" المصرية اجمل ما فيها انها كلها حكايات في زمن لم يعد به من الوقت ما يسمح بالحكي بعد ان دخل اهله طاحونة الحياة التي لا تتوقف

    ومن الصعب اذا اردت الحديث عن واحة سيوة الكبرى ان تقنع من تحدثه انك تتكلم في الحاضر وليس الماضي السحيق





    والاصعب منه ان تبحث عن نقطة البدء فباي خيوط الاسطورة نبدا: من كرامات سيدي سليمان ام جبل الدكرور؟




    يمكن ان ابدا من حكاية الغولة او من جبل الموتى. لا ادري. فالحكايات والاساطير والعادات ثرية ثراء هذه البقعة الخلابة. لكن لنبدا من دعوة الشيخ الطرابلسي التي تركت بصمتها علي كل شيء في سيوة
    دعوة الشيخ التي اصابت واحة الجارة





    كان الشيخ الطرابلسي قادما من ليبيا في طريقه الى الحجاز سيرا على الاقدام لاداء فريضة الحج فمر بواحة "الجارة" او "ام الصغير" احدى الواحات السيوية الصغيرة فرشقه بعض الصبية بالحجارة فدعا عليهم الشيخ بقلة النسل،



    وقد كان
    هذا ما استقر في ذاكرة اهالي الواحة التي تعد اصغر واحة في مصر حيث لا يتعدى سكانها 340 نسمة لا يزيدون ولا ينقصون ويسود اعتقاد قديم لدى الاهالي انهم لو انجبوا طفلا في الصباح فان شيخا من كبار السن سيموت في المساء وتصادف انه كثيرا ما كان يحدث ذلك





    وحين تزور واحة الجارة عليك ان تقطع 130 كم من واحة سيوة حتى تصل الى هذه الواحة التي يحيط بها من الخارج سور اشبه باسوار القلاع له باب واحد فقط يغلق على سكانها في المساء خوفا من الضباع التي تعيش بكثرة على تخومها وتهدد اهل الواحة وتفتك بثروتهم الحيوانية




    واهل "الجارة" ظلوا حتى قيام ثورة يوليو 1952 لا يعرفون شكلا من اشكال العملة النقدية مكتفين بالمقايضة وهم يعيشون الى الان على الزيتون والبلح ويستخدمونه في المقايضة بما يحتاجونه من سكان القرى الاخرى والاغراب وهم في حياتهم اشبه بجدارية عتيقة فمنذ قديم الازل لا يفكرون الا في دعوة الشيخ الطرابلسي ويدعون الله ان تنتهي هذه اللعنة التي اصابت نسلهم




    عيد الليالي القمرية





    وفي كل عام عندما يحل شهر اكتوبر وعند اكتمال القمر تبدا احتفالات اهالي سيوة بعيد الليالي القمرية او "عيد السلام" فعند سفح جبل الدكرور يجتمع السيويون شيوخا وشبابا واطفالا ونساء تاركين منازلهم يجتمعون على مائدة واحدة،




    حيث يحمل كل شيخ قبيلة مائدة من الطعام على راسه ليقدمها لكل الناس لا فرق بين غني وفقير ولا يبدءون في تناول الطعام قبل اطلاق اشارة البدء من شخص يسمى القدوة يجلس في اعلى مكان على الجبل،




    وبعدها تبدا الاحتفالات والاناشيد لاهم عيد في سيوة وعندما يحل مساء اليوم الاول للاحتفالات يجلس شيوخ القبائل يروون قصص البطولات والتصدي للغزاة وامجاد سيوة القديمة ويروون اشهر قصة تصالح وهو التصالح الكبير بين السيويين الشرقيين والغربيين والذي كان الفضل فيه للشيخ احمد الظافر المدني الذي صاهر بين الشرقيين والغربيين ليسود التسامح وتذهب الخلافات




    ومن هنا اتخذ هذا اليوم من كل عام ذكرى طيبة للاحتفال بعيد السلام كعيد قومي للواحة
    وفي "يوم المصالحات" تعقد المصالحات لانهاء الخلافات بين القبائل وبعد التصالح يتناول الجميع الغذاء دليلا على انتهاء اي خصومات وقعت على مدار العام
    وفي اليوم الثالث يرتدي شخص جلبابا ابيض ويطوف على المنازل لياخذ من كل بيت شيئا يؤكل ويتم عمل وليمة كبيرة يتجمع الاهالي لها مرة اخرى؛





    تاكيدا للتصافي والتسامح وتسمى هذه الوجبة "النفخة" ويزور هذا العيد عيد الليالي القمرية نحو 30 الف زائر وسائح سنويا ليشاهدوا هذه الطقوس السيوية العريقة




    جبل الدكرور

    وجبل الدكرور هو الجبل الذي يشهد "عيد السلام السنوي" وهو يقع على بعد 5 كم جنوب مدينة سيوة ويتميز الجبل بجوه الصحي وتتوفر فيه المياه العذبة وتستخدم رماله في علاج الروماتيزم عن طريق حمامات الرمال الساخنة حيث توجد خمسة انواع متخصصة من هذه الحمامات،




    وهناك اشخاص باعينهم متخصصون في دفن اجسام اولئك الذين يعانون من الام الروماتيزم والروماتويد والتهاب الاعصاب وتختلف فترة الحمام الرملي حسب الحالة المرضية






    وفي جبل الدكرور توجد ايضا مقابر منحوتة في الصخر يعود تاريخها الى العصر البطليمي قبل الاف السنين وتوجد مقبرتان كبيرتان يسهل الوصول اليهما وكل المقابر خالية من اي نقوش على جدرانها




    حلي الصالحات

    ملابس الفتيات السيويات وما يتحلين به من حلي فضية هو اول ما يجذب الانظار لمن يزور هذه الواحة فهن يلبسن ثيابا زاهية الالوان لها اكمام طويلة واسعة ويضعن حول اعناقهن عقودا من الخرز.




    وما زالت بعض الفتيات يصففن شعورهن في جدائل متعددة وتنفق الفتاة ساعات في تصفيفه وفي كل مرة تخرج المراة السيوية لزيارة قريبة او تهنئة جارة بمولد جديد فانها ترتدي عدة اثواب فوق بعضها ومهما كان العدد فان الثوب الخارجي يجب ان يكون اسود اللون مطرزا بزخارف مشغولة بالحرير متعددة الالوان




    وفي داخل المنزل يكون للمراة السيوية ان تخلع الثوب الاسود وتبقى بالثوب ذي اللون الزاهي والاكمام الطويلة الواسعة



    والحلي السيوية تتكون من اساور عريضة فضية وخواتم وانواع مختلفة من العقود وخاصة العقد المسمى "الصالحات" وهو يتكون من ست قطع على شكل هلالي يوضع بين كل اثنين من الفضة والمرجان،




    ويتحلى النساء بالاقراط وهي اما خفيفة وتتدلى من ثقب من حلمة الاذن او ثقيلة تتدلى على جانبي الراس في نفس مستوى الاذنين
    ويبلغ حلي بعض النساء في العائلات الغنية اكثر من عشرة ارطال والحليتان الرئيسيتان هما "الاغرو" وهو فضي تحرص السيدة الثرية في سيوة على ارتدائه.




    و"التعليق" وهو قرط يتدلى على جانبي الراس يتكون كل جانب منه من عدة سلاسل فضية مثبتة في حلية هلالية الشكل وتنتهي كل سلسلة منها بجلجلة اما ادوات التجميل عند المراة السيوية فهي الكحل والاعشاب الطبيعية



    عرس مبارك

    في عصر يوم عقد الزواج ترتدي العروس ابهي ملابسها وتذهب مباشرة في صحبة بعض نساء اسرتها وقليل من الذكور من اقاربها لتغسل وجهها ويديها وقدميها في عين طموس من ضمن اكثر من مائتي عين وينبوع للشرب والتداوي تملا واحات سيوة




    لتبارك هذا الزواج وعند هذه العين المباركة تقوم بخلع حزامها وتعطيه لامها او احدى خالاتها لكي تستخدمه احدى بنات العائلة في المستقبل






    وتظل النسوة ترددن الاغاني في طريق رجوعهن من العين حتى يقابلن نساء اهل العريس اللاتي يكن في انتظارهن عند مكان معين ثم يذهبن جميعا الى منزل العروس وفي المساء يذهب العريس الى منزل عروسه وتبدا الرقصات والموسيقي في العزف ثم ياخذ عروسه الى منزله




    ووليمة العرس تسمى "الزقاة" وهو طعام مالوف في سيوة يقدم لضيوف حفل الزواج وملابس العرس في ليلة الزفاف سبعة فساتين فوق بعضها البعض؛ الاول وهو الملاصق للبشرة يكون ابيض اللون خفيفا شفافا والثاني احمر شفاف




    والثالث اسود والرابع اصفر والخامس ازرق والسادس من الحرير الوردي والسابع وهو الخارجي من الحرير الاخضر فوق كل هذا ترتدي فستانا خاصا بالزفاف مطرزا بتطريز غالي التكاليف حول الرقبة وتضع على راسها شالا من الحرير الاحمر


    ميلاد طفل

    الاحتفالات بميلاد طفل كثيرة خصوصا اذا كان ذكرا او كان والداه من اسرة غنية وعقب الولادة التي تشرف عليها القابلة تستلقي المراة على كليم مفروش على الارض لمدة سبعة او عشرة ايام ولا يزورها في هذه الفترة الا الصديقات والمقربات.




    اما في اليوم السابع فهو يوم الاحتفالات؛ اذ ياتي اقارب المراة والاصدقاء مصطحبين اولادهم ليحتفلوا بالمولود الجديد ويشارك النسوة في اعداد وجبة خاصة بهذه المناسبة يدخل في اصنافها السمك المملح وهذا النوع من الطعام تقليد جروا عليه تيمنا بولادة سيدي سليمان امام السيويين






    ويبدا الاب والام في تسمية المولود بعد هذه الوجبة ثم تقوم القابلة بوضع علامات على وجنات الطفل وعلى انفه ورجليه مستخدمة في ذلك عجينة الحنة ثم تندفع الجموع الى الشوارع والاسواق ينادون باعلى اصواتهم باسم المولود واسم والده،





    وبعد ان يرحل الاولاد يؤتى باناء مصنوع من الفخار حيث ترقد الام في الغرفة ويكون الاناء مملوءا الى منتصفه بالماء حيث تقوم كل امراة بالقاء حليها داخل هذا الاناء وتكون النساء حلقة حوله رافعين اياه وسط تراتيل تنشدها القابلة بالدعوات للطفل ان يحيا حياة سعيدة





    ثم يرفع الاناء الى اعلى واسفل سبع مرات ثم يكسر الاناء الى اجزاء وتستعيد كل امراة حليها ويعتقد ان كسر الاناء الفخاري يعمل على اتقاء شر الحسد ويضمن للطفل حياة سعيدة
    وفي حالة الولادة الاولى يستدعي الاب الحلاق ويقوم باعطائه مثل وزن شعر الطفل من الفضة ان كانت الاسرة فقيرة الحال او مثل وزنه ذهبا ان كانت غنية







    الغولة والروح الشريرة




    الغولة هي
    المراة السيوية التي يتوفى زوجها فاهل سيوة يعتقدون ان الارملة لديها عين قوية حسودة تجلب سوء الحظ لمن تقع عليه





    وحين يتوفى زوج هذه الارملة المسكينة التي قد لا تتجاوز السبعة عشر عاما يصحبها اهلها مرة اخرى الى "عين طموس" الذي اغتسلت فيه يوم زواجها لتخلع هناك حليها وثيابها المعتادة وترتدي ثوبا ابيض علامة على الحزن والحداد ثم تعيش في عزلة تامة اربعين يوما؛




    ينبغي خلالها الا تاكل شيئا من اللحوم ولا يسمح لها في هذه الفترة بالاغتسال او تغيير ثوبها ثم تظل سنة بعد وفاة زوجها لا يحق لها ان تتزوج الا بعدها




    من هم السيويون


    اهل سيوة كلهم مسلمون وغالبيتهم ينتمون الى الطريقة السنوسية التي تنتشر شمال افريقيا او الطريقة الميدانية التي تنتهي الى الشيخ احمد الظافر المدني ووجوه اهلها السمراء ذات الملامح البدوية بسيطة تشبه بساطة منازلهم المصنوعة من الطوب اللبن والتي لم تصبها لعنات الكتل الخرسانية.




    فالسيوي الذي ينحدر من اصول اختلط فيها العربي بالبربري بل والزنجي لم تجرفه تيارات المدنية الحديثة وما زال متمسكا بعاداته وتقاليده التي ورثها عن الاجداد وهو دائما ما يبدي اسفه من اولئك الذين تخلو عن عاداتهم ونسوا تراثهم





    السيوي شخص محافظ ليس من طباعه تشجيع العلاقات الحميمة مع الغرباء وهو ما جعل سيوة اقرب الى عالم مستقل بذاته على مر السنين رغم انها تتبع الدولة المصرية منذ ثلاثة الاف وخمسمائة سنة!








































    غابه تحت الارض في السعودية








    ان من اغرب ما تم اكتشافه حتى الان في مجال الطبيعة هي واحة تحت الارض
    حيث اكتشفت "شركة ارامكو"السعودية وجود واحة زراعية
    تحتالارض في غرب الاحساء
    فيالسعودية قرب العثمانية.
    وهذه الواحةفي لب الصحراء وهي تبدو خضراء ولا تحتاج للماء.



    سبحان الله


    ارجو ان تكونو قد استفدتم و استمتعتم


    NADHIR1985

    للمزيد من مواضيعي








  2. #2
    صورة ** وميض قلم **
    ** وميض قلم ** غير متصل الالفيه
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    الدولة
    -
    المشاركات
    21,391
    Thanks
    0
    شكر 0 مرات في 0 مشاركات
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    موضوع جميل ومميز من شخص مميز واجمل


    سلمت يداك nadhir1985

    علي الموضوع والمجهود

  3. #3
    صورة خجوله كيوت
    خجوله كيوت غير متصل طالب ثانوي
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    الدولة
    السعوديه
    المشاركات
    485
    Thanks
    0
    شكر 0 مرات في 0 مشاركات
    سبحان الله

    مشكوووور والله يعطيك الف عافيه

    سبحانك اللهم وبحمدك اشهد ان لا اله الا انت استغفرك واتوب اليك

  4. #4
    التلميذه الشاطره غير متصل جاي معه ملفه
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    23
    Thanks
    0
    شكر 0 مرات في 0 مشاركات
    سبحان الله

    مشكور والله يعطيك الف عافيه

  5. #5
    الحزين المهبول غير متصل موقوف Baand
    بسبب الإعلانات تم حظر جميع روابطه وأي وسيلة اتصال
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    الدولة
    ا ل ر ي ا ض
    المشاركات
    568
    Thanks
    0
    شكر 0 مرات في 0 مشاركات
    مشكوووور والله يعطيك الف عافيه

  6. #6
    صورة NADHIR1985
    NADHIR1985 غير متصل يمون على الادارة
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    2,732
    Thanks
    0
    شكر 0 مرات في 0 مشاركات
    مشكورين على المرور

الدورات التدريبية جامعة نجرانبنات السعودية
يشرفنا اعجابك على فيس بوك facebook