25 يناير يوم لن ينساه اى مصرى




قالت مصادر مطلعة بمديرية الصحة بالسويس ان عدد المصابين فى المظاهرات الشعبية التى وقعت امس بالسويس وصل الى 138 مصابا حتى الان وارتفع عدد القتلى الى 3 حالات بعد وفاة الحالة الثالثة اثناء محاولة اسعافها بمستشفى السويس العام.

هذا وكانت شوارع السويس قد شهدت اشتباكات بين المتظاهرين وقوات الامن واستخدم الامن الرصاص الحى والمطاطى والقنابل المسيلة للدموع وعربات المطافى والسيارات المصفحة وقام المتظاهرون باحراق اطارات السيارات بالشوارع فى محاولة منهم لمنع الامن من الوصول اليهم.

ومن ابرز الاماكن التى شهدت مواجهات شارع الجيش ومنطقة مسجد سيدى الاربعين حيث تجمع قرابة 30 الف متظاهر وشارع احمد عرابى الذى شهد حشودا من المتظاهرين وصلت الى قرابة 20 الف متظاهر وشوهد عدد كبير من سيارات الاسعاف تجوب الشوارع فى محاولة لاسعاف المصابين.

وقد شهدت مستشفيات السويس حالة من الطوارئ لاستقبال المصابين من المتظاهرين وقوات الامن بعد ان اشتدت المواجهات بين الطرفين وتم توزيع المصابين على مستشفى السويس العام ومستشفى التامين الصحى بحوض الدرس ومستشفى الصدر والذى استقبل حالات الاختناق.

هذا وقد وقع حريق ضخم باحد المحال التجارية بمنطقة الاربعين اثناء الاشتباكات وحريق اخر باحدى السيارات بشارع الجيش اثناء المواجهات ولوحظ انقطاع التيار الكهربى عن معظم شوارع السويس التى شهدت الاشتباكات.






احد المصابين ملقى على الارض وفى المستشفى الاطباء يحاولون اسعاف المصابين احدهم بطلق نارى فى القدم والاخر برصاص مطاطى فى البطن






الامن يستخدم القنابل المسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين وتصاعد اعمدة الدخان امام مسجد سيدى الاربعين بشارع الجيش



قوات الشرطة



مدرعة شرطة مشوهة

(ملحوظة هذه السيارة مضادة للرصاص و لطلقات الار بى جى ولكم ان تتخيلو اذا مقدار الاحجار الذى القى عليها حتى تصبح على هذه الحالة




كردونات امنية بميدان الاسعاف واثار الاشتباكات على سيارات الامن المركزى وعلى افراد الامن وقوات الامن تحاول الاختباء من الحجارة التى يلقيها المتظاهرون والرصاص المطاطى والقنابل تصيب المتظاهرين اشتعال المواجهات بميدان الاسعاف


25 يناير يوم لن ينساه اى مصرى






المصدر جريدة اليوم السابع